.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الصحفي الكل يهرع اليه....... والكل يهرب منه!!

ريسان الفهد

الصحفي والصحافة والاعلام وووو وكل شيء يدخل في هذا الاتجاه ترغبه الناس , ويتمنون ان يكونوا جزء من هذا العالم الجميل , عالم الاضواء والشهرة وايصال المعلومة الى كل الناس في مختلف بقاع العالم, انه شيء رائع ان نشاهد الاف الفضائيات ومثلها الصحف والاذاعات وبمختلف لغات العالم ...
لحد الان اكتملت الصورة عند القاريء عن الصحافة والاعلام لانه اساسا في الصورة ولايحتاج اكثر من التفاصيل, ولكن الذي نريد ان نصل اليه ان هذا الصحفي او الاعلامي الذي يقف خلف هذا العالم المدهش الذي نتحدث عنه , يتعرض بين فترة واخرى الى ظلم او تهميش او ادانة او ملاحقة قضائية او اغتيال بكاتم الصوت او ب(اعلى الاصوات )! قد يكون لسبب رأي كتبه او قاله او نقله اووو ...
المهم ان الصحفي مطلوب دائما لنقل الحدث والصورة والموقف والرأي لمن يريده او يدعوه لذلك ... ولكن لماذا لايحصل على حقه كاملا في ابداء الراي وايصال المعلومة الا ضمن اجنده خاصة يريدها هذا المسؤول او ذاك !!واذا خالفها او خرج عنها يكون مصيره الطرد او احالته للقضاء اواصبح كذا وكذا من التهم الجاهزة التي اخترعها بعض السياسيين ما بعد 2003. لماذا يحصل هذا؟! ومن المسؤول مباشرة عن هذا (التدهور) الذي حصل في التعامل مع الصحفي والصحفيين بصورة عامة؟!!
انا عندي الاجابة الدقيقة ولكن اريد اصل للموضوع عبر عدة طرق لتوضيح الصورة لكم!!.
الطريق الاول (ترابي مع الاسف)!! بعض الوزارت عممت على الدوائر التابعة لها في المحافظات منع التصريح للصحفيين!! وعدنا الى بغداد مركز القرار وهي التي تتحدث وما على الاخرين الا السمع والطاعة(وعادت حليمة الى عادتها القديمة ) هذا ما كنا نعانية منذ سنين ويبدو انه مرض (بالوراثة) واعتقد ان كرسي الوزير مصاب بعدوى الهيمنه على الجميع او ان بعض المستشارين الاعلاميين واغلبهم من الديناصورات المنقرضة هم الذين (حرضوا الوزير على ذلك)!! هذا ظن وان بعض الظن اثم (واعوذ بالله من الاثم )!!الشي الذي افهمه من هذا التوجيه ان اعلام الوزارة والمسؤلين على اعلام هذه الوزارة او تلك يعملون في صحف وقنوات اعلامية (هذا دوامهم المسائي) الله يرزقهم!! يريدون ان تكون اللحمة الدسمه من حصتهم او بالتعبير الصحفي (السبق الصحفي ) لقنواتهم التي يعملون بها او قد يحصلون من هذه الاخبار والتقارير عن وزاراتهم مكافات تشجيعية لهم كما هو معمول به في الصحافة والاعلام عموما (والله اعلم)!!
الطريق الثاني( ترابي ايضا) الجهات المختلفة التي تدعو الصحفيين لنشاط لديها ويذيلون دعواتهم (حضوركم دعما لنشاطتنا في خدمة المواطنين)!! ولكن اه هنا مربط الفرس.. لم يوفروا سيارة لنقل الصحفيين من والى المكان الذي جاؤوا منه , توديعهم ليس مثل استقبالهم ان لم نقل ان اغلب المسؤولين عن النشاط يختفون (فص ملح وذاب) حتى الصحفي يحتار مع من يتحدث لتسهيل عمله وخصوصا اذا كانوا حمايات المسؤولين وما اكثرهم من مفتولي العضلات (طبعا اغلب الصحفيين مثل حالي ما يرادلهم مفتول عضلات...... والبقية عليكم)!!لا اطالب بمكان خاص للصحفيين فهذه صارت من الماضي!!
الطريق الثالث(هذا هم ترابي)!!
سبق وان حصلت مشاجرات وتجاوزات من النوع الثقيل والمتوسط والخفيف من الجهات الامنية الجيش والشرطة و(مشتقاتهم) مع الصحفيين ووصلت للمحاكم والتحقيق وحتى طالت نقيب الصحفيين في البصرة نفسه (على اعناد الصحفيين)!! ولم يتغير الموقف ولم تتغير المعاملة وكأن المسؤول (اظن واعوذ بالله من الظن)!! يقول لهم (فوتوا وخلوه عليه)....والا ماذا يعني هذا الاستمرار باعاقة عمل الصحفيين والاعلاميين من الحمايات بدءا من الاستعلامات وانتهاء بالخط الامامي الذي يجلس به المسؤول( اقصد طخم القنفات في صدر القاعة )!!عاد هناه تشتغل الدفعات والدفرات وباعقاب البنادق والاسلحة المتيسره باستثاء الثقيلة !! لان ما كو مجال تدخل القاعة !!والسبب لان الصحفي يريد يسجل لقاء للمسؤول او يلتقط صورة له !!

