..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نهاياتٌ بيضاء

نور صباح

 كان قراراً مّني،

ان يّنثرَ العبيرُ

ضحكاتي..

وكان قراراً

ان اتجاهل اعمدة

الانارة الباهتة،

وان يُعّبَّد الحنينُ

رصيفهُ الاسوّد

عّن كُثبان رملي..

وان يرشِفَ النّدى

بسمَاتي العتيقة.

كان يقرُّ لسان الهوّى،

ان ينجلي المأزقُ..

وان تُفتَح النوّافذ

لآخرِ مدىً،

يحتملهُ الحبور..

ولآخر دمعاتٍ 

جَرَت على خدّ 

السنابلِ..

تعِدُ النخيل

بشموخِها العاصِف،

ان لا تحلِّق على

ارففّ الوّجنات 

الخجول مجدّداً!.

كان قراراً ناعماً

يسابقُ قرارات

الهوّى اللّاجئة

مّن نوافذِ

النهايات القريبة..

ويحلمُ الشمعُ

ببقايا ذوبانٍ

على حافّاتِ

الغيمةِ التّي تحكينا!

أعودُ مجدّداً،

الى ضفافِ البَنَفْسَج،

لاجدَ بقايّا العطورِ

تسامرُ الذاكرةِ!.

لتجدني،

فتُكتَبُ مّشاهدنا

الساحرةِ

على شناشيلنا

العتيقة،

تلظَى بالنورِ

حتّى اعماق التلاشي،

لضياعِ سماواتنا

العذراء..

دفءٌ وّبردٌ

يحتّلُ مّناخَ الوّردِ

ايُّ جوريّةً زرقاء

هانت على باقاتها

القادمة؟

قراراتُ الوّردِ

كبيرةٌ!

فرائحتها الازليّةُ

تؤرِخُ ادّقَّ

الاحزانِ فّي تقويم

الفّرَح..

وّ تبعثرُ اجمَل 

الالوانِ

على طريقها 

المّخضّرِ

بالامل..

كان قراراً يكرهُ

الشمسَ 

ويرتادُ لذِكرى 

المّعاطِف..

يوّزعُ حنينَ

الخريفِ، ويُسِكَتَ

حقَّ الربيع..

قراراتنا تعرفنا،

تسيلُ مّن اوجاعنا

فرصةً..

لنغدو على اكفف

الزمانِ

الواناً مّضرّجةً

بالبياض..



نور صباح


التعليقات




5000