..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة

خلال مشاركته في مؤتمر احياء روح الموصل


وزير الثقافة: من نتائج اعمالنا المسحية اكمال الوثائق الخاصة بأدراج المدينة القديمة على القائمة التمهيدية في اليونسكو

شارك وزير الثقافة والسياحة والآثار فرياد رواندزي وعدد من المسؤولين العراقيين يمثلون عدد من الوزارات في مؤتمر احياء روح الموصل الذي عقد في مقر المنظمة العالمية للثقافة والتربية والعلوم اليونسكو في باريس في العاشر من ديسمبر الحالي والذي يقام بالتعاون بين منظمة اليونسكو وزوارة الثقافة العراقية وكذلك الامم المتحدة


واستهل المؤتمر بكلمة من قبل السيدة اودريه اوزلاي مدير عام اليونسكو والتي اشارت فيها الى اهمية هذا المؤتمر لإعادة احياء الموصل وباعتبارها من المدن المهمة وملتقى الحضارات وكذلك مدينة متعددة الاعراق مؤكدة على اهمية اعادة بنائها من كل النواحي وليس فقط البنى التحتية بل الاثار والبنى الثقافية للمدينة مشيرة الى ضرورة مشاركة اهالي المدينة في اعادة بنائها وحثت السيدة مدير عام اليونسكو الدول المشاركة في هذا المؤتمر للمشاركة في اعادة بناء نينوى واحياء مدينة الموصل وايضا دعت المجتمع الدولي للنهوض بدوره في هذا المجال.


ومن ثم القى وزير الثقافة والسياحة والآثار كلمته في المؤتمر اشار فيها أن هذه المبادرة تأتي ادراكا من المنظمة الدولية الاولى المعنية بالثقافة والتربية والعلوم لاهمية الموصل كرمز حي لهوية العراقيين التعددية واحتفاظها بموروث حضاري انساني فريد، وخطورة ما تعرضت له هذه المدينة من كارثة انسانية وتطهير ثقافي فائق الشدة على يد عصابات داعش الارهابية.


واستعرض وزير الثقافة بعض من تاريخ هذه المدينة وما تضمه من مواقع اثرية وتراثية وماتعرضت له تلك الاثار من تدمير خلال مدة احتلال عصابات داعش للمدينة مبينا وبالارقام حجم الدمار الذي تعرضت له تلك المواقع.


كما بين الوزير ما قامت به كوادر وزارة الثقافة والسياحة والاثار من اعمال بعد تحرير الموصل من حصر وتوثيق الاضرار وتثبيت علامات دالة تشير الى تراثية المباني لغرض التعامل الحذر معها في اعمال رفع الانقاض التي تقوم بها الحكومة المحلية.


وقال رواندزي ايضا في كلمته: وكان من نتائج اعمالنا المسحية والتوثيقية اكمال الوثائق الخاصة بادراج المدينة القديمة على القائمة التمهيدية وتسليمها الى مركز التراث العالمي في اليونسكو خلال اجتماعات الدورة (42) للجنة التراث المنعقدة في المنامة في 24 حزيران من هذا العام من قبلنا كأجراء اولي قبل كتابة ملف الادراج على لائحة التراث العالمي.


وفي مستهل كلمته شكر رواندزي القائمين على تنظيم هذا المؤتمر قائلا: يطيب لي في البدء ان اتقدم بالشكر والامتنان للقائمين على تنظيم وادارة مؤتمرنا هذا واخص بالذكر منهم السيدة مدير عام اليونسكو السيدة اودري اوزلاي على اطلاقها لمبادرتها المهمة (احياء روح الموصل) وذلك في المؤتمر الدولي لاعادة اعمار العراق الذي انعقد في الكويت في شباط هذا العام.


كما والقت السيدة ستيفانيا جيانيني مساعدة المدير العام لليونسكو للتعليم كلملة حول كيفية احياء روح الموصل من الناحية التعليمية والثقافية وفي كلمة له بين السيد مصطفى الهيتي رئيس صندوق اعمار المناطق المحررة في العراق والذي مثل مكتب رئيس الوزارء وعن طريق قاعدة البيانات والصور محاولات الصندوق لاعادة اعمار هذه المدينة ومن ثم تم تقديم مشروع اعادة بناء جامع النوري والمأذنة الحدباء من قبل رئيس الوقف السني الدكتور عبد اللطيف هميم ووزيرة الثقافة والتنمية والمعرفة لدولة الامارات العربية المتحدة نورا الكعبي ومن ثم بدأت الحلقات الدراسة في المؤتمر وعقدت الندوة الاولى والتي كانت بعنوان (خطة اعمار المؤسسات الثقافية والتراثية) ادارها وزير الثقافة فرياد رواندزي وارنيستو اوتون مساعد المدير العام لليونسكو للثقافة بمشاركة عدد من المتخصصين العراقيين والاجانب.