لماذا يحصل كل هذا؟!!
الذي قلته والذي لم اتطرق اليه الكثير من هذا النوع وقد يكون اكثر قساوة , لماذا يحصل هذا ؟!! سؤوال من حقنا نسأله بمرارة الى الى كل المعنيين مدنيين وعسكريين وامنيين , احترموا الصحفي والاعلامي لانه يحمل رسالة اعلامية لنقل الحدث انه يخدمكم وقد يعكس صورة قاتمة عنكم اذا ما تعرض لمضايقاتكم !!اذ كنتم تتعاملون مع الصحفي بهذا الاسلوب فسيكون تعاملكم اكثر عنفا بحق المواطن الاخر!! اليس كذلك؟!!
تعاملوا مع الصحفي كمواطن اذا تعلق الامر بالامور الامنية وحماية المؤسسة والمسؤول المكلفين بحمايته , ثم افتحوا المجال له ليمارس عمله الاعلامي اذا لم يتعارض مع مهماتكم الامنية , وحتما انه جاء لمهمة اعلامية , وهذه اتركوها للجهة الاعلامية المسؤوله هي التي تتصرف معه , ولتكن مهمتكم امنية فقط حتى نسهل الامر لكم ولنا لخدمة الطرفين, حتى نبقى نتمتع بالحرية والديمقراطية المرسومة امامنا بلوحه جميله , وحتى لاتشوهها عناصر بيننا لاجنده خاصة خارجة عن ارادتنا.
والله من وراء القصد.


ريسان الفهد


التعليقات

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 26/11/2008 21:11:20
العزيز الزميل ريسان الفهد تحية الابداع وشكرا لما تخطه بصدق.....

الاسم: ريسان الفهد
التاريخ: 17/11/2008 20:43:18
عزيزي ماجدالصديق الحميم..
شكرا لتعليقك ومرورك على مقالتي ... وامنياتنا ان تبقى المهنة نقية صافية من شوائب الطارئين وشفيعنا دائما .. لايصح الا الصحيح...مع محبتي
ريسان الفهد/البصرة

الاسم: ماجد البلداوي
التاريخ: 17/11/2008 18:54:27
يااخي... ياريسان للاسف الشديد صار هناك استسهال لدي الكثيرين ممن وجد في مهنة الصحافة ضالته من اجل الوجاهة والمنفعة، والا بماذا تفسر هذا الحشد الهائل من الطارئين الذين لم نقرا لهم سابقا جملة مفيدة وقد غزوا الساحة بكاميراتهم واخطائهم اللغوية والكارثية باستخدام الجار والمجرور والفاعل والمفعول فضلا عن ممارسات البعض منهم والتي تثير الاستغراب والخجل،
المهم ياصديقي ان الهموم كثيرة وكبيرة ولايتسع المجال لذكرها في هذه الفسحة...
بارك الله بك ايها الصديق القديم واتمنى لك الموفقية وثق ياعزيزي بانه لايصح الا الصحيح

محبتي

الاسم: ريسان الفهد
التاريخ: 16/11/2008 14:09:27
الاستاذ الرائع منذر عبد الحر
تحياتي وامنياتي لك بالتوفيق
الصحافة مهنة المتاعب حقافكيف اذا كانت في بلد ملتهب بالنار والمتاعب معا , اضافة الى الطارئين الذين اضافوا للمهنة وللاخرين على حد سواء, نتمنى ان يفهم الجميع عمل الصحفي و باسلوب حضاري...ولكن ما زلنا في رمرحلة الامنيات..!!
امنياتي لك بالتوفيق ايها المبدع الحر منذر..
ريسان الفهد

الاسم: منذر عبد الحر
التاريخ: 16/11/2008 11:07:28
الصحافة في العراق بلاء الآن , أعان الله الصحفي الباسل المجاهد , ووفقه ودفع عنه السوء والبلاء , تحياتي إليك يا أخي الحبيب ريسان الفهد وحماك الله تعالى من كل سوء وشر




5000