.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مهرجان ربيع الشهادة الثقافي العالمي خطاب فكري يتحد مع مبادئ الانسانية ليمثل جميع شعوب العالم

علي حسين الخباز

هو بعض هذا الجميل المتوج صبراً زينبي السمات، بملامح طف جديد، جسر الأئمة كربلاء هذا الزمان، حملناه هوية عز بإمضاء إمام، فأوقدنا في سابع النزف قناديل فكر وجمال.

توهجت بمهرجان ربيع الشهادة الثقافي العالمي الذي شاءه الله تعالى أن يكون هو الرد الذي أذهل الطغاة.. وفي يوم احياء ذكرى سبط رسول الله (ص) سيد الشهداء الحسين بن علي (عليهما السلام) أزهرت بالنور والحياة، إذ انطلقت دورة المهرجان الاولى عام 1427هـ سنة 2005م أينعت الشهادة ينابيع نضارة، فكان الحسين (عليه السلام) هو ربيعها، والاشراقة كربلاء.. ربيع الشهادة مهرجان تقيمه الامانتان العامتان للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية ملتقى ابداع وثقافة فكر وإيمان.. روح تمنحنا معنى أن نكون، ونحن بأشد الحاجة الى سيرة الصمود والإصرار والتحدي الحسيني المبارك.. يقول الشيخ خالد الملا في المهرجان الرابع: 

 (نحن بين آيتين ليس بها بين وبين، إما ان نكون مع الشمر او نكون مع الحسين  عليه السلام، ولا خير في أمة لم تختر حسيناً) ابجدية يقظة يبقى صداها صوتاً يصحي الغافلين.. هو صدى مهرجان اكتسب العالمية من عالمية سيده الحسين (عليه السلام) فكان الحضور بلون الورود.. 

تتوحد معطاءة بعبق العبير.. تتلاقح الأفكار، وتتعانق القلوب بالولاء لنصرة الحق اينما يكون، وتتبادل شعور المودة مزهوة بالسلام.. مهرجان امتدت به ساحة الطف الحسيني عوالم خير حوّل ساحات الحرب الى قاعات درس ومحاضرات علم ودين، ومد السلام ايمانا بقدرات المحتفين بهذا السطوع بعقلية مفكر قادر على الوثوب لإحداث تغيير مؤثر يشذب في بلاده الوعي، ويخلق الارادة والحياة الحرة الكريمة والمحبة والسلامة والأمان.

فقد تدفقت البحوث في حرم هذه الرياض اشراقة وجد تديم الزهو في معنى الربيع ثمانية وستون بحثاً توجها المهرجان سيرة وعطاء لعلماء حوزويين ولأساتذة اكاديميين عراقيين وعرب ومن كل جهات الضوء تنوعت هوياتهم وتنوع الانتماء.. 

وكان المرتقى كربلاء تجلت البحوث في سفر كتاب الله والحسين، وفي رقي العلم، وحصانة الاعلام، وثورة النبوة، وقراءة الجرح بآيات السلام.. نداوة هذا الربيع وبركة وجوده ورحمة معناه هو قرآن الله الكريم به يتنفس المهرجان ربيع الشهادة، وبه يكون. تميزت الأماسي القرآنية بإشراك قراء عراقيين وعرب من أجل تجذير الثقافة القرآنية في المجتمع.

شاعر يسألني:ـ هل الشعر في مهرجان ربيع الشهادة يصغي أم يقول؟ ماذا يقول الشعر والمدى كل المدى في ربيع هذا الوجد قصائد، وإشراقة هذا الوجود المبارك أكبر من كلمات الكون وان تحشدت تحت اقلام المبدعين.. 

ندية بقبلات ضريح اكثر من تسعين قصيدة عمودية، وثمانين قصيدة شعبية صدحت في هذا المهرجان الربيعي، وهي تحمل التوق منبرا، ودعاء المنجزات بوصلة للدليل، 

ومنهل هذا الجود علم ويقين وجهد مثابر وأعمال متقنة، ومشاريع فخر ارتقت لتجعل من العتبات المقدسة مركز اشعاع فكري وعلمي وثقافي، وفي كل مهرجان تزف بشارة منجز جديد، بشارة تحتفي بافتتاح مضيف أبي الفضل العباس وافتتاح مكتبة الإمام الحسين (عليهما السلام). 

