.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


سيرة العراقي

سعد جاسم

كلُّ عراقيًّ

جرحٌ راعفٌ

وذاكرةٌ معطوبة

ومقصلةْ

**********

كلُّ عراقيٍّ

سيرةٌ دامية

وموتٌ بطىءٌ

وجلجلةْ

**********

كلُّ عراقيٍّ

يعيشُ في الغامضِ والمجهول

 ودائماً يمشي الى مصيره

بلا دليلٍ

وبلا نجمةٍ

وبلا بوصلةْ

**********

ياللعراقيِّ ...يالقلبه الحزينِ

ويالرأسهِ ... الذي دائماً

يفورُ بالأسئلةْ

ياللعراقيِّ ... يا لخرابهِ

 ويالحياتهِ التي

 قد أَصبحتْ

قيامةً مُشتعلةْ

 

سعد جاسم


التعليقات

الاسم: سعد جاسم
التاريخ: 04/09/2016 00:43:21
الشاعر والمترجم المبدع سالم الياس مدالو
تحيات المحبة والابداع
شكراً عميقاً لذائقتك العالية
ولوعيك الشعري في تلقي قصيدتي
بهذا العمق والتأويل اللمّاح
دمتَ شاعراً له حضوره المتميز
امنياتي لك بالمزيد من العافية والالق

الاسم: سالم الياس مدالو
التاريخ: 01/09/2016 22:54:28
الشاعر القدير سعد جاسم
تحية طيبة
انه الشعر الحقيقي يكشف ماذا يعانيه العراقي
من احزان والام ومعاناة تحت سطوة الحكام الجائرين
اللذين لا يبحثون الا عن مصالحهم الشخصية

يا للعراقي
ويا لراسه الذي دائما
يفور بالاسئلة

يا للعراقي ... يالخرابه
ويا لحياته التي
قد أصبحت
قيامة مشتعلة .
دمت بخير وطابت اوقاتك

الاسم: سعد جاسم
التاريخ: 01/09/2016 18:50:46
اخي الاديب المبدع جمعة عبد الله
تلويحة محبة وسلام
شكراً لقراءتك العميقة لقصيدتي
حيث انك قد قمت بوعي نقدي عال وذائقة خصبة
بالغور عميقاً في روح القصيدة
ولاتتصور مدى فرحي بآرائكم ورؤاكم ازاء قصائدي ونصوصي انت
ومجموعة من المتلقين والقراء الواعين
دمتَ ناقداً وباحثاً رصينا عن جوهر وحقيقة النص الحقيقي

الاسم: جمعة عبدالله
التاريخ: 31/08/2016 10:40:45
الاديب والشاعر القدير
هذه هي القيمة الجمالية للشعر الواضح الذي يدخل في اصابة الهدف مباشرة , يدخل القلب والعقل مباشرة , يحاجج الوجدان والذات العراقية بعلاماتها الفارقة بامتياز , ويكشف حقيقتها الحقيقية , دون تزويق وتصنع . وهذا قيمة الشعر وبلاغته وعبارته النافذة , بمفردات بسيطة دارجة التداول , لكنها تحمل معاني وايحاء ومغزى كبير في التعبير , دون ابهام ومغازلة الوجدان والذات العراقية دجلاً ونفاقاً . بل يضعها على جمرة الحقيقة المرة والحارقة , هي حقيقة ازدواجية الذات العراقية , التي ترتقي الى مصاف المازوخية , في تعذيب الروح . حقاً لقد تجرأت بقول الحقيقة , التي يحاول الكثير اغفاءها او طمطمتها لغاية واهداف معينة , ولكن الحقيقة لا يمكن لتغطيتها بغربال , حقاً لكل عراقي يحمل جراح وذاكرة معطوبة , كل عراقي يغوص في الغموض والمجهول , نحو المصير المجهول , وكل عراقي يتعذب من قمة رأسه الى اخمص قدميه , ولكنه ببساطة متناهية يكون مطية يصعدها الاخرون بكل غباء وسذاجة , انها سريالية غرائبية عجز عن فهمها حتى ( سلفادور دالي )
كلُّ عراقيٍّ

سيرةٌ دامية

وموتٌ بطىءٌ

وجلجلةْ
هذه المواجهة بكشف الحقيقة , رغم مرارتها ولوعتها وعنف انتقادها , ولكن لابد من مواجهة الواقع الفعلي , الذي اصاب العراقي في مرض الطائفية , الطاعون الخبيث , الذي جاء به حثالات الاقزام , في دعارتهم السياسية
دمتم اديباً اصيلاً , يطرق الرؤوس , لعلها تستيقظ من سباتها




5000