وفي الندوة الثانية والتي كانت بعنوان (خطة احياء المنظومة التعليمية) وادارها الدكتور حامد احمد نائب رئيس هيئة المستشارين لرئيس الوزراء والسيدة ستيفانيا جيانيني مساعدة المدير العام لليونسكو للتعليم بحضور عدد من المتخصصين في هذا الجانب ومن ثم تم الاستماع للمداخلات من قبل ممثلي الدول الذين حضروا هذا المؤتمر.


يذكر ان العديد من الدول المشاركة وكذلك المنظمات ابدت استعدادها لتقديم المساعدة الى العراق سواء ماديا أوفنيا ومن هذه الدول هي الكويت وايطاليا وكوريا الجنوبية وهنغاريا والتيتدخل للمرة الاولى هذا المضمار وتبدي استعدادها لاعادة احياء مدينة الموصل وبالاخص المواقع الخاصة بالمسيحيين وكذلك الالسكو والاتحاد الاوربي واليابان وتركيا وبولندا ايضا وللمرة الاولى تبدي استعدادها لهذا المجال واسيسكو والمملكة المتحدة والمتحف البريطاني ومكسيكو ومبادرة اليف والجيك والمانيا وايضا بعض المنظمات الاخرى مثل ايكروم ومعهد اليسكا في اسطنبول.


من جانبها وخلال المؤتمر قدمت وزارة الثقافة ممثلة بوكيل الوزارة لشؤون السياحة والاثار الدكتور قيس حسين رشيد مشروعا متكاملا لـ (21) موقعا من اجل اعادة بنائها كمرحلة اولية وهذه المواقع والمشاريع تتمثل بالمتاحف والمساجد والمراقد والكنائس والمعابد وسوقين شعبيين وبيوت تراثية ومباني عامة وتم تقديم عرض عرض صوري لهذه الاماكن  وتم تقديم الاوراق للقائمين على هذا المؤتمر


وفي ختام المؤتمر الذي اختتمه وزير الثقافة فرياد رواندزي والسيد نيكولا كاسيانيداس مساعد المدير العام لليونسكو للعلاقا الخارجية  شكر الوزير القائمين والحضور على ىهذا المؤتمر قائلا:


نقدم شكرنا لمدير عام اليونسكو وكل القائمين في اليونسكو الذين عملوا لانجاح هذا المؤتمر بما فيهم مكتب اليونسكو في بغداد وجميع المندوبين الذين عبروا عن استعداد بلدانهم لمساعدة مبادرة احياء روح الموصل وصندوق اعمارها والضيوف الذين تجشموا عناء السفر وجاءوا الى باريس للمشاركة في هذا المؤتمر لانجاحه والشكر لمندوب العراق لدى اليونسكو الدكتور محمود الملا خلف والسفارة العراقية لجهودهم المضنية لانعقاد هذا المؤتمر.


واضاف الوزير نتمنى ان تترجم نتائج هذا المؤتمر من اجل احياء حقيقي لروح الموصل ونحن بدورنا نتواصل مع اليونسكو ومديرها العام السيدة اودري اوزلاي وكل الكادر المعني بهذا الملف لتنفيذ نتائج هذا المؤتمر على ارض الواقع في الموصل وكذلك في المواقع الاثرية والتراثية والثقافية في الموصل وكل محافظة نينوى.


عاشت مدينة الموصل حرة ابية ورمزا للانعتاق ودحر فكر الظلام الاسود والى مزيد من دعم الموصل من اجل احياء روحها واعادة سكانها سالمين امنين وشكرا جزيلا.


يذكر ان المؤتمر حضره وفد عراقي ضم اضافة الى وزير الثقافة فرياد رواندزي رئيس الوقف السني ورئيس الوقف الشيعي وعدد من المسؤولين من المختصين بالاثار والتراث وعدد من المسؤولين من وزارة الثقافة ووزارة التربية ووزارة التعليم العالي ورئيس جامعة نينوى ورئيس جامعة الموصل ومحافظ  نينوى.




