..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الـــزنــاديـق

عطا الحاج يوسف منصور

الـــزنــاديــيييييـق

قــالـوا الــورودُ تـزنـدقـتْ

قُـلـتُ الـورودُ هـي الـورودُ

كـمـا بــراهـا الـخــالــقُ

أنّـــى لــها تــتــزنـــدقُ

قــالـوا

أمـا عــايـنـتَ كــيفَ  جَــمــالُـهـا

يُـــغــري

وأنَّ لــعــطــرهـا تــهـفـوا الــنـفـوسُ

وهــامَ فــيـهـا الــعــاشــقُ

قُــلـتُ

الــبـديـعُ هـو الــذي قــدْ خَــصّـهـا

وكـفـى اتـهـامَ الابــريــاءِ

إذا ســما

فِــكــرٌ بـــهـمْ أو حَــلّــقــوا

فَــلِـــمَ الـــقــلوبُ عـلى الــعــمى

تــتــخَــنْــدقُ

أللهُ

ألـهـمَ مَـنْ وعــى

وأراهُ مـأ خَــلـفَ الــحــجــابِ

وقــالَ : قُــــلْ

صــدقَ الــفــؤادُ بــمـا رأى

وســعى إلــيـهِ الـمُـســتــنـيـرُ

فـفـي عــوالـمـهِ يـطـوفُ

ومَــنْ يــرى نــورَ الالــهِ

يــغــيـبُ فـيـهِ ويُــشــرقُ

يــا ابــنَ الــمُــقَــفّــعِ

إنّ حِــقــداً كــامِــنًـا

أورى الــزنــادَ

فــصــدّقَ الــبـاغـيْ عـلـيـكَ

مُـنــافـقٌ ســـاعٍ وآخــرُ أحــمَـقُ

للآنِ مَــظـــلــومــاً أراكَ

عــلـى الــمـنـابــرِ تُــشــنَــقُ

لــــلانِ تِــــرْتـــادُ الــصــدى

يـــحـــكي بــه مُـــتَــعــلِــمٌ

مُـــتَـــفَـــيْــــهُــــقُ

قــالــوا

تــزنـدقَ مَـنْ رأى

نــورَ الالـــــهِ

وصــاغــهُ حِــكَــمـاً بــذلكَ تــنـطِـقُ

إنّ الـــزنـــاديــيييييــقَ

الــذيـــنَ تَــحــجّـــرتْ أفــكــارُهُــمْ

وعـلـى مــزابــلِـهـمْ يُــردّدُ

نــاعِــقُ

أولــى بــهــا يــومَ الحـســابِ

جــهــنّــمًــا يــصــلــونــهــا

لــيــسَ الــذيــنَ تــألّــقــوا

عطا الحاج يوسف منصور


التعليقات

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 27/01/2017 07:50:54
الابـنـة الفـارسة الاديبة الشاعرة رفـيـف الـفـارس

نعم يا ابنتي كما تقولين نحن نحتاج الى وقفة طويلةٍ أمام أنفسنا ومراجعةٍ عميقةٍ لغريب
مفاهيمنا أتمنى لو يتصدّى المثقفون في مجتمعنا العربي لتصحيح مفاهيمٍ ظُلِمَ بها رجالٌ
من مفكرينا الافـذاذ وتسليط الضوء على بـؤرٍ قـاتـمةٍ في تـأريـخـنا الـمكتوب بأقلام
وعاظ السلاطين كما يقول مفكرنا الوردي .

دُمـتِ لــنا ودام حضوركِ مع احترامي وتقديري

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 26/01/2017 19:16:16
اخي وصديقي الشاعر الكوثر الدكتور كوثر الحكيم

اشراقتُك التي كانت على موقع صحيفة الفكر قد اجبتُك عليها لكن وللأسف لم تظهر
وشكراً لك يا أخي الكريم على تعليقك على قصيدتي في موقع مركز النور لقد كسوتني
في التعليق بردةً من صفاء روحكَ وكرم أخلاقكَ فلكَ مني كلّ الودّ والتقدير والاحترام .

دمتَ مشرقاً

الحاج عطا

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 26/01/2017 13:50:35
استاذي الغالي ووالدي العزيز
نص يحمل الكثير من الاسقاطات الواقعية التي تجعل مجتمعنا اكثر عتمة وظلما
اذا كان الخالق القدير هو الذي ابدع الجمال فأنى لنا نحن ان نحجبه ونمنع ازدهاره.
نحتاج وقفة طويلة امام انفسنا ومراجعة عميقة لغريب مفاهيمنا التي تبتعد عن الانسانية وتنتهك حق الاخر بما حباه الله من نعم فكرية كانت ام جمالية.

