.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حافية القدمين

ضياء محسن الاسدي

(( لتخضع وتُذل كل الرقاب التي أوصلتكِ سيدتي الى هذه الحالة ولتقفْ كل هامات المتجبرين أجلالا واكبارا لكِ وانتِ تحثين الخُطى الى ما تريدين . ولتتحطم كل السلالم الموسيقية عند اعتاب قدميكِ الحافيتين المجردة من الذُلِ والمهانة فانتِ لحن الوطن المذبوح بسكاكين مجرمي عصركِ الذين رقصوا عراة على انغام جراحاتك فانتِ صوت الترنيمة المخنوقةِ في حنجرة ِ كلِ مفجوع على احبته من الوطن . بلهفتكِ هذه وانت تتخطين الخوف والرعب والمجهول والرماد المبعثر هنا وهناك للتفتيش بين جثث الانفجار عن وليد لك او اخٍ او زوجٍ تحطمين بأقدامكِ الطاهرةِ الاجساد العفنة التي تتلذذ بشربِ كاسات دمائنا الزكية . ان كل خطوةٍ من خطواتكِ الملهوفة الواثقةِ تحطم أضلع ساستك ِالمجرمين .ان خطواتك المسرعة التي بدلوا مسارها قتلة العصر من المسير على حافات شواطئ البحر ورماله الناعمة الرطبة الجميلة والهواء المنعش استجماماً لينعش جسمكِ المحروم من الحياة الكريمة الى السير على رماد التفجيرات وبين هياكل ودخان السيارات والجثث المتفحمة وانات الجرحى المبعثرين بين الطرقات . ان قدميك الحافيتين الطاهرتين تقبل الارض المقدسة المطهرة التي رُويت من دماء ابنائك وابناء اخواتكِ اللائي يفتشن عن الاهل والاحبة معك بين السيارات والمحال المحروقة والنساء والرجال الابرياء .ان صرخاتك سيدتي بصمةِ  عار على جبين كل الذين اخرجوك من خدرِكِ الطاهر المصون الا تبا لهم ولسياستهم التي سيذكرها لهم التاريخ بالخزي والعار في صفحاته التي لا ترحم احد من المتخاذلين . ان عويلك على فقيدكِ هو السمفونية الحزينةِ للنشيد الوطني لهذا الوطن المذبوح بحراب سياسيكِ الذين الجمتهم صرخاتكِ سيدتي فطوبى لك والعزاء كل العزاء لكِ ولنا في وطنكِ الذي سلبَ منكِ كل شيء جميل لك منا كل الاحترام والتقدير والمواساة  للأمهات اللواتي فقدن احبتهن قربان لهذا الوطن النازف

ضياء محسن الاسدي


التعليقات




5000