في كلمته خلال مؤتمر (احياء روح الموصل)


وزير الثقافة: تأتي هذه المبادرة أدراكاً من المنظمة الدولية الاولى المعنية بالثقافة والتربية والعلوم، لاهمية الموصل كرمز حيٍ لهوية العراق التعددية


القى وزير الثقافة والسياحة والاثار فرياد رواندزي كلمة في مؤتمر (احياء روح الموصل) الذي عقد في مقر منظمة الثقافة والتربية والعلوم اليونسكو في باريس يوم العاشر من ايلول الجاري، واكد رواندزي في كلمته ان هذه المبادرة تأتي ادراكا من المنظمة الدولية الاولى المعنية بالثقافة والتربية والعلوم، لأهمية الموصل كرمز حي لهوية العراق التعددية واحتفاظها بموروث حضاري انساني فريد, وخطورة ما تعرضت له هذه المدينة، من كارثة انسانية وتطهير ثقافي فائق الشدة، على يد عصابات داعش الارهابية.


كما اكد الوزير ان هذا المؤتمر قد تم التخطيط لعقده، منذ مؤتمر الكويت حول إعادة إعمار العراق، وأن النتائج التي سيخرج بها، ستكون بمثابة خارطة الطريق، لليونسكو والدول المشاركة، والحكومة العراقية القادمة أيضا.


وفيما يأتي نص كلمة وزير الثقافة في المؤتمر


السيدة (اودريه اوزلاي) المدير العام لليونسكو المحترمة


السيدات والسادة ... سعدتم صباحاً

يطيب لي في البدء أن أتقدم بالشكر والامتنان للقائمين على تنظيم وادارة مؤتمرنا هذا واخص بالذكر منهم السيدة المدير العام لليونسكو على اطلاقها لمبادرتها المهمة (أحياء روح الموصل) وذلك في المؤتمر الدولي لاعادة أعمار العراق الذي أنعقد في الكويت في شباط الماضي من هذا العام.


وتأتي هذه المبادرة أدراكاً من المنظمة الدولية الاولى المعنية بالثقافة والتربية والعلوم، لاهمية الموصل كرمز حيٍ لهوية العراق التعددية واحتفاظها بموروث حضاري انساني فريد, وخطورة ما تعرضت له هذه المدينة، من كارثة انسانية وتطهير ثقافي فائق الشدة، على يد عصابات داعش الارهابية.


الحضور الكريم...


تضم محافظة نينوى اكثر من (2000) الفي موقع اثري، يعود اقدمها الى الالف السادس قبل الميلاد، كما تميزت بأحتضانها للحضارة الاشورية منذ الالف الثاني قبل الميلاد، وحتى سقوطها عام 612 قبل الميلاد، ومن بين اطلالها هنالك بقايا لثلاث عواصم اشورية هي، نينوى وخورسباد ونمرود، كما تضم اول مدينة اثرية عراقية، أُدُرجت على لائحة التراث العالمي، وهي مدينة حضر الاثرية، التي يعود تاريخها الى القرن الثاني قبل الميلاد. فضلاً عن التراث المعماري الغني الذي ضمته المدينة القديمة، وهي المركز التأريخي للموصل، والذي يعود للحضارة الاسلامية منذ عام 637 وحتى الفترة العثمانية، التي انتهت عام 1914 ميلادية.


كل هذا الموروث الحضاري الانساني، كان تحت احتلال عصابات داعش الارهابية لمدة ثلاث سنوات، حيث عاثت به سرقة وتجريفاً ونسفاً، وربما كان الجرح الموجع الاكثر ايلاماً، هو ماتعرضت له الموصل القديمة، من ويلات حرب غير تقليدية، أسفرت عن إحالة اكثر من خمسة الاف مبنى، الى ركام.


وقد فقدنا في هذا المركز التأريخي أكثر من 206 مبنى تراثي، ذي استخدام عام، كالمراقد والمساجد والكنائس، والمعابد والمدارس، والاسواق والحمامات، فضلا عن 431 بيتاُ تراثياً مميزا.


السيدات والسادة ...


لقد عملت كوادر وزارة الثقافة والسياحة والاثار، بعد تحرير الموصل، على حصر وتوثيق الاضرار، وثبتت علامات دالة تشير الى تراثية المباني، لغرض التعامل الحذر معها، في أعمال رفع الانقاض، التي تقوم بها الحكومة المحلية، وهنالك فريق أثاري متفرغ داخل المدينة القديمة لهذا الغرض.


وكان من نتائج أعمالنا المسحية والتوثيقية، إكمال الوثائق الخاصة بادراج المدينة القديمة على القائمة التمهيدية، وتسليمها الى مركز التراث العالمي، في اليونسكو خلال اجتماعات الدورة (42)، للجنة التراث العالمي المنعقدة في المنامة، في 24، من حزيران من هذا العام، من قبلنا كاجراء اولي، قبل كتابة ملف الادراج، على لائحة التراث العالمي، وفق المعيار الثالث والخامس والسادس، لاثبات القيمة العالمية الاستثنائية للموصل القديمة، إستناداً لاتفاقية التراث العالمي، لعام 1972، وتم القبول بالوثائق الخاصة لأدراج المدينة القديمة على اللائحة التمهيدية.