لكم محبتي

الاسم: كوثر الحكيم
التاريخ: 26/01/2017 02:48:48
أخي الشاعر المعطاء الحاج عطا يوسف منصور
أعطر تحايا الود

قــالـوا الــورودُ تـزنـدقـتْ
قُـلـتُ الـورودُ هـي الـورودُ
كـمـا بــراهـا الـخــالــقُ
أنّـــى لــها تــتــزنـــدقُ
قــالـوا
أمـا عــايـنـتَ كــيفَ جَــمــالُـهـا
يُـــغــري
وأنَّ لــعــطــرهـا تــهـفـوا الــنـفـوسُ
وهــامَ فــيـهـا الــعــاشــقُ

سيبقى الورد ورداً وسيعبق أريجه فضاء العاشقين. دمت بكل خير وصحة وأمان صديقي العزيز.

محبتي وتقديري
كوثر الحكيم

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 25/01/2017 20:48:21
أخي الطيب وصديقي الحميم الشاعر المبدع الناقد المترجم جمال مصطفى

أودّ علمكَ أولاً انّي كتبت أمس أبياتًا من الشعر تـعلـيـقًا على قصيدتك المنشورة في صحيفة
الفكر لم تظهر الى الان وهذا ما آسف عليه لأني لا استطيع تذكرها كي أعيد كتابتها .

أخي الطيب ابن المقفع وانتَ تعلم هو ضحية حقد وحسد شأنه شأن عباقرة الامة في ذلكَ
الـزمن لكن الذي آلمني أنّ بعض مـثـقـفـينا يلوكون صدى تُهمة هو بريئ منها فقد قرأتُ
له الادب الصغير والكبير وكليلة ودمنة فلم أجد ولو اشارةً خفيةً عن زندقته التي اُتِهم بها وقرأتُ عـنه في الشبكة العنكبوتية ممن بحثوا في سيرته فلم يذكروا عنه إلّا أنّه ضحية
حقد السفياني والي ابي جعفر المنصور ومرّة قـرأتُ أن المنصور هو الذي امر بقتله وإني
لا أستبعد إشتراكهما في قتله والانكى أن قتله كان بتقطيع اوصاله عضواً عضواً وهو حي وهذا منتهى الاجرام والسفالة فأين هؤلاء من الاسلام ولا غرابة أن نرى أعمال داعش
اليوم .

دمتَ مـشـرقًا
خالص ودّي أهديه بباقة ورد لك مع أطيب التمنيات .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 25/01/2017 20:47:24
أخي الطيب وصديقي الحميم الشاعر المبدع الناقد المترجم جمال مصطفى

أودّ علمكَ أولاً انّي كتبت أمس أبياتًا من الشعر تـعلـيـقًا على قصيدتك المنشورة في صحيفة
الفكر لم تظهر الى الان وهذا ما آسف عليه لأني لا استطيع تذكرها كي أعيد كتابتها .

أخي الطيب ابن المقفع وانتَ تعلم هو ضحية حقد وحسد شأنه شأن عباقرة الامة في ذلكَ
الـزمن لكن الذي آلمني أنّ بعض مـثـقـفـينا يلوكون صدى تُهمة هو بريئ منها فقد قرأتُ
له الادب الصغير والكبير وكليلة ودمنة فلم أجد ولو اشارةً خفيةً عن زندقته التي اُتِهم بها وقرأتُ عـنه في الشبكة العنكبوتية ممن بحثوا في سيرته فلم يذكروا عنه إلّا أنّه ضحية
حقد السفياني والي ابي جعفر المنصور ومرّة قـرأتُ أن المنصور هو الذي امر بقتله وإني
لا أستبعد إشتراكهما في قتله والانكى أن قتله كان بتقطيع اوصاله عضواً عضواً وهو حي وهذا منتهى الاجرام والسفالة فأين هؤلاء من الاسلام ولا غرابة أن نرى أعمال داعش
اليوم .

دمتَ مـشـرقًا
خالص ودّي أهديه بباقة ورد لك مع أطيب التمنيات .

الحاج عطا

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 25/01/2017 12:18:48
الشاعر الأصيل الحاج عطا الحاج يوسف منصور
ودا ودا

ابن المقفع شهيد بل هو أعظم شهيد في الأدب العربي ومقتلته وصمة عار لاتمحى
ما زالت تلطخ نظام الحكم العربي الرسمي .
قصيدتك رثاء لذلك الشهيد من زاوية ما وهجاء لقاتليه البرابرة من زاوية اخرى حتى لو تشدقوا بأطنان
من الفصاحة والتقوى والإيمان .
للآنِ مَــظـــلــومــاً أراكَ

عــلـى الــمـنـابــرِ تُــشــنَــقُ

نعم ما زال مظلوماً وذلك لأنهم احتكروا التحدث باسم الله وهم أبعد ما يكونون
عن الله وضحاياهام أقرب ما يكونون اليه .
دمت في صحة وإبداع يا أبا يوسف

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 25/01/2017 00:50:02
أخي الشاعر السكسفون السامي سامي العامري

يا شاعرنا السكسفون قبل قليل كنتُ قد نظمتُ بيتين تعليقاً على قصيدتكَ فأنا اليوم
محظوظ أن أقرأ لكَ وأن أجد تعليقكَ على قصيدتي إنها من حسن المصادفات .

