.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
.
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


البرلماني المدلل...

علي كركوكي

المدلل وكما هو معروف ...هو الشخص الذي يحصل على كل شئ دون عناء او جهد يذكر حتى انه لايكلف نفسه بكلمة شكر،فهذا النمط من البشر يكون تافها وكسولا وغير محبوبا وذو شخصية ثقيلة (على المعدة) وبمرور الزمن يكتسب صفة الانانية والامبالات وبرود في العلاقات مع محيطه.

ان الكسب السهل يجعل المكتسب لا يحترم ما اكتسبه فلهذا نرى الاشياء التي يحصل عليها تكون بدون قيمة او تافهة والعكس صحيح ،للاقتراب من المعنى لابد الخوض في مثال حي.

ان البرلماني  العراقي (انصافا مع وجود من يجب ان يحترم ولكنهم بكل اسى قلة) لا يختلف كثيرا عن النموذج البشري ..ان صح التعبير... فهما وجهان لعملة مكروهة واحدة ،واليك بعض مكتسبات من يدعي تمثيله لنا نحن البسطاء من الشعب العراقي:

*الراتب الخيالي الذي لا نظيرة له في كافة اصقاء العالم واصبح جليا لنا بان الغالبية منهم لا يؤدون واجباتهم بالصورة المطلوبة والا بماذا تفسر دعوتهم الرجوع الى الشعب للاستفتاء على اي قرار يمس مفصل من مفاصل الحياة وهذا سوف يودي بنا في التفكير في تغيير البرلمان الى دائرة للاستفتاء وللاستغناء عن عنهم للتقيل من مصاريفهم

*تمتع البرلماني بحقوق لا تعد ولا تحصى وان كان متطفلا وسوف يبقى جاثما على قلوبنا ليزاحم شرايين قلوبنا الى ان يتذكره من خلقه ، فهو سوف يبقى محصنا ضد التقلبات الجوية وغير الجوية و نراه يتمتع بكل الخيرات ،وبعد القلع (او الى ان ينفخ اسرافيل في البوق ) سوف يتمتع براتب تقاعدي على خدماته الغير الجليلة

*ان البرلماني العراقي اخر من يفكر به هو من اوصله الى العز الابدي او بلده ومصالحه فهو لا يمثل غير نفسه وعائلته وحزبه بمنطق ضيق ومنبوذ ، نراه سريع البديهية والاجابة على قرارات تخص جيبه بل واسرع من مساعدي النبي سليمان ولا يستطيع معرفة المشرق من المغرب عند القرارات التي تخص المساكين من ابناء بلدي

*البرلمان الوحيد في الكون الذي يجعل من اعضائه تجارا واغنياءا ومنبوذين وعلاوة على ذلك حجاجا  فبرلماننا هو الوحيد الذي لا يجبر ولا يشترط على اعضاءه ان يكونوا سياسيين بل اهم شئ ان يكونوا حجاجا ..حتى ولوا كانوا من جماعة علي بابا...

ختاما اود ان اقول بان البسطاء من شعبي يعتبرون بان برلماننا هو المعضلة الحقيقية امام تطلعاتهم ومستقبلهم فلهذا لابد من تغيير تلك المعضلة قبل التفكير في تغير شئ اخر.وشكرا

 

علي كركوكي


التعليقات




5000