وتنثال البشائر مفرحة في كل عام افتتاح مكتبة ابي الفضل العباس عليه السلام منجز استبدال البردة الشريفة لقبر الحسين عليه السلام وبشارة تزف لنا افتتاح الجناح الشرقي لمكتبة دار المخطوطات في العتبة العباسية المقدسة. 

وبشارة من ذهب يزفها خدمة ابي الفضل العباس (عليه السلام) تفتح لدمعات الفرح باباً وأعلنت بشارة البدء بمشروع تسقيف صحن ابي الفضل العباس (عليه السلام).

لابد من بذل ما بالوسع ليزهو الربيع في كل الفصول، ولتعمر الحكمة صروح اليقين، فالمراقد المقدسة هي مراكز اشعاع لنور الثورة الحسينية في كل زمان ذاكرة التأريخ فرحت ببشارة افتتاح متحف الامام الحسين (عليه السلام)، وكل بشائر الخير تهدف لخدمة الزائرين، حيث تم افتتاح جزء من الواجهة لمشروع التوسعة الأفقية، وتم افتتاح دار الوارث وافتتاح دار الكفيل للطباعة والنشر والتوزيع.. 

 :ـ أقرأ.. فاستفاق العلم على يديه، وتوضأ بمنهله ليصلي، وعلى منبره استيقظ الوعي تقيا.. العتبات المقدسة حملت هذا الارث معارض كتب، شاركت فيها مئات من دور النشر والوكالات الاعلامية والثقافية.. وأقامت معارض للصور الفوتوغرافية والاقراص المدمجة، ومعارض للفن التشكيلي من رسم وخط وزخرفة اسلامية ونحت وسيراميك وكاشي كربلائي وقسم خاص بالتصوير الفوتوغرافي احتوى جناحاً خاصاً باتحاد السجناء السياسيين.. وعرضت العديد من المسرحيات الحسينية.. 

 أي ربيع سواه اضاء الكون بما ابدع وصاغ من جميل الطف الموقف والثبات حمل الرسالة علما ومعرفة ووعي هداية ورشاد.. وتم تشكيل مؤتمر اكاديمي يضم عدداً من الجامعات العراقية للرد على فتاوي التكفيريين الساعية لزرع فتنة التفرقة في بلد الايمان، وتحت راية هذا المهرجان اصدر التجمع الثقافي النسوي استنكاراً وادانة لفتاوى الهدم التكفيري، ودعا البيان المجتمعات النسوية للوقوف بوجه مثل هذه المؤتمرات.

وهل ثمة ربيع أثرى من هذا الربيع الذي نطمح فيه ان نتعرف على الحسين (عليه السلام) نطمح لخدمة أكثر نفعا للعالمين لاجتماع يعزز المصير.. فقد استحدث المهرجان مسابقة للفلم الوثائقي الحسيني ضمن فعاليات ربيع الشهادة الثقافي العالمي شارك فيه اكثر من خمسين فلما من العراق وايران والسعودية ولبنان وباكستان والارجنتين وعرض في المهرجان ثلاثة عشر فلما وثائقيا..

صور عالقة في الضمير، تؤرخ هذا التنامي الجمالي عبر مشاهد تتنامى كل عام.. مشهد لمظليين يملأون الفضاء رايات يا حسين ليهبطوا عند روح المكان ساحة ما بين الحرمين، ومشهد آخر يسر الخاطر لجلسات تعارف اقيمت لوفود المهرجان لتقريب وجهات النظر، وخلق حالة التعارف الانساني ومشاركة فاعلة لجميع الوفود مع منتسبي العتبتين المقدسين في الممارسة العبادية لأداء نشيد العهد والولاء الحسيني.. مهرجان ربيع الشهادة ادرك شمولية التأثير لعالمية النهضة الحسينية، وتبنى خطابا فكريا وعقلانيا مع مبادئ الانسانية لتمثل جميع شعوب العالم. 

 وقد ترك المهرجان مكاناً في هذا العام لشهداء الدفاع المقدس..

 لأنهم بالتأكيد.. كانوا حاضرين..


علي حسين الخباز


التعليقات




5000