.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
.
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مسلسل يستفز المنسي!

‬راشد الغائب

أما حان الوقت لإنتاج مسلسل تاريخي عن الشخصيات أو الأحداث البارزة والمؤثرة في الحياة البحرينية الفائتة؟ 

إنه سؤال موجه لشركات الانتاج وكتاب السيناريو وهيئة الاذاعة والتلفزيون والمهمومين بتوثيق تاريخ البلاد. 

يتصاعد الاهتمام في السنوات الماضية بهذا النوع من الأعمال الفنية الدرامية، لما تثيره من استفزاز، للبحث والتقصي عن »التاريخ المنسي«، وللاتعاظ من دروس وعبر الماضي. 

وتكفي الإشارة العابرة للحضور والاهتمام الواسع، الذي حظيت به مسلسلات مثل: الملك فاروق أو أبوجعفر المنصور أو أسد الجزيرة وغيرها الكثير مما أنجز في أعوام سابقة عن شخصيات أو عهود.

خلال الأيام الفائتة مكثتُ لمتابعة مسلسل »أسد الجزيرة«، الذي يحكي الأحداث الساخنة في حقبة حاكم الكويت السابع الشيخ مبارك الصباح (٦٩٨١ - ٥١٩١)، المُلقب بـ »مبارك الكبير«، ومن ذريته يتفرّع نجلاه آل جابر وآل سالم، اللذان يتناوبان على الحكم حاليا.

إنه مسلسل متميز يُلخـص الصراعات القبلية والتحولات السياسية والحياة الاجتماعية بأسلوب درامي ممتع، وأنفق لإنتاجه الكثير، ليظهر بشكل يليق بالحقبة العزيزة في الذاكرة الكويتية.

 ومما لفتني في المسلسل تأدية ممثلين بحرينيين لأدوار رئيسية، إذ تُجسد البحرينية »المهاجرة شمالا« زهرة عرفات دور زوجة الحاكم الكويتي الشيخ مبارك، أما الفنان عبدالله ملك فيؤدي دور حاكم البحرين الأسبق الشيخ عيسى بن علي آل خليفة، وهو الجد الأكبر لجلالة الملك.

أشرتُ لتجربة المسلسل الكويتي؛ لأنه المثال الأقرب لنا.

كتاب تاريخ البحرين يتضمن صفحات لم تدوّن بعد، وتفاصيل كثيرة لم تروَ.

وما أحوجنا لأعمال فنية بحرينية تحكي، بأمانة تاريخية، قصصا كثيرة، منها: رسالة الدعوة النبوية للإسلام التي حملها العلاء الحضرمي للبحرين، أو خفايا نشوء وسقوط عهود سابقة حكمت أو أثرّت على البحرين قبل عائلة آل خليفة، مثل القرامطة أو الصفويين أو العيونيين أو العصفوريين، أو دروس ٠٨ عاما من الاحتلال البرتغالي للبحرين أو ما تلاها من سنوات »النضال« من أجل الاستقلال عن بريطانيا.

 

حكمة

التاريخ ليس علم الماضي، وإنما هو علم المستقبل، وذلك هو الفرق بين التاريخ والأساطير.

 محمد حسنين هيكل

 

‬راشد الغائب


التعليقات

الاسم: واثق جبار عوده-السويد
التاريخ: 04/10/2008 18:30:13
الاخ العزيز راشد الغائب المحترم
كمتتبع للدراما الخليجيه بشكل عام وللدراما البحرينيه والكويتيه بشكل خاص الاحظ ان هناك تراجعا في الانتاج الجيد وخصوصا الكويتي مقارنه بفتره ماقبل الاحتلال الصدامي للكويت. انا لااعرف مالسبب ولكن احيانا اعزيه الى الغراغ الذي تركه الممثلون الكبار فمنهم من ذهب الى رحمه ربه والاخر الذي ابعده المرض عن الانتاج الوفير.
اما الجيل الجديد فانا لا اراه يستطيع ان يحل محل الكبار وينتج الاعمال الرائعه السابقه.
اما وجهه نظرك في حاجه مجتمع البحرين بشكل خاص والعربي بشكل عام الى دراما امينه تعكس تاريخ الحقب التي اثرت في تكوين البحرين في الصوره التي هي عليه اليوم.
اعتقد ذلك ممكن في حاله واحده اذا اصبح الحكام لايخافون من التاريخ في التاثير على عروشهم وهذا لايتحقق الا في تمتع مجتمعاتنا بديمقراطيه حقيقيه.
وتقبل اخي العزيز خالص امنياتي




5000