.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عيد الأب تحية لروحين هما روح والدي ووالدتي / القسم الأول

أ. د. عبد الإله الصائغ

 اشارة مهمة / انتظروا القسم الثاني والاخير ففيه تصريح إذا كان القسم الاول فيه تلميح ! لعل القسم الثاني يكشف المستور وينشر المحظور

 


 والدي هو السيد علي بن حمــود بن حسين بن محمــد بن علي ( المعروف بـ السـيد علي القصير ) المرعبي الحسيني !! مات فجأة في محله ( قيصرية الصياغ ) بالسكتة القلبية كما ارجح ! كان ذلك سنة 1944 وكان عمري اربع سنوات فترك من والدتي العظيمة الزرقاء بنت المرشد محمد حسين زيارة ال بو اصيبع ثلاث بنات وثلاثة اولاد وهم حسب العمر بدرية وحوري وحياة ثم عبد الامير وعبد الاله ومحمد وكانت والدتي مازالت فتية في اول فتائها ! ومنذ ذلك اليوم خضت معركة مع اليتم وما زالت المعركة مستمرة رغم ان عمري بلغ 76 عاما ! انا اريد أباً وذلك حقي كإنسان ! لماذا الناس يسمونني اليتيم ؟ لماذا يتمتع الاطفال مثلي ببوسات الاب وحنانه وانا حتى الساعة لا اعرف لبوسة الاب مذاقاً ولا لحنان الأب مساقاً ! كم تمنيت لولم يمت ابي ولم اذق مرارة اليتم ! انا لا اتذكر ملامح والدي احيانا تمسك بها ذاكرتي واحيانا تفلت الملامح عن ذاكرتي ! تقول امي كان ابي يعشقني حتى انه كان في صلاته يبتهل ( إلهي خذ من عمري وضعه على عمر عبد الاله ) كل كلامي لايستطيع تبريد حرارة قلبي ! افتقدت ابي وانا بمسيس الحاجة الى الاب ! لم اصغ له يوماً ينصحني ! وانا ابن اربع من يجلب لي ملابس العيد ؟ من يعطيني عيدية كي الهو مع الاطفال بالمراجيح وديلاب الهواء والعربة التي يجرها الحمار ! كنت في كل عيد اشهد والدتي تبكي حين تتذكره ! لعلي الوحيد بين اشقائي وشقيقاتي مصاب بعقدة اليتم لعلي الوحيد بين اشقائي وشقيقاتي حبيس حلم في ان يكون لي اب مثل سائر الناس ! حتى في عمري هذا الذي تقضمه الشيخوخة فأنا محتاج الى اب ابوس يده واشم نحره وانظر الى ابتسامة رضائه عني ! لعلي الوحيد بين اشقائي وشقيقاتي الذي يعتب على الله لانه حرمني احضان الاب قامة الاب نصيحة الاب خوفه علي من اصدقاء السوء ! رباه انت قادر على كل شيء هبني أبا! كأن اسمع طرقا على باب شقتي فاكلم نفسي من يطرق علي الباب دون موعد ومع ذلك انظر من العين السحرية فاشاهد رجلا بملامح ابي ! افتح الباب فيدخل الرجل ويعانقني ونبكي معا حتى النحيب ! ويقول لي سامحني ياولدي فانا نفذت امر الله ولم يدر بخلدي انك حد الشيخوخة تطلب الى الله ان يهبك الاب فأرسلني اليك والبث معك حتى تشبع مني ثم اعود ادراجي الى السماء ! ابي السيد علي اكتب لي ايميلا او اطلب صداقتي على التواصل الاجتماعي فنحن في الزمن الافتراضي 
ابتاه صار عندي اربع بنات وولدان ويقيناً انهم لن يتذكروني في عيد الأب !! نعم نعم قبل سقوط نظام صدام حسين تشكلت برياستي منظمة الدراويش التقدميين وكان عدد افرادها كبيرا وكان الاسم الثاني لها هو منظمة اولاد الصائغ وبناته ! وحتى اليوم كثير يتمنون لو كنت اباهم ! كثير من الشابات والشباب عرضوا عليَّ ان اكون لهم ابا ! فأقول في نفسي انا المحروم من حنان الوالد بسبب يتمي وحنان الاولاد بسبب حظي ! فما الذي بوسعي ان اقدمه لمن يطلب ابوتي ! في عيد الأب سوف اذكر والدي السيد علي الصائغ المرعبي الحسيني ولسوف اشتري الورود واضعها جنب صورته وابوسه واحكي له قصة حياتي ! ولو كنت في النجف لزرت قبرك ومعي الزهور وعازف