.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
.
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


البطالة

علي اسماعيل الجاف

البطالة 

قياس البطالة 

ترجمة علي اسماعيل الجاف

تعتمد البيانات التي تظهر شهريا من قبل BLS على مسح مالكي المنازل، وتقدم BLS نموذجا شهريا لمالكي المنازل يصل الى 65,000، وتصل المقابلات معهم بحوالي 2,00. ويجيب مالك الدار في كل مقابلة على اسئلة تتعلق بفاعلية العمل واعداد مالكي المنازل ممن يصل اعمارهم الى 16، في التقويم الاسبوعي الذي يحتوي على اثنا عشر شهرا، (ينفذ المسح في هذا الاسبوع ليشمل اثنا عشر شهرا).

وبوجود هذه الاعداد، فأننا يمكن ان نقيس ونحسب نسب عديدة، ومنها نسبة البطالة لعدد الناس غير الموظفين مع العدد الاجمالي للناس الموظفين.

 

معدل البطالة = البطالة

موظف + غير موظف

البطالة المقنعة، والهيكلية والاحتكارية

عندما قامت جهة BLS بمسحها حول فعالية العمل للاسبوع الذي يحتوي على اثنا عشر شهرا، وبعدها مقابلة العديد من الناس الذين ليديهم صلة بالموضوع الخاص بالبحث عن العمل، وهناك بعضا منهم قد دخل في قوة العمالة او اقفل عن العمل، وهذه البطالة تكون حيادية او يوجد فيها فائدة للاقتصاد. ويسبب عامل حصة البطالة التحول الطبيعي في سوق العمل يعبر عنه "البطالة الاحتكارية". ولايمكن ان تكون نسبة البطالة الاحتكارية صفرا، كونها قد تتغير خلال الوقت. وكما نعلم ان الاعمال والاشغال مختلفة، من جهة اخرى، وزيادة عدد المهارات المطلوبة وتصبح الاعمال والمهارات المتوافقة اكثر تعقيد، مما قد يزيد من معدل البطالة الاحتكارية.

ان مفهوم البطالة الاحتكارية، نوعا ما، غير واضحا بسبب صعوبة معرفة "التحول الحقيقي في سوق العمل" كمعنة. ويعني ذلك ان الهيكل الصناعي للاقتصاد الامريكي يتغير بصورة مستمرة، وعلى سبيل المثال، البنى التحتية تمنح جزاءا من توظيفها الكلي للخدمات والمال والتأمين والعقار الحقيقي. وخصصت عقودا، ضمن قطاع البنى التحتية، الى الصناعات النسيجية وصناعة الصلب، وتوسعت القطاعات التكنولوجية المتقدمة. وبما ان البطالة، التي تبرز من التحولات الهيكلية، يمكن تصنيفها كاحتكارية، وعادة تسمى "البطالة الاحتكارية"، ويشير مصطلح البطالة الاحتكارية الى العمل / الخبرة طويلة الامد التي تتصل بالمشاكل التي تبقى لاسابيع قليلة. وتشير البطالة الهيكلية الى اهمية تعديل المشاكل طويلة الامد التي قد يصل بقائها الى سنوات. وبالرغم من ان البطالة الهيكلية يتوقع حدوثها في الاقتصاد الحركي، وينتج عنه ضرر الى العمال الذين يمرون بها. وبطرق محددة الابعاد، ان الاشخاص الذين يفقدون اعمالهم ينتج عنه فقدان المهارات والخبرات الحقيقية التي يمتلكونها مما تؤدي الى الاجهاد الاكبر. وفي الغالب، تكون البطالة الهيكلية طبيعية ولايمكن تفاديها، ولايعني هذا انها لاتكلف المجتمع شيئا، وانما تكون مساهمة في تأثيرها على المجتمع. ويستخدم الاقتصاديين، بعض الاحيان، المصطلح المعدل الطبيعي للبطالة بهدف الاشارة الى معدل البطالة الذي يحدث في الاقتصاد الوظيفي الطبيعي. ويكون هذا المفهوم غامضا لانه من الصعب ان تعرف معنى "الاقتصاد الوظيفي الطبيعي" وعلينا ان نفكر بالمعدل الطبيعي للبطالة ومعدل البطالة الاحتكارية والهيكلية، ويتنوع المعدل الطبيعي للتخمين من 4% الى 6%.

