.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أمين الزاوي ...عقولنا في خطر

عبدالرزاق الربيعي

فوجئت كغيري من الأدباء العرب بقرار أمضت عليه وزيرة الثقافة الجزائرية خالدة تومي بإقالة أمين الزاوي من منصبه كمدير للمكتبة الوطنية الجزائرية بعد إستضافة المكتبة لأدونيس لإلقاء  محاضرة تطرق فيها الى بعض  القضايا الفكرية  مدليا بآراء إستفزت المتشددين الإسلاميين فطالبوا بإقالته وهذا ماينسجم مع رغبة الوزيرة  التي كثيرا مادخلت في صراعات ومواجهات مع الزاوي وهي صراعات يواجهها كل أديب إشتغل في مؤسسة ثقافية حيث التصادم الدائم بين الإداري والثقافي !!!وحين سألت عن الذي يقف وراء هذا المكان الحيوي قيل له :إنه الدكتور أمين الزاوي الذي وظف كل قدراته وعلاقاته وامكاناته في إحياء هذا المكان فكان له ما أراد

ذلك لان الزاوي لم يكن مديرا تقليديا لقد نظر الى المكتبة ك"فضاء استراتيجي ..فضاء للحرية، تحرر المتعلم من قيود الدرس وجمود القسم، وتمنحه فرصة تجديد طاقاته " كما قال في إحدى حواراته

  قبل أن أتعرف على الزاوي كنت قد قرأت له وسمعت به وحينما التقيت به بالجزائر في عام الثقافة الجزائرية عام 2007 م  لاحظت  حيوية الدكتور أمين الزاوي وذكاءه ولباقته وحضوره الثقافي , فهو أستاذ جامعي فبعد حصوله على شهادة الدكتوراه عن «صورة المثقف في رواية المغرب العربي»، عمل أستاذا للدراسات النقدية في جامعة وهران وفي في جامعة باريس الثامنة، وهو روائي ، له عشر روايات باللغتين العربية و الفرنسيةإضافة إلى مجموعتين قصصيتين. يرتبط بعلاقات واسعة مع عدد كبير من الأدباء والمثقفين العرب ولم أعجب لوجود شخص بهذه الكفاءة في هذا الموقع الهام , لذا شعرت بأسف شديد عندما سمعت خبر إقالته من منصبه إرضاء لأشخاص استكثروا على هذا الصرح الثقافي أن تطرح تحت سقفه آراء يتحمل مسؤوليتها أصحابها وليست  الجهة المضيفة في زمن الإنفتاح على الثقافات والآراء

حين زرت المكتبة الوطنية الجزائرية رأيت مئات الطلبة والطالبات والباحثين والقراء

والندوات التي تقام في قاعات المكتبة العديدة   فأحسست إنني كنت أتجول في صرح علمي

ومركز ثقافي حيوي وليس في مكتبة !!

وماوقفة المثقفين والادباء الجزائرين وعلى رأسهم الرمز النضالي جميلة بوحيرد الى جانب

الزاوي عندما بعثوا  رسالة مفتوحة إلى رئيس الجمهورية الجزائرية  عبدالعزيز بوتفليقة

أكدوا فيها وقوفهم " ضد المخططات الساعية لقطع الألسنة وكسر الأقلام والعودة إلى الأحادية

وثقافة نفي الذات والآخر" مؤكدين " إن عقولنا على اختلاف اتجاهاتها في خطر "

ويبدو إن الزاوي كان يستشعر هذا الخطر لقد أقر ذات يوم إن التيار السلفي تراجع "تراجعا كبيرا في السنوات الماضية لكنه , لم ينته  فهذا التيار لا يزال موجودا، متربصا بكل تقدم نحو الثقافة الحقيقية، نحو الحداثة والحرية. هو فقط يحاول أن يتموقع بطرق أخرى لأن الوضع المحلي والمحيط العالمي لا يسمحان له باستخدام استراتيجياته القديمة. هو يتموقع داخل الأحزاب والمؤسسات والهيئات التشريعية، وهنا مكمن الخطر"

وهاهو التيار السلفي يظهر ثانية ليبعد شخصية ثقافية عن ممارسة فعلها في التغيير والبناء !!

فلكي لا يغلب السياسي على الثقافي ولا الجمود على الإنفتاح  أضم صوتي , كأديب عربي

ينظر للثقافة العربية نظرة شمولية واسعة ككل متكامل لا يتجزأ ,الى صوت كل من وقف

الى جانب الزاوي مدافعا عن حرية التعبير والجمال

 

عبدالرزاق الربيعي


التعليقات

الاسم: جميل حمادة
التاريخ: 29/10/2011 16:46:06
خيرة العزيزة،
صباح ظهيرة حارة الآن،
أين أنت الآن، اشتقت إليك وإلى قصائدك الطائرة الجميلة.
آخر مرة قلت لي أنك في عمان/ الأردن، والآن أراك في وهران الجزائر، فأين أنت الآن حقيقة؟ كلميني على الايميل: jamil-hamada@hotmail.com
دعينا نتواصل، مع أطيب تمنياتي وحبي.