وأن عملنا في الموصل القديمة، مع الشركاء المحليين والدوليين، كان قد تضمنته خطة الاستجابة، التي اطلقتها وزارتنا، مع مكتب يونسكو العراق، والخاصة بحماية الموروث الثقافي، في المناطق المحررة بالعراق، وذلك في تموز منذ عام 2017، وضمن الاولويات الخمس التي حددتها الخطة وهي


1- المواقع الاثرية .


2- التراث الديني.


3- ا لمباني التأريخية والتراث الحضري .


4- المتاحف والمجموعات المتحفية.


5- المخطوطات التأريخية


وبهذا الصدد تم إكمال تأهيل وصيانة البهو الملكي، الذي نتخذه كدائرة للاثار والتراث، في محافظة نينوى، وهو يقع ضمن مجمع متحف الموصل الحضاري، وفي هذا المبنى التأريخي المهم, تم تخصيص مكتب وموظفين ليونسكو العراق, كي يكونوا قريبين من المواقع التراثية التي ستجري بها أعمال تأهيل وصيانة.


وأول هذه الاعمال، تلك التي ستبدأ في جامع النوري، ومئذنة الحدباء قريبا، بمبادرة من دولة الامارات العربية المتحدة، والتي نتقدم لها بهذه المناسبة، بالشكر والتقدير والامتنان، ونقدر عاليا حضور وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة، لدولة الامارات العربية المتحدة، معالي السيدة نورا الكعبي هذا المؤتمر ومتابعتها عن قرب، لمبادرة إعادة بناء جامع النوري، ومئذنة الحدباء.


الحضور الكريم...


تقدم وزارة الثقافة والسياحة والاثار ( تحقيقاً لاهداف هذا المؤتمر) قائمة باولويات العمل، في قطاع الاثار والتراث والمتاحف، وهي تضم عشرين موقعا، اختيرت على اساس رمزيتها وتأريخها وإستخدامها وارتباطها بهوية المجتمع (ستوزع على الحضور)


املين أن تحظى باهتمام اصحاب الشأن في الدول الصديقة، من اجل انشاء الصندوق الانمائي للموصل، والذي سيساعد العراق في تجاوز محنة موروثه الانساني، الذي نهشته عصابات الارهاب.


ولابد من الاشارة الى أن هذا المؤتمر قد تم التخطيط لعقده، منذ مؤتمر الكويت حول إعادة إعمار العراق، وأن النتائج التي سيخرج بها، ستكون بمثابة خارطة الطريق، لليونسكو والدول المشاركة ، والحكومة العراقية القادمة أيضاً


ختاما أكرر شكري وتقديري للجميع

وأتمنى لمؤتمرنا هذا كل التوفيق ولمنظمة اليونسكو، مزيداً من النجاحات لانقاذ وحماية اثار وتراث بلداننا التي عانت، من ويلات الحروب.


                                                           والسلام عليكم ..


على هامش مؤتمر احياء روح الموصل


وزير الثقافة يستقبل النائب الاول لرئيس مجلس محافظة ايل دو فانس


استقبل وزير الثقافة والسياحة والاثار فرياد رواندزي وعلى هامش مؤتمر احياء روح الموصل المنعقد في مقر منظمة اليونسكو باريس السيد جيروم شارتيه النائب الاول لرئيس مجلس محافظة ايل دو فانس وهو من الاقاليم الفرنسية في صالة الضيوف الكبار في مقر اليونسكو يوم الاثنين 10/9/2018 وتم التباحث في كيفية افتتاح المركز الثقافي في الموصل وفي احدى بنايات جامعة الموصل وتم الاتفاق والتنسيق حول كيفية التنسيق بين وزارة الثقافة وكذلك مجلس اقليم  ايل دوم فرانس.


كما وتم الاتفاق على ان يقوم السيد شارتيه بزيارة الى بغداد يوم 25 ايلول الجاري من اجل استكمال جولة المباحثات لغرض افتتاح  هذا المركز.