ويوجد هناك اوقات عندما يظهر معدل البطالة الحقيقي اعلى من المعدل الحقيقي، وفي الاعوام 2007 و 2009، فأن معدل البطالة الحقيقي ازداد من 4.6% الى 9.3%، ويبدو مناسبا ان تكون هذه الزيادة ناتجة ببساطة عن زيادة في البطالة الهيكلية والاحتكارية. وتسمى البطالة التي تتجاوز البطالة الاحتكارية والهيكلية بأسم "البطالة المقنعة". ويبدو واضحا في عام 2009، خلال الركود الاقتصادي بين الاعوام 2008 - 2009، ظهور البطالة المقنعة بصورة كبيرة.

النتائج الاجتماعية

ان تكاليف البطالة لا توزع على الشعب، ولايمكن حصر كميتها وتأثيرها بسهولة، ويسبب الضغط الذي يحدث كنتائج تتابعية اجتماعيا قسوة اكبر يصعب استيعابها كما حدث في عام 1930. وخرج الكثير من الناس غير متأثرين او متضررين من جراء ذلك، وتعرض الفقراء الى معاناة عدم التوظيف بحوالي 25% من القوة العاملة، وحتى الذين حافظوا على وظائفهم وجدوا أنفسهم يعملون بأوقات جزائية، وفقد العديد من الناس جزاءا من توفيرهم وادخارهم حال تعرض رأس المال وفشل الآلاف المصارف.

مؤشر سعر الاستهلاك

ان مؤشر سعر المستهلك هو الاكثر استخداما كمؤشر سعر ويشبه معامل الانكماش الناتج المحلي الاجمالي، ويمثل هذا مؤشر الوزن الثابت. ثم ترتيبه اولا خلال الحرب العالمية الاولى كأساس لتعديل اجور صناع السفن التي تسيطر عليه الحكومة خلال الحرب. ويحسب مؤشر سعر المستهلك حاليا كقيمة من قبل جهة BLS شهريا باستخدام حزمة البضائع التي تمثل "سلة السوق" التي تشترى شهريا من قبل المستهلك المدني النموذجي.

تكاليف التضخم

لو سألت اغلب الناس السؤال الاتي: لماذا يكون التضخم سيئا؟ سيقولون لك انه يسبب انخفاض في المعايير الكاملة للمعيشة من خلال جعل البضائع والخدمات اكثر غلاء"، بمعنى يقوم التضخم بالتدخل في القوة الشرائية للناس، ويجب ان ننتبه ان الكاكولا كانت تكلف عشر سنتات والهمبركر يكلف مبلغا زهيدا. ويتوفر امكانية التفكير ماذا يشتري الناس اذا كانت الاسعار غير متغيرة عندما يكون لدى الناس نقودا زائدة عن الحاجة.

اعترفت الحكومة بأن نقودها يجبان تقبل بأستقرار الديون، ويقوم بهذا الاجراء برخصة، وتمرر القوانين التي تحد من اسعار معينة للاوراق المطبوعة بأحبار محددة وعلى لوائح معينة لتكون قانونية، وتكون الاجراءات قانونية. وتجري الطباعة بميزة على احتياط فدرالي في الولايات المتحدة "هذه الورقة مميزة مطبوعة قانونيا لكل الديون: العاملة والخاصة". ويمكن غالبا للحكومة البدء بكسب القبول لاوراقها النقدية، واستخدامها من خلال دفع الضرائب (لاحظ بأنك لايمكنك استخدام الدجاج وبطاقات كرة السلة، والرسومات لدفع ضائبك).

