..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


(مصافحو الشمس )

عدنان لطيف الحلي

كتبٌ تنـاثـرَ نظْمُهـا فتطايـرتْ * هي والــدخــانُ تُــؤرقُ الافـكــارا

ظُلَمٌ ودخـانٌ وصَرخـةُ شَـاعـرٍ* كــلٌ تـوافـقَ قاصـــــــداً إنـــــذارا  

كمْ كاتبٍ نســجَ التـأمُّلَ فـرحـةً * وتــزاهـرتْ آمـالُـــــهُ أنْـــهــــارا

كمْ شاعرٍ غـنـَّى بفـيئِكَ سحـرَهُ * مـنـهُ القصائــدُ قـد نمـتْ أشجـارا

إنـَّا لـفـيْ بلـدٍ يُـمـيـتُ مـَخـَاوفـاً * بـــلْ ينشدُ الآمـَــــالَ والاشـعـارا

يا طيفَ شاغِلِها تُطاطِئُ هامَهمْ * سَـبـَّابـةٌ مـنـكـمْ تُــــعـيــدُ الـثـَّـارا

همْ يحسدوكَ عـلى الفـداءِ لأنهمْ * لـمْ يفـقـهـوكَ فَغـُـــرِّبـوا أشـرارا

نـاتيـكَ فـيْ غبـشٍ نـُصافحُ طلةً * كفُ الكـميْ تـُعـطِّــــرُ الأحـرارا

يـامـنْ نـثرتَهـمُ دراهـمَ حـيـنـَها * مُسِخوا وحُوشاً كالضِّباعِ حَيارى  

حَنَّ السوادُ على البَلوى فرافَقَهَا * وتشعشعـتْ بعـضُ البـدورِ نهَارا

إنَّا هـنَـا الـحـبُّ يـَـبـْـنيْ عِـشَّـنـَا * مِـنـَّا التالفُ كـمْ يُغـيضُ أُسـَارى

مَنْ ذا اخلدُ ياشهيدُ وفي دمـــيْ  * مَـنْ خَـلـَّدوا أعـمَـارَهمْ إعْـمـَارا

لا لنْ يمـوتَ الحـبُّ في وطـنيْ * فـلـقـدْ حـَمـلتُ بأضلعـيْ أزهـَارا

عَبَدوا خُنـوعَـاً والخيانـةُ ديـدنٌ * كـمْ ورقـةٍ للـتـوتِ تَسـتـُـرُ عـَارا

حَرَقوا عُقولاً قد تزاهـرَ شـانُها * والسِّـفـْــرُ جـَاءَ مـُعـَـزِّيـَاً أسْفـَارا

هذيْ حُصونُ العاقلينَ تناثـرتْ * سَــتـعـودُ تـُثـْريْ ناشـراً أخْـبـَارا

هذيْ جَحـَافِلُنا تُصافحُ شَمْـسَنـَا * قــدْ حَـوَّلـتْ أعْـدادَهــمْ أصْـفــَارا

( في الذكرى العاشرة لتفجير شارع المتنبي )

 

عدنان لطيف الحلي


التعليقات

الاسم: عدنان لطيف الحلي
التاريخ: 01/05/2017 14:26:02
شكرا حبيبي

الاسم: عباس سعد الحكيم
التاريخ: 24/04/2017 00:55:03
مصافحو الشمس هكذا بلا الف يا صديقي
وليس كما هي مكتوبة كعنوان لقصيدتك ( العمودية ) !
مع تحياتي




5000