يذكر ان هذا المركز ستتم ادارته من قبل المثقفين العراقيين بعد ان يتم  تدريبهم من قبل الفرنسيين سواء في بغداد او في فرنسا ويعتبر هذا المركز مركزا مهما لتجسير العلاقة بين العراق وفرنسا من جانب وكذلك دعم فرنسا للموصل واحياء الروح الثقافية في هذه المدينة


وحضر اللقاء الدكتور قيس حسين رشيد وكيل الوزارة لشؤون السياحة والاثار ورعد علاوي مدير عام الدائرة الادارية والمالة لوزارة الثقافة.


 

خلال حضوره مؤتمر (احياء روح الموصل)


وزير الثقافة يستقبل المدير التنفيذي للمبادرة (اليف)


استقبل وزير الثقافة والسياحة والاثار فرياد رواندزي وخلال انعقاد مؤتمر احياء مدينة الموصل في باريس المتحدة استقبل المدير التنفيذي الجديد لمبادرة اليف فاليري فريلاند  وكذلك نائبته ومعروف ان مبادرة اليف هي مبادرة التي قامت دولة الامارات العربية المتحدة مع فرنسا بانشائها وعقد من اجلها في العام الماضي اجتماعين .. الاجتماع الاول في ابو ظبي والثاني في باريس برعاية الرئيس الفرنسي السابق اولاند وقد تم جمع تبرعات مالية حوالي 75 مليون دولار من اجل اعادة اعمار المناطق التراثية والمدن الاثرية في العراق وسوريا والمناطق الاخرى وتم التحدث مع المديري التنفيذي وايضا وتوقف وزير الثقافة على الاسباب التي ادت الى تلكؤ هذه المبادرة وعدم تنفيذها كما كان مقررا ولكن الرئيس التنفيذي قال ان الادارة الجديدة سوف تقوم بتنفيذ المبادرة في الوقت القريب والمعروف ان احدى المشاريع المهمة المقررة ان تقوم بها مبادرة اليف للقسام بها وتنفيذها هي اعادة بناء متحف الموصل بالاضافة الى تحديد موقع اثري في الموصل بالتنسيق مع هيئة الاثار العراقية لاعادة بنائها ومن المقرر ان يزور السيد المدير التنفيذي الجديد العراق لهذا الغرض في وقت لاحق من هذه السنة للتباحث مع المسؤولين في وزارة الثقافة وهيئة الاثار للبدء في هذا المشروع في مدينة الموصل وهو من المشاريع المهمة اذا ماتم ىتنفيذها ومن المعروف ان المبادرة اليف اطلقها الشيخ محمد بن زايد ال سلطان حاكم ابو ظبي بالتنسيق والتعاون مع الرئيس الفرنسي اولاند ومع معهد العالم العربي وجوكلاند رئيس هذا المعهد وقد حضر وزير الثقافة انذاك المؤتمر الذي عقد في شهر تشرين اول من العام الماضي في باريس


وحضر اللقاء وكيل الوزارة لشؤون السياحة والاثار الدكتور قيس حسين رشيد  ورعد علاوي مدير عام الادارية والمالية لوزارة الثقافة.


 

اللجنة الإعلامية لجائزة الابداع العراقي تستمر بحملتها الترويجية 


 فالنتينا يوارش هيدو

ضمن الحملة الترويجية التعريفية لجائزة الابداع العراقي في دورتها الرابعة للعام الحالي ٢٠١٨ قام كادر اللجنة الإعلامية اليوم الجمعة ١٤/٩/٢٠١٨ بجولة في  شارع المتنبي  لتوزيع البروشورات الخاصة بالجائزة لعدد كبير من مرتادي المتنبي وتقديم الشرح المفصل عنها ومتطلباتها  وشروطها .

وقال المتحدث الرسمي لوزارة الثقافة عمران العبيدي بهذا الخصوص أن التواصل هذا ومع  الشرائح المجتمعية كافة  بشكل مستمر ومباشر له أهمية كبيرة لمنح الفرص الأكبر للمشاركة في هذا المشروع الثقافي الضخم.

هذا ونظمت اللجنة مساء أمس الخميس ١٣/٩/٢٠١٩ جولة ايضا في مقاهي بغداد الثقافية حيث يتسع 

نشاط اللجنة ليشمل المقاهي الثقافية والمنتديات كونها تشكل مراكز مهمة لتجمع المثقفين والادباء.

يذكر أن جائزة الابداع لهذا العام شملت حقول (الشعر- الرواية - النقد الادبي والثقافي والفني- التشكيل (الرسم)- التصوير الفوتوغرافي- الفيلم القصير (الروائي والوثائقي)- النص المسرحي المؤلف- الخط العربي- التصميم الكرافيكي- حيث يستمر التقديم لغاية ١٠/١١/٢٠١٨ في مقر الوزارة- المكتب الاعلامي.





المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة


التعليقات




5000