..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


توقيع كتاب طالب القره غولي في مدينة الفن

سمرقند الجابري

شجن وفرح وحب وفراق، مشاعر عديدة تنتابك وانت تسمع اسم الملحن الراحل طالب القره غولي ابرز ملحني السبعينيات.

شهدت قاعة "مدينة الفن" في الوزيرية يوم الجمعة 5 تموز 2019 أمسية جميلة اجتمع فيها محبو الفن العراقي الأصيل لحضور توقيع كتاب " طالب القره غولي " تأليف الباحث الموسيقي الدكتور حبيب ظاهر العباس، الكتاب يؤرخ سيرة حياة القره غولي، ويحلل عطاءه اللحني موسيقيا، وفق تأملات بحثية يقوم خلالها د. العباس، بقراءة منهجية النغم، صمم غلاف الكتاب الفنان د. فلاح الخطاط، الأمسية كانت بإدارة الدكتور عارف الساعدي الذي اغنى الجلسة بقصائده الجميلة.

السادة المتحدثون:

حكمت البيضاني مؤسس مدينة الفن وصاحب استوديو حكمت للتسجيل الصوتي:

عبر عن المه واسفه  لرحيل الملحن طالب القره غولي وحرصه على ان يكون توقيع الكتاب في مدينة الفن تثمينا لمكانة الملحن في قلوب العراقيين على امتداد أجيال كاملة.

القاص عبد الستار البيضاني:

واصفا ما طورته الاغنية من حس داخلي وتحريكا للمشاعر وصياغتها من خلال الحان تفردت بأسلوبها.

زامل زامل سعيد فتاح :

وهو ابن الشاعر الشعبي الكبير "زامل سعيد فتاح" الذي تحدث عن العلاقة الطيبة الطويلة بين والده الشاعر زامل سعيد فتاح وبين الملحن وكيف اثمرت ذلك التفاهم النفسي على تقديم اجمل الأغاني العراقية وقتها.

د. هيثم شعوبي:

تحدث عن جوانب من السيرة الذاتية للفقيد ابن الناصرية حيث اعتبره الدكتور هيثم من مؤسسي الاغنية العراقية الحديثة ، كما قام بتوزيع قراءة نقدية على بعض الحضور .

المخرج جمال محمد:

في منتصف السبعينيات كان القره غولي يعيش في الكويت ولا يرغب بالرجوع وكنت امنتج له اغنية (هذا آنه) ويصدف ان تلك الاغنية من الأغاني التي يحبها الرئيس " احمد حسن البكر" وقد كان مشوارنا طويلا بحيث قمت بأعمال المونتاج لـ (75) اغنية.

العازف سامي نسيم :

قرأ رسالة من الملحن الكبير " محسن فرحان " التي يخاطب بها روح الفقيد:

- " لا تفكر أبداً بدار الاوبرا المزمع اقامته، فهو الان مجرد حفرة تتقافز فيها الضفادع، ولا تتذكر قاعة الشعب التي أضحت مهملة ولا تحزن على مسرح الرشيد المظلم يا صديقي لا تتذكر أي شيء ونم في قلوبنا التي ستظل تذكر " وهنا رأيت الملحن محسن فرحان يبكي ، وهناك تأثر لذلك البكاء وبكى معه ، كانت لحظة مؤثرة عدنا فيها عائلة واحدة ، كانت تلك الأغاني ترسم نهاراتنا الجميلة التي لم يظل منها غير الذكرى.

سأل الدكتور عارف الساعدي المؤلف عن سبب ذكره زفاف الشاعر زامل سعيد فتاح وعن بعض الذكريات التي اخذت سبعة أوراق من الكتاب؟

فأجاب المؤلف بأن زامل شاعر مهم لم ينل نصيبا من الاعلام ولم يأت على ذكره احد من الباحثين بما يليق ومنجزه الشعري المهم ولكنه يأمل ان يكون في المستقبل مشروعا كهذا وفاءا له وعرفانا. 

حضر الحفل أيضا عائلة الفقيد والفنان الكبير " ياس خضر " حيث غنى له اغنية " حن وآنه حن" التي اسعدت الحضور، الكل كان يتمنى ان يمتد وقت هذه الأمسية، وهناك من غادر القاعة وهو يدندن " جذاب، دولبني الوكت بمحبتك ...جذاب .

  

سمرقند الجابري


التعليقات




5000