.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مُسدسٌ بلا حبالٍ صوتيةٍ

زياد كامل السامرائي

مُسدّسٌ بلا حبالٍ صوتية 


أريدُ أنْ أُغْرِقُ هذي البلاد بالـمكروكروم 

 

كي أختصر الجُرح 

 

به أرمّم فائض الألمْ 


أنشّفُ عرق الرصاص الرا كض خلف المراثي 


أريدُ أنْ أدفعَ الليل الى هاويةٍ شاسعة


و أقفل البئر بمفاتيحِ القيامةِ


ستكون الجريمة مُهذبة


لأنَّ المُسدّس كان بلا حبالٍ صوتية


**


أريدُ أنْ أموت طفلا، و أنا أشمّ رائحة الياسمين


من نافذة نظيفة


قبل أنْ يهزّ الوجع مفاصل الأيام.


فكما يقضمُ الصباح أنينه ثم يغلق عينيه آخر الغسق


يسرق البلبل من على مصفّحة عالية، تغريدة صدئة


ويترك غصن أحلامه النحيف، للبكاء.


لا أحلام بعد اليوم تنهش الأمل


ولا قُبلات ترفرف على شفاه موقوتة


فقد قرأنا الكتاب من الجلدِ الى الجلدِ


بلغتين منفصلتين ..


وبحبرٍ واحدٍ أسود، على الهواء الطلق.


هكذا حبيبتي الفرِحة


لا تبالي بالأعياد


ولا برأس السنة التي تُطعم العشاق بالأغاني


ولا بالبرتقالة التي نَضِجتْ بين يديها


بعد كل رسالة  حب قطفْتُها


من حديقة شِعري  الملوّثة بالحروب، لها


بعيدا عن أعين اللصوص


وبائعي الخنادق


والذئاب التي تبتسم للغزلان.


لاتبالي حبيبتي بي ..


كلما أردتُ رسم قطرات من... أحبكِ


أجرحُ بها صدر الصفصافةِ اليابسَ


وبعضا من جواربها...


مُشاكس و قليل الحظ  - تقول


أريد أنْ لا يُشبه جسد حبيبتي الأسلحة


كي لا أعتصم فيه..


واقُتَلْ .


أريد أنْ لا يُشبه عُشبا طريا


أغفو عليه و أصبر


حتى يتدلّى قمرا فضيّا 


أتلمّس به درب النجاة.





زياد كامل السامرائي


التعليقات




5000