.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


سعادة الملكة "كوليرا"

زياد كامل السامرائي

ربما حطّ الهدهدُ في سبأ ! 


ربما على قُصورها علّقَ النبأ 


وجه بلقيس ما انطفأ 


جنّة أرضها، وكتاب حنين. 


قد لا أجد في حياتي، 


وخضرة نهديك،


المُهدّد بالانقراض، مبتدأ  


لا أستطيع أنْ أشعر بسعادة "الكوليرا"


وهي تعانق، بخفةٍ، مِزاجها


جثة بعد أخرى


تَهدي شهوتها،


نجمة وظمأ.


قد لا أصادف إمرأة يمانية


في حياتي


تُخضّبها بولدٍ "صالح"


يحتمي من قنّاصين،


بشجرة ملحٍ


ومن حصانٍ مجنونٍ،


بخنجرٍ معقوف.


من السهلِ لشُرفات قلبكَ أنْ تجفل


أو تُطفأ مصباحكَ، رصاصة


وانتَ ترتشف ليلكَ المرّ


بشاي أسود


وتضحك، لانها عمياء.


منْ بعيد ...


سماءٌ صافيةٌ يجرحها دخانٌ ضائعٌ


يهرولُ مع نداء عقيم.


قد لا أرى  مصيري جائعا


لرغيف يابس أو كتاب سقيم


كسيح في جنازته، أمين يمشي


خلفه سرب من خطايا،


لعنات أرامل وموحّدين


ينصبوا فخا له وكمين..


تفزّ عظامه شضايا


ليعود لي حاملا


ذكريات موت وكلأ.


 

زياد كامل السامرائي


التعليقات




5000