بعيدا عن الاعلان حول قانونية السيولة النقدية، تقوم الحكومة عادة بأعمال واشياء اخرى لتتأكد من ان الاوراق النقدية ستعمل، وتوعد عامة الشعب بأنها ستكون اوراق نقدية مطبوعة بسرعة مما تفقدها قيمتها. ويتوسع عرض السيولة بسرعة جدا مما يفقدها كثيرا من قيمتها، وتسبب مشكلة تاريخية وتعرف بتسمية "تقليل القيمة" السيولة. اصبح تقليل قيمة السيولة مشكلة خاصة للحكومات التي تفتقر القوة للقيام بأجراء خطوة سياسية وشعبية قوية من خلال زيادة الضرائب. ويمكن للاوراق النقدية المطبوعة ان تستخدم في المصروفات الحكومية للبضائع والخدمات، وتقدم خدمات اضافية لزيادة الضرائب، واعتمدت اغلب الحكومات الضعيفة على مطابع لدعمها بالمال لتغطية مصروفاتها.

ولدينا مثالا قريبا جدا هو زمبابوي، ففي عام 2007، واجه حاجة لتحسين نظام الماء العام، فقال رئيس زمبابوي، روبرت موكاب، الاتي: "عندما لانجد المال للمشاريع، سنطبع ...". (كتب تقريرا في جريدة واشنطن بوست في الشهر السادس من يوم 29، في عام 2007).

وفي فصول قادمة، سنرى الطريقة التي بها توفر استراتيجية الدعم العام الذي يؤدي الى التضخم الحقيقي.

قياس عرض النقود في الولايات المتحدة الامريكية

نتحول بحديثنا الان الى انواع نقدية متنوعة في الولايات المتحدة، ونقول بأن النقود تستخدم لشراء الاشياء (وسيلة دفع)، وللحصول على الثروة علينا القيام (وزن القيمة)، واختبار الاسعار (وحدة الكمية). وللاسف، هذه الصفات تطبق بمدى اوسع للارصدة في الولايات المتحدة الامريكية والاقتصاد وقوائم الدولاركما سنرى ان الموضوع ليس عبارة عن سحب وتقول: "لهذا الحد تصل النقود، وانما يوجد بجانب ذلك الاجراء شيئا اخر ...".

ولحل قضية تنوع النقود، فقد قدم الاقتصاديين اسماء مختلفة لقياسات النقود المختلفة، واتضح ان اكثر القياسات شهرة اثنان يسمى الاول: التحويل النقدي M1 والنقود الضخمة M2.

M1: المعاملات النقدية

ماذا يمكن حسابه كنقود؟ قوائم الدولار والعملات، وكذلك الارصدة العالية للسيولة، يجب ان تعد نقود، وتتطابق المتطلبات. وماذا عن الحسابات الجارية؟ ويمكن ايضا استخدام الصكوك لشراء الاشياء، وتخدم كقيم مخزونة، وتقدم بطاقات الديون بسهولة وبساطة في الاجراء لدعم أرصدة الحسابات الجارية. وبالحقيقة، يسمى أرصدة إيداعات الطلب للحسابات الجارية من قبل اصحاب المصارف بسبب المدعين الذين يكون لديهم الحق في النقد طلبا لتوازن حسابهم الجاري في اي وقت. ويؤدي هذا الى جعل توازن حسابك الجاري متساويا للقوائم في حافظتك، ويمكن ان تتضمن كجزء من كمية النقود التي تمتلكها.

اذا اخذنا قيمة كل السيولة (بضمنها العملات) المسيطر عليها خارج البنوك المحصنة، واضافتها الى قيمة الارصدة المطلوبة وصكوك الاعتماد والايداعات الجارية فأننا نعرف M1 التحويل النقدي. كما يقترح اسمها، هي النقود التي يمكن استخدامها مباشرة" كمعاملة تجارية لشراء اشياء.

