..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة

سينمائيون: جائزة الابداع العراقي حالة تسويقية تعمل على جذب المهارات الابداعية

وسام قصي


 أكد سينمائيون ومخرجون ونقاد ضرورة ان تدرس وزارة الثقافة كل ما يقدمه الفنان والمثقف العراقي من اقتراحات وملاحظات، تهدف الى الارتقاء بجائزة الابداع العراقي لعام ٢٠١٨، وخصوصا بعد ان اضيف لها الفيلم القصير.

واضافوا: ان ادراج الفيلم القصير، امر جميل ومفيد؛ لتشجيع اصحاب الاعمال المتميزة.

الفنان والمؤرخ السينمائي ضياء البياتي يقول: الفيلم القصير وثائقيا ام روائيا، هو عبر تأريخ صناعة السينما موجود، وله مكانته في الانتاج السينمائي في الشركات الكبرى السينمائية التي انتجت اعظم الافلام (ماستر برودكشن)، وحتى عند عرضها، اذ ابتدعت شركة فوكس للقرن العشرين طريقة عرض الفيلم الروائي القصير في دور العرض السينمائي (3 قصص في فلم واحد)، اي ثلاثة افلام ولمخرجين مختلفين وممثلين غيرهم تعرض في دور العرض، واخذت هذا الاسلوب شركة  مترو كولدن ماير وبعدها شركة يونفرسال انترنيشونال، ومن ثم الشركات الإيطالية والهندية للإنتاج السينمائي، وحتى الدول العربية مصر والجزائر لها تجربه بهذا الخصوص.. اما الفيلم الوثائقي فان الدولة (في امريكا وبريطانية والاتحاد السوفيتي سابقا والصين واليابان والهند وبعض الدول العربية ومنها العراق) تقوم  بإجبار وفرض فيلم وثائقي على صاحب دار العرض السينمائي، لكي يعرضه قبل عرض الفيلم الروائي الرئيسي.


وحتى في امريكا تتدخل الاستعلامات الأمريكية بفرض هذه الطريقة على دور السينما.


جوائز وزارة الثقافة


بينما يشير الكاتب والباحث والمخرج السينمائي حسين السلمان ،تكمن اهمية الجوائز في شتى صنوف الابداع الانساني في جملة من المعايير التي تعد اساسا في بنائية الجائزة ذاتها.


فالجائزة هي شكل من اشكال التشجيع لمزيد من العطاء الابداعي الرصين، كما انها  تعد حالة تسويقية تعمل على جذب تلك المهارات الابداعية، خاصة حينما يكون لها مكانة مرموقة، فالجائزة هي تحقيق الذات والتألق الفني بين الاوساط الثقافية والفنية مثلما هي مفخرة واعتزاز المؤسسات التي يحصل عليها أفرادها، هنا تصبح الجائزة بيئة فعالة للتنافس حيث تساهم في تحريك المجتمع بكافة أشكاله الابداعية.


هنا أقول حسنا فعلت وزارة الثقافة في توسيع وتنويع الاختصاصات الداخلة ضمن المسابقة، ففي كل دورة تعمل على اضافة وأبعاد اختصاص ما، الا أنني دعوت ومنذ أنطلاق الجائزة في دورتها الاولى وذلك بجعلها جائزة عامة لكل الفنون والآداب بكافة أصنافها من دون أي استثناء أطلاقا.


وتابع السلمان: وهنا في هذا المقترح تشكو الوزارة من قدرتها في تهيئة ورصد الاموال، وهذا ليس بعائق ابدا لان الابداع يستحق الكثير الذي يجب أن تقدمه الحكومة والدولة له، انطلاقا من أن الشعوب تقاس حضارتها وتطورها بآدابها وفنونها، وهنا أشير الى أن يمكن وضمن المعاير الدقيقة وحجب الجائزة عن هذا الاختصاص أو ذلك أذا لم تتوفر فيه الشروط الابداعية. 


ومن جانب آخر يرى السلمان ضرورة الدقة في وضع معايير ومتطلبات الجائزة حتى يصبح لها مكانة فريدة ومرموقة لدى المشارك او الفائز في آن واحد مثلما نلاحظ الكثير من الاعتراضات بعد كل دورة.


ويشير الى أن الانفتاح على كل الاختصاصات يعد مطلبا ملحا من قبل كل المبدعين العراقيين، كما أتمنى أن تحمل الجائزة اسم مبدعا عراقيا في كل دورة من دوراته تكريما له وأعلاء شأن الجائزة وأن تعمل الوزارة على أصدار كتاب توثيقي بطباعة أنيقة ومتميزة تنشر فيه المواد والاعمال التي حصلت على الجائزة مع مقدمة تعريفية لكل فائز وبلغات عديدة من أجل التعريف بالابداع العراقي وبما يقدمه من عطاء في ظل وضع استثنائي تعيشه الثقافة العراقية التي تؤكد حضورها في أهم المحافل العربية والعالمية.. وأخيرا يتمنى أن تسمع وتدرس الوزارة لما يقدمه الفنان والمثقف العراقي من اقتراحات وملاحظات متمنيا لها التطور في خدمة الثقافة العراقية.


المؤرخ السينمائي مهدي عباس قال: افراد جائزة للفيلم القصير، امر جميل ومفيد لتشجيع اصحاب الاعمال المتميزة، مضيفا: كما تعرف ويعرف الجميع اهمية السينما على المستوى العالمي فكل الدول المتحضرة تهتم بفن السينما والافلام وتقيم لها المهرجانات وتحاول الوصول بأفلامها الى شتى بقاع العالم، والفيلم العراقي وخصوصا القصير اثبت وجوده بشكل كبير في السنوات الاخيرة، حيث وصل الى ابعد بقاع العالم وحاز العشرات بل المئات من الجوائز، لذا كان على وزارة الثقافة ان تهتم بذلك، وان تخصيص جائزة للفيلم ستحث الاخرين على الاجتهاد كما تشجع الفائز على الاستمًرار وتقديم الافضل.


