..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تباريح لموصل العراق

أ.د.بشرى البستاني

إليكِ أُوجّهُ وجهيَ كلَّ صلاة 

وقلبي على شاطئيك يضمّدُ جرحَ مياهكِ  

ما أسعفتني المياهْ  

ودجلةُ منهمكٌ بالضحايا

القبابُ يوشحها الحزنُ

والأمنياتُ تسابقُ كيدَ الشظايا

وروحي تدورُ بذاكرةٍ من حريرٍ وحمى

خذيها إليكِ ،

الجروحُ عطبْ

خذيها ،

الليالي مُمرَّغةٌ باللهبْ

وكلُّ بهاءٍ يؤدي إليكِ،

وكلُّ عذابٍ

همو زرعوكِ سيوفاً

وأنت جلالُ الحِقَبْ

وأنتِ صمودُ العراقِ الذي يذبحونَ

ولكنّ عطرَ قرنفلهِ في الليالي عجبْ

وأنت حديقةُ روحي

ربيعان بيني وبين هواكِ

وليلكةٌ من وَصَبْ

 

أ.د.بشرى البستاني


التعليقات

الاسم: لطفي شفيق سعيد
التاريخ: 09/12/2016 20:30:50
بستانية أشجار حور الموصل ,أقيونة نسائها الأستاذة الشاعرة بشرى البستاني
من نسائم أم الربيعين أهديك السلام
وأنت صمود العراق الذي يذبحون
ولكن عطر قرنفلة في الليالي عجب
ولكن على مر العصور والدهورلم يتمكن الغزاة من أن يذبحوا العراق وبما فيه الموصل الحدباء وسيبقى أريج عطر القرنفل يضمخ رباه وربى أم الربيعين , دمت محفوفة بعناية الله وأنت ستجوبين حارات الموصل القديمة وتتفيأين بظلال منارة الجامع الكبير .
سيدتي لقد نظمت هايكو للموصل بعنوان (في انتظار عودة نينوى) أتمنى أن تمري عليه في مركز النور بكتابة اسمي وعنوان الهايكو ولك مني جزيل الشكر سلفا

الاسم: يوسف لفته الربيعي
التاريخ: 08/12/2016 19:36:53
أ.د بشرى البستاني ....رعاكم الله
نص رائع يعكس صدى الوفاء الذي تحملون لأم الربيعين ، لقد سطّرتْ حروفكم أبهى معاني التواصل الروحي مع تراب الوطن الغالي من خلال تباريح الحُبِّ الصادق الذي ترجمتوه ، وهنا أقول شِعراً :
ستبقى الموصلُ الحدباءُوهجاً.... لهـا تحلو المقالةُ والكلامُ
تباريـحٌ لحُـبٍّ ظـلَّ يزهـــــو.... فواأسـفي ،أناخَ بهاالظلامُ
وحُزنٌ حَلَّ ،أطّرهـا سَــواداً.... بمـا إقترفَ الجلاوزةُاللِئامُ
لها كِفلٌ مِن الرَكعاتِ عِندي.... ليغمرهــا برحمتـهِ السـلامُ
ولي أمَـلٌ بأنْ تُجلى هُمـومٌ.... عن الحَدباءِ ،ينقشعُ الغمامُ
********************
دمتم مع خالص التقدير.......يوسف




5000