السكسسفون ! سوف انسى في عيد الاب اني حتى الساعة هذه مازلت يتيما ! سوف اخبيء جراح قلبي واستنشق هواء كثيرا واطل من برندة شقتي في الطابق الخامس بمشيغن واصرخ بصوت عال ايها الناس ايها العابرون كونوا معي وانا احتفل بعيد الاب ! ابي لم يمت فهو حي يرزق وكان موته اشاعة صدقتها منذ 72 سنة ميقات بدء اشاعة موت ابي السيد علي الصائغ ! في ديواني سنابل بابل قصيدة عن ظهور ابي في واحد من ازقة القيروان بتونس وركضت وراءه ولكنه اختفى بين الناس : ص100
جمعة الهذيان ( القيروان الجمعة 27 ديسمبر 1991 
متكئاً على سورك الأزرق ياقيروان 
رأيت أبي فجأة 
بقامته القصيرة وعينيه الوسيعتين 
 لم اكن حالما ولا ثملا 
ضاع في ازدحامك فما احتضنته وما بكيت في حضرته 
ياقيروان اريد ابي اعيديه إليْ .
وفي ديوان سنابل بابل ص 222 ثمة قصيدة بعنوان هذيان واسمي نفسي عبد الله كما سماني ابي اول وهلة ثم غيره الى عبد الاله .
ياعبد الله استودعك الله 
سأنام الليلة فاحرسني ..
هرماً منسيا وينام الجمر 
اثثت جروحا يابسة .. مكتبتي اوراقي الخضر 
هيأت ستائر نافذتي 
لصباح زاه مغتبط ما ذاق حلاوته العمر 
يا اترابي احتفلوا ! يا ايتاما مثلي ابتهلوا 
بصلاة الفجر 
فالفجر الآتي بالسحر بالزمن الأشقر بالشعر 
آيتي الكبرى 
امي تمخضني ثانية فتهلل خادمة البيت والاطفال النزقون 
يعدون حفاة 
لسوق الصياغ يبثون البشرى للسيد 
قد جاءك مولود يبكي السيد منذهلا 
يعدو للبيت يعانق امي النفساء ويدور يدور 
بالطفل الطيف الموشور 
يقول ابي سأعيش دهور
واقبل احفاد وليدي 
لن يسرقه اليتم 
لن يقتله السم 
لن يبكي عبد الله ثانية 
إن الرب لن يشهد زرقاء تبكي شوقا للحب 
عبد الله إذا شب 
يمضي بمدرسة الحي الاولى غازي 
ما بين البيت ومدرسة الحي يخضر الدرب 
وانادي من فرح الهذيان 
ياكلَّ الأطفال بغازي 
جئتكموا الساعة محروسا 
لن يأكلني الذئب 
غنوا كي ارقص بينكمو لن اخشى الجب 
واعود الى البيت 
احمل فوق الكتف الغض حقيبة جلد قانية 
انثر حلوى للاطفال 
اطرق باب البيت ( ماما جيت )
تفتح لي الباب ام نشوى ماذاقت مراً ماذرفت دمعا 
لرحيل البدر ماناءت شعرا ما ناحت سرا حتى الفجر
ام حانية هانية احلى من نسوان الحي 
دافئة الصدر وهادئة تنضح عطرا وتغني للصبيان 
ترقص بالفستان تعتم بتاج الريحان 
تسقي الازهار وتنشر رزا للاطيار 
ام اشهى ام ابهى 
ودخلت البيت 
قبلت العتبة صليت 
وتنسمت اريج الحرمل والموقد والحناء 
كاف هاء ياء عين صاد 
وانادي من هلع في الليل إذا ناء 
ثانية يوسف في الجب 
ثانية يأكله الذئب 
رباه رباه يامبدع هذا المن 
هل ابدأ عمري ثالثة لايتم ولا ندب . انتهى النص 
ابي ابا عبد الامير وعبد الاله ومحمد ابي ابا بدرية وحوري وحياة 
 ابي زوجتك الزرقاء فرحة بلقائك وهذه المرة لن تخسرك وانظم اليكم اخي الكبير عبد الامير واختي الكبرى بدرية والوسطى حوري والصغرى حياة 
 ابي ابا جبر وكاظم وسيد محمد وسليم ومحسن انظم اليك ابناؤك هؤلاء 
ازجي لك التهاني بعيد الأب مثل كل الناس 
الناس عندهم اب يهنئونه وانا عندي اب مثلهم 
الآباء يطرق ابوابهم ابناؤهم النجباء للتهنئة بعيد الأب وانا مثلهم عندي ابناء 
عبد الاله الصائغ مشيغن السبت 17 جون 2017
الصور الاولى يسار القاريء لوالدي 
الصورة الوسطى في السنة التي مات فيها ابي عبد الاله عبد الامير محمد ثم حياة 
 الصورة يمين القاريء اخي عبد الامير يرتدي عمة ابينا عن يميته اخي محمد وعن يساره عبد الاله