M1= السيولة المملوكة خارج البنوك + ارصدة الطلب + صكوك اعتماد + ارصدة تجارية اخرى

كانت M1 في نهاية عام 2010، 1,705.6 $ بليون، وتمثل M1 رؤوس اموال تستخدم في القياس - تقاس في زمن معين. وتعتبر الكمية الاجمالية للعملات والسيولة خارج البنوك وكمية الدولار الاجمالية في الحسابات الجارية في يوم محدد. لحد الان، اعتبرنا عرض هو عبارة عن هبوك - متغير ببعد زماني: كمية القمح المعروضة بالنسبة الى كمية الحركة التلقائية المجهز منها للسوق وفق النسبة المئوية. وبالتالي، M1 هي رأس مال متغير (رصيد).

M2: النقود المطلقة

بالرغم من ان M1 الاكثر استخداما في قياس عرض النقود، فأن هناك اشياء اخرى. هل يمكن اعتبار حسابات الادخار نقودا؟، وتستخدم العديد من هذه الحسابات مباشرة في المعاملات التجارية (الصفقات)؛ لكن من السهل تحويلها الى النقد او نقل الارصدة من حساب توفير الى حساب جاري. وماذا عن حسابات سوق المال (التي تسمح بصكوك قليلة شهريا فقط، وتدفع نسب فوائد بمحددات السوق)، وارصدة سوق النقود المشتركة (التي تتبع الحصص، وتستخدم كأجراء لشراء ضمانات قصيرة الامد)؟ ويمكن استخدامها لكتابة صكوك وعمل مشتريات، بالرغم من ان ذلك الاجراء يحدث على كمية محددة.

واذا أضيفت نقود مقاربة، ستكون المعاملات النقدية الاحتياطية الى M2 وتسمى "النقود المطلقة" بسبب انها تتضمن نقودا غير كاملة، ومؤكدة كحسابات الادخار وحسابات نقود السوق واموال مقاربة اخرى.

M2= حسابات الادخار + حسابات السوق النقدية + اموال مقاربة اخرى

فأن M2 في نهاية الشهر الخامس عام 2010، كان 8,566.5 $ بليون، اوسع من الاجمالي M1 الذي كان 1,705.6 $، وان الفائدة الرئيسية للنظر M1 بدلا عن M2 كونه يمثل استقرار اكثر، وعلى سبيل المثال، عندما تقدم البنوك اشكال جديدة لحسابات جارية تحمل فائدة في بداية عام 1980، فأن M1 تعلق كما يقوم الناس بأغلاق ارصدتهم من حسابات الادخار الى الحسابات الجارية. وعلى اية حال، فأن M2 تبقى ثابتة بصورة عادلة لان الانخفاض في ارصدة حساب الادخار، وكانت زيادة في موازين الحساب الجاري جزاءا من M2، ويلغي بعضها الاخر.

M2

ولوجود تنوع اوسع بالادوات المالية المشابهة للنقود، فأن بعض الاقتصاديين تبنوا تلك الادوات كجزء من عرض النقود. وفي السنوات الاخيرة، على سبيل المثال، تم استخدام بطاقة الائتمان - بحيث يمكنك شراء وتبادل بصورة واسعة، ويمكن لكل شخص يمتلك بطاقة ائتمان يكون لديه رصيد محدد - ويمكنك دفع كمية معينة على بطاقتك قبل ان تدفع. وندفع عادة" قوائم ارصدتنا بصك. واحد التعاريف الاكثر شيوعا للنقود يشمل كمية الرصيد المتوفر في بطاقات الائتمان (فأن محددات رسومك ناقصا ما كلف وليس ما صرف).

ولايوجد قواعد تحدد ما هي النقود (وما هي ليست نقودا). وهذه يولد مشاكل للاقتصاديين، واولئك المسؤولين على السياسة النقدية، وبالتالي؛ ما يهمنا هو موضوع "النقود" الذي يشير دائما الى المعاملات النقدية، او M1، ولتبسيط الموضوع، نقول: ان M1 لديها اربعة اجزاء خاصة، السيولة المملوكة خارج البنوك، ايداعات الطلب، صكوك الاعتماد، وايداعات جارية اخرى.

المصدر: كارول كيس ايفر وشارون اوستير، مبادئ علم الاقتصاد، 2012، الولايات المتحدة الامريكية.

 

علي اسماعيل الجاف


التعليقات




5000