أمّا عن تزندق الزنابق فلها ما تشتهي .

خالص ودّي مع عاطر التحيات لك وباقة ورد زنبق .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 24/01/2017 23:58:44
تـــنــبــيـــــه الــى الاخــوة الـقــراء

ورد غــلــط طـبـــاعــيّ فـي قـــولــي : للآنِ تِــرتــادُ الــصــدى

والـصــحــيحُ هــو : لـلآنِ تِــردادُ الــصــدى

أرجـو عــدم الــمـؤاخــذة .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 24/01/2017 23:58:04
تـــنــبــيـــــه الــى الاخــوة الـقــراء

ورد غــلــط طـبـــاعــيّ فـي قـــولــي : للآنِ تِــرتــادُ الــصــدى

والـصــحــيحُ هــو : لـلآنِ تِــردادُ الــصــدى

أرجـو عــدم الــمـؤاخــذة .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 24/01/2017 23:51:36
اخي وصديقي الشاعر الزاهر زهير كاطع الحسيني

كلماتُكَ هي الزنابق التي إكتستْ بها قصيدتي فأشرقتْ وتلونتْ بألوانها فلكَ مني أيها
الشاعر الزاهر كلَّ الودّ مع باقة زهور الورد الجوري .

دمتَ أخاً وصديقاً

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 24/01/2017 23:43:35
أخي وابن عمي الشاعر الانسان يوسف لفته الربيعي

طوبى لكل السائرين على طريق الحقِّ في كل زمانٍ ومكان أيها المتنور بنور الله لقد
قرأتُ عن هذا الانسان المظلوم إبن المقفع فلم أجد مِمّـنْ أعـدّ بحوثه عنـه أن نوّه عن
زندقته في بحثه وقـرأتُ لهذا المفكر المتهم البريئ ابن المقفع ما كتبه في كتابيه كلية ودمنة
والادب الصغير والكبير فلم ألمس من عبارات الزندقة شيئًا ولكن الرجل ذهب كما ذهب
كثير من الناس بتُهمٍ باطلة لحقد والٍ أو خليفةٍ والتُهَـم يتناقلها الناس والكتّاب والرواة دون التحقق والى يومنا وهذه هي المأساة التي دفعتني لهذه القصيدة .

دمتَ مشرقاً أيها الشاعر الانسان
خالص مودتي لك مع أطيب التمنيات

الحاج عطا

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 24/01/2017 21:56:08
فكرة لطيفة أن تتزندق الزنابق وهي أقرب إلى الشطحة !
تحياتي وأشواقي للشاعر الأصيل الحاج عطا الحاج يوسف
ومن خلالك للصديق الشاعر الثر جمال مصطفى

الاسم: زهير كاطع الحسيني
التاريخ: 24/01/2017 20:01:27
الشاعر عطا الحاج يوسف منصور .. أخي وصديقي:

للآنِ مَــظـــلــومــاً أراكَ

عــلـى الــمـنـابــرِ تُــشــنَــقُ

لــــلانِ تِــــرْتـــادُ الــصــدى

يـــحـــكي بــه مُـــتَــعــلِــمٌ

مُـــتَـــفَـــيْــــهُــــقُ

ــــــــــــــــــــــــــــ هذه زنبقة يا أستاذ من جمال شعرك في الزناديق..

سلمت يراعك ـــــــــــــــــــ

زهير كاطع الحسيني

الاسم: يوسف لفته الربيعي
التاريخ: 24/01/2017 18:16:59
الفذ الشاعر الألق عطا الحاج يوسف منصور...حماكم الله
طلعتكم البهية هبّةُ مِسّكٍ ونديفُ ثلجٍ يُبهرُ القلبَ . نص بديع ، صرخةُالحَقِّ مِن أولي النُهى لمَن فقدوا النُهى ، سيدي ..لقد أوغل الظالمون بفِكرِهِم وبكُفرِهِم وبخُبّثِهِم ،ليحقّقوا مآربهم الدنيئة ، ماأبّهى الكَلِمُ الرصين في إقتفاءِ مكامِن المُنزلقات الفكرية المقيتة ،وإبراز الصالح وتقويض الطالح ،إنّه نضحٌ ممّيّزٌ للإرتقاء الروحي الإنساني وكبح جماح الظلم وفاعليه ، دمتم ناطقاً صادقاً وفيّاً ..طوبى لكم ماترفدون ...وهنيئاً لنا بكم...خالص التحايا ...مع أجمل المُنى .

المخلص يوسف




5000