أ. د. عبد الإله الصائغ


التعليقات

الاسم: يوسف لفتة الربيعي
التاريخ: 03/07/2017 15:31:09
الأستاذ البرفيسور الدكتور عبدالاله الصائغ ..دام بخير
تحية طيبة ...طرح مؤلم ومفرح ينم عن مكنون روحكم الطيبة ،أن صلة الرحم ترقى الى مصاف أعلى العبادات ،فهي جوهر الحُب والعامل الأهم في ديمومة آصرته ، وفي زمننا وللأسف تباعدت الصِلات وتنافر الأحباب وساد اللهو والطمع والضغينة في عقول الكثيرين ،وأنتشرت مريديات السلوك ،سيدي القدير أعانكم الله على تلكم المعاناة السرمدية التي تميزتم بها لنقاء أصلكم وطيب ذِكرالراحل والدكم رحمه الله ، وأشاطركم المأساة متذكراً قصائدي الشعرية في رثاء الوالدين وقد قلتُ في بيت شعري ضمن قصيدة رثاء والدي ( لالن أُجافيكَ أنّتَ الجُرحُ في رئتي...متى تذكّرتُ هذا الجُرحُ يلتئمُ)..حيث حدثت وفاة المرحوم والدي في فجر يوم زفافي وقد تأجّل الزواج في حينه ثلاثة أشهر وجرى في مراسيم هادئة دون ضجيج وبمرارة مخفية أفقدت طعم الفرح لحزني الشديد ..والحمد لله ماأراد وقدّر...دمتم مخلصاً وفيّاً صادقاً ..أمدكم الله بالعمر المديد والفكر السديد والخير المديد ..ولكم فائق التقدير .
المخلص يوسف الربيعي /بغداد

الاسم: عبد الاله الصائغ تحية خالصة للاستاذ رياض الشمري
التاريخ: 03/07/2017 00:56:49
كلماتك فرح وافكارك روضة فشكرا لتعليقك الذي ادخل السرور الى قلبي وانت رياض الشمري العزيز الذي استمتع بتعليقلته الذكية الحميمة

الاسم: رياض الشمري
التاريخ: 02/07/2017 13:29:50
الأستاذ الكبير والدكتور الفاضل عبد الإله الصائغ مع التحية . أحييك بكل التقدير والأعتزاز والمودة . إن من ينجب ولد صالح يذكره ويدعو له لن يموت ومادمت أنت تذكر والدك رحمه الله وتدعو له وهذه قمة الوفاء للوالدين فوالدك لن يموت فجزاك الله كل الخير وواسع البركة . مع كل احترامي




5000