.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نحن لا نحب بعضنا البعض !!؟

أحمد حيدر

نحن لا نحب بعضنا البعض
نحب الغريب أكثر
نحن لا نحترم مشاعر بعضنا 
نحترم مشاعر الغريب أكثر
ورثنا طبع الذئب :
( أنا والغريب على ابن عمي 
وأنا وابن عمي على أَخي ) 

نحن كائنات مؤجلة
مشروع سيرة مضطربة 
قيد النسيان
نتخبط في الخطيئة 
كإخوة يوسف 

يخطئ الغريب في حقنا
ينتهك حرمة بيوتنا
يدس السم في حليب أطفالنا
يقتلع أحلامنا وذكرياتنا 
يجفل موتانا وزيتوننا و .....؟
ونعتذر للغريب
على تعكير مزاجه وراحته 

مصيبتنا
نحن لا نحب بعضناالبعض
نحن لا نحب بعضنا 
نحن لا نحب

 

أحمد حيدر


التعليقات

الاسم: السيد محمد السيد غنيم مُؤَلِّف مَعَاجِم انجليزي - وعربي مُتَفَرِّغ . مصري
التاريخ: 12/05/2018 07:46:23
وتلك هي الطامة الكبرى !!
أشكركم على هذه الأبيات الرائعة وتجسيداتها لواقع الإنسان العربي اليوم في منزله (مع أسرته) ، وفي بيته الوطني (بلده) ، وفي بيته الكبير (الوطن العربي ككل) ومع الغريب (العالم الخارجي).
وياليت يأتي اليوم – ولا أراهُ بعيدا – أن نحب بعضنا البعض ولا نحب الغريب أكثر ولا نحترم الغريب أكثر فالأقربون أولى بهذا المعروف (الحب والأحترام). وتنتفي منا صفة الذئب الذي اتهمة أخوة يوسف بجريمة لم يرتكبها وتلطَّخت بها أيديهم. ونكون مشروع سيرة صحيحة لا نتخبط بل نخطط للصَّح ونضعه حيز التنفيذ. وحين يخطىء الغريب في حقنا نُلْزِمُه الاعتذار ولتبكي عيونه وليدفع ثمن ما جنته علينا يداه ، فنحن لسنا له لقمة سائغة بل غصة في حلقه إذا ما أردنا الحياه ، وبحب بعضنا البعض أولى في البيت والبلد والوطن كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضا وأراه قادم لامحالة مهما كانت جسامة الخروقات !!




5000