..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


وديع حداد،كان يعرف الجميع وقلة من كانوا يعرفونه.

يوسف شرقاوي

يوم تأبين وديع حداد"ابا هاني" في بيروت ، وقف الحكيم جورج حبش متحديا امريكا واسرائيل،ان توقف كفاح الشعب الفلسطيني التحرري،تكلم وبقلبه وصوته غُصة على فقدان رفيق درب من طراز نادر،كيف لا وهو صاحب شعار "وراء العدو في كل مكان"
 وديع عندما اطلق شعار"وراء العدو في كل مكان" لم يطلقه من باب الترف الثوري النظري،فقبل هذا الشعار طبق هذا القائد الجسورنظاما امنيا على نفسه،لم تستطع اجهزة الموساد،واجهزة ال "CIA" لسنوات طويلة من القارعة والملاحقة الا بواسطة اقرب المقربين اليه،اذ لا يوجد في منظومة الأمن المعقدة نغلاق دائرة امنية 100%،لكن يكفي ويع انه استطاع ان يتنقل في عواصم العالم وفي بيروت المتقاطعه فيها كل اجهزة امن الاعداء،انه استطاع ان يعرف الجميع،ولم تعرفه الا القلة من المتتبعين لنشاط العنف الثوري مقابل الارهاب الامبريالي الصهيوني.
 والحق يقال هنا كان الموقف الأبرز في هذا التأبين الى جانب موقف د.حبش،وأبي ماهر اليماني،ومحسن ابراهيم الأمين العام التنفيذي للأحزاب والقوى الوطنية اللبنانية والذي ارتد لاحقا وقدم نقدا لاذعا له وللحركة الوطنية على "ركوبها سفينه الدفاع عن الثورة الفلسطينية في لبنان" في سنوات الحرب الأهلية.
 الموقف الأبرز كان لصلاح خلف "ابا اياد" بعد موقف حكيم الثورة الراحل جورج حبش، والذي مقره يبعد بضع مترات فقط عن قاعة زعيم الأمة الراحل "جمال عبد الناصر" في جامعة بيروت العربية.
 بدأ كلامه حزينا على رفيق دربه "وديع" وقال:ابا هاني يارفيق دربي وشريكي في المسيرة الطويلة،اتصلت بي قبل ساعات معظم سفارات الدول الغربية،وتمنت عليّ ان لااشارك في تأبين "زعيم الإرهاب العالمي"والا سنتخذ موقفا منك بأنك ترعى الإرهاب العالمي مع "وديع" لكن اتدري يارفيق دربي وشريكي ماذا كان جوابي لهم؟
 وديع حداد ليس ارهبيا،الارهابي هو من يرعى ارهاب الصهاينة في فلسطين امريكا،وان اعتقدتم بأن باستطاعتكم ان تساومونني مقابل اسقاط اسمي من "لوائح الإرهاب العالمي" اقول لكم خسئتم،فلن يتغير موقفي لامن "وديع"ولا من"حبش" وان كان شعار الشهيد وراء العدو في كل مكان،فأنا سأكمل وأواصل هذا النهج الذي ردع ارهاب اسرائيل وارهاب امريكا.
ليس غربيا هذا الموقف الثوري لأبي اياد،ولا لموقف حكيم الثورة "حبش"و لرفاق وديع جميعا.
 فلارواحهم جميعا السلام والرحمة.

يوسف شرقاوي


التعليقات




5000