..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لحاف وقصص أخرى ..

بلقيس الملحم

تحت الأرض

سمعت أصواتًا مختلفة, تعلو وتهبط, تضحك وتبكي, تقارع الصراخ والصمت معا, فأطالت التصنت عليه, وحين أدرك وجودها كجنية طيبة, أدار وجهه عن المرآة, فتح ذراعيه, فأخذا يجسدان مسرحية خلابة, بين جسدين متعبين, تحت نقر السماء!

 

 


رطوبة

 

لم يسمعها أحد, غير صدى الملح المتكلس ..

أحست بوحشة المكان وغدر الزمان, جربت أن تلعب على الموت,  فسحبته..

 وحتى وصولها إلى الطابق العلوي زحفا على روحها, تحسست نبضه, فوجدته منزلقا بين أسنانها التي سقطت من سماء المحن!

 

 

طقوس

في طريقها إلى المدرسة الكائنة بين بساتين نخيل كثيفة , يعترضها جدار بيت قديم, خط عليه بلون أحمر وبزخرفة خضراء : لن أنساك يا يوسف. كان ذلك كافيا, بأن تقف كل يوم أمامه, لتقرأ الفاتحة, على روح, لا تعرف عنها, سوى بياض عيني من رحل عنه!

 

 

ديك

 

دخل ساعته الرابعة وهو على نافذة المحادثة- الماسنجر- لم ينقطع عن البوح والشتات داخل النوافذ الأخرى...

لم يلق بالاً لصوت الآذان, وحتى تسلل نور الفجر من حنجرة ديك صوفي, بحلق في ساعته, نفض تبلده, فقام يسابق الشمس, مخلفا وراءه ألف إشارة تنبيه!!

 

 

 

لحاف

 

 واكتشفت محيطها الخارجي..

 كيف يلبس؟ كيف يتجمل؟ كيف يرقص؟ كيف يتحدث؟ يتودد؟ كيف ينام؟ كيف يسرق!

 ومن أجل عينيه, وحفاظا على سماوية الوثقية..

همّت بالخروج من قبو غفلتها إلى ضياء رماني اللون..

 فتشت عنه في كل مكان, حتى وجدت فاتنته الأنيقة, تسرح جدائل لحافها المُبقّع ...

 

 

فتنة

 

ولأنها فاتنة الجمال فقط, تزوجها.

يخرجان كصديقين حميمين , إلى السوق, إلى المطعم, إلى المقهى, إلى الـ ... فيعودان خصمين, من هول جمالها وغبائه!

مرت ستة أشهر من زواجهما, وما انتهت عدة الطلاق المتكرر!

 

بلقيس الملحم


التعليقات

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 20/08/2008 01:46:51
عزيزتي زينب ,انا من يتعلم منك, رائحة كمان مقدس, يصغي لانفعالات روحي..
شكرا لمرورك..

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 19/08/2008 17:43:02
سيدتي منذ ان قرات لك اول مرة وانا كالمسحورة اجري خلف اسطرك علني اتعلم من ابداعك وروحك الشيء اليسير

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 18/08/2008 00:05:26
عزيزي سعد, الدهشة والروعة ان تتذوقها أنت !
شكرا لتعقيبك
ودمت بخير

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 17/08/2008 19:23:42
د- حسين
ماقلته فيّ كان في حقك أيها المضيء!

الاسم: سعد المرشدي
التاريخ: 17/08/2008 19:17:01
عزيزتي بلقيس..اراك (تلتحفين )بنصوص تمتلك (رطوبة) دلالية محببة للنفس ، تمارس مع القارىء ( فتنة ) القراءة وغواياتها ومراوغاتها المعتادة ، تستفزء لديه ( ديك ) اللذة ، ليصرخ معلنا اذان الدهشة . تعجبني فيك لغتك الرشيقة المكثفة ، ولا نمطية الكتابة عندك ، كما تعجبني ايضا طبيعة الموضوع الذي تختارينه وفنية العنوان وايحائياته..دمت مبدعة .. سعد المرشدي

الاسم: حسين ابو سعود
التاريخ: 17/08/2008 19:03:01
كم اتمنى ان اكتب مثلك؟
ولكن هيهات فللابداع اهله
ألق و ضوء

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 17/08/2008 18:25:41
للديك عالم جميل وغامض,يذكرني بأن لله في خلقه شؤون!
سررت جدا بتعليقك ايها المبدع..

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 17/08/2008 16:23:08
لم يلق بالاً لصوت الآذان, وحتى تسلل نور الفجر من حنجرة ديك صوفي, بحلق في ساعته, نفض تبلده, فقام يسابق الشمس, مخلفا وراءه ألف إشارة تنبيه!!
---------
هذه فصٌّ من عقد تناثر في حلقة يرتادها الكائن الصوفي ( الديك ) وكائن الروبوت !؟
أحيِّي ألقك المتجدد




الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 17/08/2008 16:03:23
يسعدني وجودك معي
ويسعدني أكثر لو أنك حددت ملامح الجمال وأسقطتها على نص معين
تحياتي

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 17/08/2008 12:48:25
هذه البنوراما الجميلة من الحكايا المكثفة بجمال روحك،مجدا لك




5000