.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كفاكِ مهازلَ يا قناة العراقية !

وئام ملا سلمان

ما أكثر المتنافسين في شهر رمضان عبر ما نراه من مشاهدات وانتقالات بين القنوات العراقية بمختلف مشاربها ومآربها وكل قوم بما لديهم فرحون! ، وكلما حاولت التزام الصمت إذ التكرار في الأمر ذاته مجلبة للملل حيث كتابات سابقة تدور في ذات الشأن.

ومن برامج الإيمان والإحسان التي صار التنافس عليها بين جمعيات ومؤسسات أهل الدين والتقوى ومركز باربي للتجميل " وفي ذلك فليتنافس المتنافسون" سورة المطففين آية "26" ، إلى برامج العطايا والهدايا وأنت الرابح على قناة العراقية تحديداً، هذا البرنامج الذي آلى على نفسه أن يمنح كل متصل مبلغاً " عطيّه ما من وراها جزيّه" من أجل رسم البهجة على وجوه المتصلين . في هذا البرنامج الذي يُقدم لنا كل يوم في العاشرة مساء ً بتوقيت بغداد يُشهر ويُفصح عن بؤسنا الإعلامي ولنا في غيره من البرامج أسوة "سيئة" حيث جهل الإعلاميين المطبق بألف باء اللغة ولا من منصف لما يدور وكم كتبت و طالبت وعاتبت ولكن لا من مجيب فالقوم في غيهم يعمهون!

كيف لنا أن نتصور أن مقدم البرنامج ذاك الفتى الوسيم الأنيق والذي ترافقه المشوار غادة كتلك التي قال فيها ميمون بن قيس "غرّاء فرعاء مصقول عوارضها "، ذاك الفتى لا يفرق بين المثل وبيت من الشعر وهو يسأل أحد المتصلين عن تكملة عجز بيت أخبره بصدره " ألا ليت الشباب يعود يوما.." وهو يكرر له أكمل هذا المثل والمتصل لا يعرف وليتني سمعت صدر البيت كما ينبغي له أن يُقرأ فتارة ينصبون وتارة يرفعون اسم ليت حتى انتهى الوقت ولم يفلح المتصل بالمراد ويا ليت مصطفى جواد يعود يوما ليسمع ويرى جمال الصورة مقترنا ًبقبح القول  !

وتكررت الفجيعة ثانية وذلك مما دفعني على أن أكتب والبرنامج لما يزل يُقدم عبر قناة العراقية والاتصالات تترا ورمضان كريم على كل العراقيين ، وموقف آخر هو أشد ضراوة من الذي سبقه حيث يسأل مقدم البرنامج عن اسم الشاعر الذي قال " السيف أصدق إنباءً من الكتب....في حده الحد بين الجد واللعب" وليت أساتذة اللغة وممن تأخذهم الغيرة عليها أصغوا لمقدم البرنامج كيف قرأ فهو لا يفرق بين حدَه وبين حدّة!!! ولو توقف مع هذا القدر لهان الأمر ولكن أن يسرب معلومة خاطئة للمتصل كي يساعده ويسهل أمره في الإجابة فيلمح له من أن صاحب البيت هو الشاعر الذي قال "الخيل والليل ..." ولله در الخيل والليل والبيداء! وأن الشاعر له تمثال في بغداد ، وكي لا أظلم أحدا رحت أبحث عن تماثيل بغداد عسى أن أعثر على أبي تمام من بينها فلم أجد ضالتي رغم يقيني أن المعني هو المتنبي وقد عدت قرابة أربعة عقود إلى الوراء حيث تم افتتاح نصبه في مدخل المكتبة الوطنية يوم ألقى الجواهري قصيدته العصماء "فتى الفتيان" بتلك المناسبة ومن قبل أن يولد مقدما برنامج " أنت الرابح" هذا البرنامج الذي أثبت عيانا من أننا نعيش زمن الخسران الأكبر.

 

وئام ملا سلمان


التعليقات

الاسم: وحبد شلال
التاريخ: 22/06/2016 18:06:09
منتهى الابداع دام قلمك .




5000