.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رجل أعمال عراقي يسهم في بناء الإنسان بعيدا عن السياسة محمك رشيك

محمد رشيد

 

قدم رجل الإعمال العراقي سعدي وهيب صيهود نموذجا راقيا لصورة رجل الاعمال العراقي حينما يعمل جنبا الى جنب مع المثقفين الذين يسهمون في بناء المجتع العراقي في زمن المحنة مرة يكون عونا  في الجانب الانساني ومرة في مجال الثقافة ومرة وقت المحن حينما تشتد على العراق لهذا كان مساندا لخطوات برلمان الطفل العراق وهو يحبو الى ان اصبح صبيا وكان عونا لمهرجان الهربان السينمائي الدولي ووقت فيضان قضاء علي الغربي بتبرعه (40) خيمة ضد الحريق وكذلك تبرع بمبلغ (40) مليون دينار عراقي لعوائل الشهداء وجرحى انفجار مفخخة لعين في العمارة عام 2007 كذلك تبرع بملابس للاطفال قيمتها (50) الف دولار وزعت في مدينة العمارة وبغداد والبصرة والنجف كذلك زراعة اطراف في المانيا بارسال صحفي عراقي فقد ساقيه في محاربته الارهاب في الموصل كذلك الجرحى الخطرين في انفجار الكرادة الارهابي في السنة الماضية تسعة جرحى خطرين ارسلهم مع مرافقيهم على نفقته الخاصة . وكانت حروقهم جداً خطرة . تسعة جرحى ومرافقيهم . وكل واحد منهم اكثر من عمليتين جراحيتين وواحد منهم سبعة عمليات وكلفت مصاريف الرحلة الى ايران باعلى مستشفى تخصصي 175 الف دولار والحمد لله جميعهم رجعوا سالمين وهذا ايضاً موثق بفضل الله عز وجل. املين ان يكون للعراق العديد من امثاله لبناء الانسان العراقي .

محمد رشيد


التعليقات




5000