.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فشل النظام البرلماني في العراق , والحل استرجاع النظام الملكي

عباس عبيد علوان

أنظمة الحكم في العالم اغلبها ملكي  او نظام رئاسي  أما النظام البرلماني الحالي في العراق فهو حديث جاء بعد الاحتلال الأمريكي  للعراق ،  أما  النظام السابق فهو طائفي وعائلي والذي انقض على السلطة في العراق وسبب المآسي على الشعب العراقي , فالحروب والحصار وتهجير العراقيين ونفيهم والجوع وإزهاق أرواح الأبرياء  والمقابر الجماعية ومنح الأكراد الحكم الذاتي والتنازل عن أراض عراقية  الى الدول المجاورة  سمت ذلك النظام  المقبور ، والذي  سبب أيضا احتلال العراق وجئ بنظام  جديد هو النظام البرلماني , وهذا النظام استغل لإغراض شخصية وفئوية وقومية وطائفية  سببت ويلات للشعب العراقي .

لقد مرت سنوات عجاف على هذه ألتشكيله من الحكام ولم نر تطورا في التنمية والبناء وتشغيل الأيدي العاملة فقد ارتفع عدد العاطلين ومعظمهم من الكفاءات العلمية من خريجي الكليات  وتوقف الإنتاج الصناعي والزراعي  وأصبح كل شي مستورد حتى الملابس البالية ,  وتعاظمت مشاكل المواطنين , منها أيضا شح المياه , إضافة إلى البطالة كما ذكرت , وسقوط محافظات شمال العراق وغربه وتعرض مواطني هذه المحافظات الى ماسي وويلات ,أضيفت الى ماسي بالعراق التي لا تعد ولا تحصى  ولم يقبض على المسببين لهذه الويلات والمصائب , ولم تسترجع هذه المحافظات إلا بشق الأنفس وإعطاء شهداء وضحايا  وتخريب بنى تحيته وزراعية وصناعية 

والحرب النفسية التي تتداول على مدى الساعة من ماكينات إعلامية خاصة العراقية  والتي يشاهدها المواطن العراقي والتي سببت تدمير الشخصية العراقية والتي تبث الإخبار والتحليلات التي دوخت حتى الرضيع ،  ومن أسباب  سقوط هذه المحافظات هذه الماكينات الإعلامية .

 واليوم نخوض حربا أخرى وهي مسالة الانتخابات  والتي انقسم فيها المرشحون من فاز ومن فشل إلى  سجال عقيم  دوخ العراقيين وهذه حرب نفسية أخرى ، نحن الشعب العراقي لا ناقة لنا ولا جمل بمن فاز او خسر هما الاثنان  لا يخدمان العراق   خيرهم عليهم وشرهم علينا .

إذن النظام البرلماني هذا لا يبني وطن ولا يؤمن امن وأمان الناس  لأنه مقسم  حزبيا حتى  الطائفة الواحدة هناك أصبح بين إفرادها عداء  بين أحزابها  , وهذا خطر على الأمن الاجتماعي  والوطني  , هذا  الحكم أصبح خطر على العراق ومأساوي , لقد كنت أؤمن بان النظام الرئاسي هو الأفضل والأحسن  , ولكن النظام الرئاسي لا يأتي الا بانتخابات نزيهه ونظيفة . ولكن ما شاب الانتخابات من تزوير  اقتنعت أن اختيار النظام الرئاسي  لا ينجح مثل هذه الأجواء التي تشكك بأي انتخابات  ستأتي والسبب عدم أمان هذه الانتخابات  والتجاوز عليها  من قبل متسلطين في الدولة والمجتمع  والحل في رأيي  أن النظام الملكي هو الأفضل وموجود الملك من الاسره الهاشمية  من أسرة الملك فصيل الثاني هو الأمير الشريف علي بن الحسين  لذا أتمنى أن يكون ملكا على العراق ونتخلص من هذه المشاكل التي أخرت تطور بلدنا قرونا بين الأمم بالرغم من أننا من البلدان الغنية بثرواتها  الطبيعية والبشرية  والطريقة يجري استفتاء بإشراف أممي على استقدام النظام الملكي في العراق واسترجاع  الأسرة الهاشمية لحكم العراق

عباس عبيد علوان


التعليقات




5000