 

دعوة

تقيم دار ثقافة الاطفال بالتعاون مع مؤسسة الشبكة للثقافة والفنون يوم الاحد ٢٠١٨/٨/٥ الساعة العاشرة صباحاً بـ مركز الطفل في المنصور (الفانون السحري) بجانب مول المنصور دورة للاطفال في تعليم فن رسم الكاريكاتير يحاضر في الدورة الفنان حمودي عذاب وتستمر الدورة ثلاثة ايام.


 أدباء وفنانون:

جائزة الإبداع العراقي.. خطوة متميزة لاذكاء روح التألق والحماس ودعم للفنون والآداب وبمختلف المجالات  


فالنتينا يوارش هيدو


اطلقت وزارة الثقافة والسياحة والاثار جائزة الابداع العراقي بدورتها الرابعة للعام الحالي 2018 بفروعها التسعة والتي شملت الشعر والرواية والنقد الادبي (الفني والثقافي) والنص المسرحي المؤلف بالاضافة الى الفن التشكيلي (الرسم) والخط العربي وكذلك شملت مجال التصوير الفوتوغرافي والتصميم الكرافيكي والفيلم القصير الروائي منه و الوثائقي لتفتح بذلك مساحات اوسع امام المتقدمين وابراز الواجهة الشمولية للثقافة العراقية ومنح الفرص امام الجميع للمشاركة في هذا المشروع الثقافي المميز. 

وكان لبعض الادباء والفنانين ارائهم الخاصة  بجائزة الابداع حيث اكد الشاعر صفاء الدوري في حديثه على انها (خطوة جميلة ومميزة في اذكاء روح التألق والحماس وتسليط الضوء على ثمار المبدعين الذين لم تسنح لهم الفرصة لتوصيل ابداعهم للناس وهي فكرة جوهرية ورائعة وداعمة للفن والادب والثقافة بصورة عامة وخاصة في هذه الفترة التي يمر بها البلد من منحنى نحو اهمال قسم كبير من هذه الجوانب والتي تتناولها فكرة جائزة الابداع) 

فيما اثنت كاتبة الدراما الواعدة السيدة شروق الانصاري على جهود وزارة الثقافة العراقية والتي واظبت منذ سنوات اربع على اقامة هذا المشروع قائلة: (ان جائزة الإبداع العراقي التي تقيمها وزارة الثقافة العراقية التفاته مميزة واهتمام ودعم للفنون بمختلف أنواعها في العراق، نبارك هذا المشروع واتمنى من القائمين على هذه الجائزة تطويرها اكثر وشملها حقول أخرى من الفنون مثل فن الدراما التلفزيونية والاهتمام بهذا المجال ودعم كاتب الدراما في هذه الظروف خصوصا بعد توقف الإنتاج الدرامي في العراق وأصبحنا نحن كتاب الدراما معطلين عن العمل والابداع شكرا من القلب مع تمنياتي للجميع بالتوفيق) وفي مجال الشعر ايضاً كان للمشارك الشاعر جميل الجميل رأيه عن الجائزة حيث وصفها بانها إكتشاف لنجوم الفن والأدب في العراقي وقال: أنّ هذه المسابقة تُخرجنا من ملامح الحروب والخراب وتختلف عن بقية المسابقات بان لها مفاهيم واهداف تسعى لتشجيع العراقيين في الاستمرار والابداع في كل المجالات.


فيما اوضح الكاتب والشاعر عبد الكريم الكيلاني رؤيته لهذا المشروع الثقافي وبحسب متابعته خلال السنوات بان الشروط والمتطلبات مناسبة مقترحاً بتخصيص اكثر من جائزة في كل حقل من حقول المسابقة كأن يكون هناك ٣ فائزين لكل حقل (اول وثاني وثالث) وبهذا فان التقديم للمسابقة سيكون اكبر، متمنياً توسيع دور الاعلام ليشمل التلفزيون ليظهر تقييم اللجان بكل شفافية وقال في نهاية حديثه: (ان هذه المسابقة مهمة جدا وهي خطوة مباركة في المشهد الابداعي العراقي اتمنى لها النجاح ودوام التطور ولجهود الوزارة النجاح والرفعة).



دار الشؤون الثقافية العامة تفتتح معرض الكتاب الدائم في الاتحاد العام للأدباء


بتوجيه من الأستاذ حميد فرج حمادي المدير العام ورئيس مجلس الإدارة في دار الشؤون الثقافية العامة إحدى تشكيلات وزارة الثقافة والسياحة والآثار، أفتتحَ الشاعر علي حسن الفواز نائب الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق، معرض الكتاب الدائم في مقر الاتحاد، وبحضور نخبة من الأدباء والكتاب والفنانين، ويضم المعرض جميع إصداراتها من شتى صنوف المعرفة والإبداع، وقد خصصت الدار خصم بنسبة 40% لجميع الكتب والمجلات دعماً للقراء ولتشجيعهم على الاقتناء، ويأتي افتتاح المعرض للتواصل وفتح منافذ جديدة ومتعددة لتوزيع النتاج الأدبي ليصل شرائح المجتمع لكل أطيافها وللأدباء وجمهور الندوات والمهرجانات التي يقيمها الاتحاد على مدار الأسبوع.

ويذكر أن افتتاح المعرض جاءَ بمناسبة انعقاد المهرجان الشعري الذي أقامهُ نادي الشعر في الاتحاد.





المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة


التعليقات




5000