..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كلمات محتضر

منيرة عبد الأمير الهر

ها هي ذي جنة عدن قد لاحت في افقي البعيد . اخي الراحل منذ زمن يناديني ... اراه الان بأجمل وجه وبأجمل حله .

ساترك دنياكم عما قريب ودنياكم مليئة بالوحوش والوحول ... عواصف ثائرة من جميع الجهات وبيوتكم العارية بلا سقوف وبلا ابواب لا تستطيع ان تواجه العاصفة ... سأمضى عن دنياكم كأني لم اكن فيها يوما ولم ادرج فيها طويلا ولم امر في طرقاتها صبيا ويافعا وشابا ... سأمضي كما مضى الملايين في ازمنة التاريخ ادخل التراب كأني لم اعمل يوما لأجل بناء الحياة ... امضي عن دنياكم وارى فيها قبل الرحيل وجوها كانت يوما ما الىّ حبيبة عزيزة وحين اوشكت ان افارق هذه الدنيا رأيتها على حقيقتها كئيبة مخيفة قبيحة لم ارى فيها سمة للجمال او صفة للبهاء حتى بت اعجب من نفسي كيف احبت مخلوقات مشوهة بهذا القبح ... اسمع نجواكم واعلم ما تقول قلوبكم لكني سأقول لقبري الذي سيضمني سر ما عرفته من حقيقة مشاعركم ... وكان لي فيما مضى اخوان كثيرون لكنهم تبرؤا مني في اثناء عبوري طريق الحياة ...

على ضوء هذه الشموع اكتب  وعدي بعد ان تمزق مجدي ولقد كنت قبل اليوم ابحث جاهدا عن اقاصيص الكتب والناس فصرت اليوم قصة للحاضرين والآتين ... احدثكم قبل الرحيل عن قصة حياتي وبعضكم يعرف لمحات ضئيلة عنها حتى اقرب المقربين اليّ لا يعرف الا القليل لأني عودت نفسي الكتمان ولم افتح صفحة قلبي لاحد لكن الموت سيفتحها للقبر وهي حافلة بكل اسرارها ومتاعبها ...نعم سأحدثكم لأني راحل عن دنياكم هذه ولم اترك لنفسي سوى ما ستحاسب عليه ...

 

من كتاب الى وطني

 

منيرة عبد الأمير الهر


التعليقات

الاسم: علي حسين
التاريخ: 06/03/2017 00:17:53
الاستاذة الفاضلة السلام عليكم :

المكاشفة والمصارحة دليل النقاء والصفاء للسريرة الانسانية وخلافه قد يضع المرء على جرف هار نتيجة انكشاف المستور ولو بعد حين فحينها تقع كل الاقنعة المزيفة فتؤول بصاحبها في خانة الابتذال والانزواء حد الانفراد .
موضوع حساس يتعايش معنا في كل مكان وزمان مع الاسف وهو خلاف الفطرة ،وله اسبابه النفسية والاجتماعية وانعدام الرؤية المستقبلية نتيجة الجهل الديني بترسيخ مفاهيم خاطئة ضنناً منها للنجاة ولات ساعة مندم .

تحياتي واحترامي .




5000