الاسم: جميل حمادة
التاريخ: 29/10/2011 16:41:49
عزيزتي خيرة الموقرة
أي أنت الآن، لقد اشتقت إليك. آخر مرة قلت لي أنك في الأردن/ عمان، وها أنا صدفة أراك في الجزائر عبر هذه الرسائل الماسيجية.. فأين أنت الآن فعلا..؟ طمنيني عنك وعن قصائدك الطائرة الجميلة.. تحياتي.
المخلص/ جميل حمادة - طرابلس، ليبيا

الاسم: سهيلة بلمختاري
التاريخ: 12/08/2011 22:58:37
هناك بيت شعري يلخص مأأود أن أقوله وهو
ذو العقل يشقى في النعيم بعقله
وأخو الجهالة في الشقاوة ينعم

الاسم: سهيلة بلمختاري
التاريخ: 08/08/2011 01:44:58
أمين الزاوي قامة ثقافية نفتخر به وكما نعلم أن هناك صراع بين السلطة والمثقف فالناس وصلهم الوعي إلى درجة أنهم يفرقون بين الرداءة والكفاءة بين العلم والجهل وإسمحولي إذا وضفت مثل شعبي لإنه يؤدي المعنى يقول واش يفهم الحمار في شم النوار

الاسم: امين بوعلي
التاريخ: 01/12/2010 16:32:00
ليس غيرك من يستطيع نيل التاج يا دكتور....جدير بالدكر اقراْ كل حخميس ما يكتبه سيدنا

الاسم: نورالدين لعراجي
التاريخ: 06/11/2009 23:09:38
هياالاسقاطات وحدها تأتي من حجم الانا المفعمةبأشواك التيه ووحده المعنى من يتجددكلما مرمن بيننا زلزال عابر. ليظل المعنى سيدا أمام كل الهزات ياجبل مايهزك ريح ,الكلمة ليست لهاقاعة انتظار والابداع لايؤمن بالحدود
وألاشياء بمسمباتها خيرة بلقصير اين أنت؟

الاسم: حمزة بن زيان
التاريخ: 14/06/2009 19:27:58
أمين الزاوي أحد أعلام الثقافة الجزائرية فى السنوات الاخيرة والدليل على ذالك كتاباته فى جريدة الشروق . وقد حرك أمين الزاوي الجو الثقافي فى الجزائر الذي كان راكدامن قبل نحن مع بيان المسنادة بصفة ممثل لم لطلبة جامعة المسيلة .

الاسم: خيرة بلقصير
التاريخ: 27/04/2009 12:59:24
إلى عبد الرزاق الربيعي (أكاد أعرفك ولكن عذرا أيها أنت فذاكرتي أصيبت بالببل المقيت ...أنا خارج أناي منذ زمن بعيد ولكن رغم هذا فالأسماء لا تبرح خيطي الواهي ...شكرا على السؤال المجيد..)

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 25/04/2009 18:37:16
المبدعة خيرة بلقصير
تعليقك قصيدة رااااااااائعة
هل التقينا في الجزائر؟
ربما
شكرا لك هذا التذكر
مع تحياتي
وتقديري

الاسم: خيرة بلقصير
التاريخ: 25/04/2009 15:27:41
أيها الإنسان الجميل حتما لا تذكرني؟ ....خذ جمجمتك النبيلة واركب البحر حيث تشاء ولا تلتفت ورائك فهم لا يتكلمون ولا يسمعون ولا يرون هناك حتماستجد سماءا ثامنة...حيث يجب ان تقيم ...لقد تركونا نهاجر ونحن عصافير وحين عدنا بأجنحة مضيئة فرشوا لنا قفصا مهيض.......
اتمنى لك النجاح دوما.

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 09/11/2008 11:19:54
أخوتي الاعزاء:
الشاعر منذر عبدالحر
الشاعر حسن رحيم الخراساني
الكاتب بن علي احمد
شكرا جزيلا
لاصواتكم النبيلة ومؤازرتكم الدكتور امين الزاوي
الف شكر
مع مودتي
وتقديري
واعتزازي

الاسم: منذر عبد الحر
التاريخ: 09/11/2008 10:07:58
تحياتي إليك يا صديقي المبدع الرائع والانسان النبيل عبد الرزاق الربيعي , أمين الزاوي المثقف والمبدع المتميز والانسان الرقيق , لا يستحق إلا الاحتفاء والتقدير وهو كما أشرت - وشاهدناه معا - في الجزائر , قد صنع صرحا ثقافيا متألقا من المكتبة الوطنية وجعلها تعج بالنشاط الكبير والحيوية النادرة ..
أضم صوتي إلى صوتك من أجل أمين الزاوي الرائع ومشروعه المتقدم المضيء

الاسم: الشاعر حسن رحيم الخرساني
التاريخ: 07/11/2008 20:48:34
ونحن معك َ نضم أصوتنا
أيها المبدع الجميل
الأستاذ عبد الرزاق الربيعي
شكرا ً لهذا العمل الإنساني النبيل
في البحث عن الحقيقة من أجل الكلمة الحرة

الاسم: بن علي أحمد الجزائر
التاريخ: 07/11/2008 07:10:07
لايمكن لمثقف مثل الأديب الدكتور أمين الزاوي متنور محب للحرية والإبداع والمبدعين في وطنه و العالم العربي والعالم أن يسلم من الجهل فقد أثارت جهوده غيرة وزيرة الثقافة التي لايربطها بالثقافة شيء كانت تسمع من الجزائريين أنه أكبر من المكتبة وأنه الوزير الحقيقي للثقافة في الجزائر وأنه المثقف الكبير والمسير المبدع وأنه واسطة عقد المثقفين الحقيقيين الأحرارغير المباعين في سوق النخاسة لذلك حاربته بكل السبل الدنيئةبمحاصرة نشاطات المكتبة تارة وبسن قوانين تقلص من إمكانياتها المادية والمعنوية تارةأخرى و بالتقارير الملفقةاليومية الكاذبة الموجهة إلى رئيس الحكومة وذلك منذ خمس سنوات ختمتها بقضية أدونيس
كارثة العالم العربي في المتطفلين الذين لا يريدون أن يسود النور في الأدمغةالعربية وفي المؤسسات




5000