..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الأديبان أحمد الغمّاز وعباس داخل حسن في ملتقى عمون للأدب والنّقد

د. سناء الشعلان

عمان/ الأردن: استضافتْ أسرة ملتقى عمون للأدب والنّقد الأردنيّة ممثّلة برئيستها الأديبة المخضرمة صباح المدنيّ بإدارة الأديبة إنعام القرشيّ الأديبان الأردنيّ أحمد الغمّاز، وضيف الشّرف العراقيّ المهجريّ عباس داخل حسن في ندوة مشتركة لهما؛ إذ قدّم الأديب أحمد الغمّاز فيها محاضرة بعنوان السّرد الجاذب تكلّم فيها عن استراتيجيّات الكتابة الإبداعيّة النّاجحة، وتطرّق فيها إلى الكثير من محدّدات التّجارب الإبداعيّة ومنطلقاتها الوجدانيّة والتّشكيليّة البنائيّة منطلقاً من تجربته الخاصّة في الكتابة الرّوائيّة؛ ليكوّن تصوّراً عن مشهديّة السّرديّة العربيّة المعاصرة.

   في حين شكر الأديب العراقيّ المهجريّ عبّاس داخل حسن الملتقى على استضافته فيه بوصفه ضيف شرف في هذه الأمسيّة الأدبيّة على هامش رحلته الإبداعيّة في مجاورة الأديبة الأردنيّة د. سناء الشّعلان التي وجّه مكتبها دعوة رسميّة له ليكون في مجاورة ثقافيّة إبداعيّة إعلاميّة لها في الأردن في سلسلة من النّشّاطات والاستضافات الثّقافيّة والفكريّة المشتركة لهما لتبادل خبرات تجربتهما المختلفة في تفاصيلها وخصائصها وإحداثيّاتها.

  وقد تكلّم عباس داخل حسن عن تجربته القصصيّة لاسيما في كتابة القصّة القصيرة جدّاً، كما تكلّم عن العوامل المشكّلة لتجربتها، وعن مخاضاتها المتنوّعة مقدّماً تنظيراً فكريّاً وإبداعيّاُ ونقديّاً عن تجاور الأجناس في السّرديّات، وفي أشكال القصّة القصيرة، مشيراً لما لهذه التّجاورات الإبداعيّة من جماليّات وخصائص ومولّدات تشكيل. كما قرأ فيها أربعاً من قصصه القصيرة بعنوان: "مشاعر صدئة"، و"قلق"، و"عشّ"، و"الواعظ".

   وقد دار حوار نخبويّ بين الأديبين المحاضرين والجمهور حول قضايا تجنيس السّرديّات، وآفاق ذلك، ومسوّغات ولادة الأجناس الأدبيّة الجديدة، ونظريّات التّلقّي، ووظائف الإبداع، وجماليّات التّذوّق للإبداع.

 


https://youtu.be/3SbjwzY5yfM


https://youtu.be/eyjnFuFYV2M




د. سناء الشعلان


التعليقات




5000