.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أوضاع العالم اليوم

ناظم الزيرجاوي

إن العلم غلام مطيع . فهو كقائد عسكري بإمكانه أن يقضي على العالم ، وكطبيب بإمكانه أن يعالج المرضى وينقذهم من الموت ، إن بمقدوره أن يطلق حمم المدافع أو أن يخفض من حرارة الحمى ، يبني جسورا ً عظيمة أو  يدمر جسورا ً قائمة . والإنسان في ظل العلم قادر على تأمين راحته وسعادته أو أن يحرم منهما .

وهذا الغلام المطيع يستطيع حتى القضاء على سيده . ومن المؤسف جدا ً أن هذا الإحتمال يبدو منطقيا ً من جميع جهاته ولكن متى ما شاء السيد فإن بإمكان غلامه إنقاذه من كل عذاب وشقاء .

من المسلم به أن الأوضاع السائدة في العالم ليست على مرام الناس أو حسب تمنياتهم ، فهي تعج بالعداء والحقد والمجازر والفشل والمجاعة والدمار واليأس والخوف والحزن ، ونحن نستصرخ غلامنا أن يزيد من هذه البلايا يوما ً بعد يوم .

حقا ً إنه لأمر يبعث على الحيرة والسخرية أن يصنع العلم من الناس وحوشا ً بعد أن كان قد حولهم من وحوش إلى بشر . أي بؤس هذا الذي يحيط بالمدنية ؟ ، هل المدنية مريضة ؟ ، هل إن قواعدها هشة من الأساس ؟ ، هل هي المعبود الذي يهلك أم إنها عاجزة عن المقاومة إزاء الخصال الرذيلة للإنسان ؟

هل إن هذه الخصال هي مصدر كل هذه الهزائم والأمراض العالمية ؟ هل من الممكن أن يكون كل ما يتعرض له الإنسان هو نتيجة عمله ؟، العلم يجيب على هذه الأسئلة ، ولكن ليس سوى غلام . ماذا كان يحصل لو أننا استفدنا من هذا الغلام المطيع أي العلم خير استفادة ؟، ماذا كان يحدث لو أننا استعنا به وفي ظل نوره وهدايته لراحة المجتمعات وسعادة البشر بدل أن نستغله في صنع المدافع والبندقية ؟ .

 

ناظم الزيرجاوي


التعليقات




5000