.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


وجدتها...

إحسان عبدالكريم عناد

يحدث نفسه.. 
لو لم اكن ماكنت.. لكان اجدى. 
لو كنت كما ساكون.. لكان اجدى. 
لو اكون كما لم اكن..لكان اجدى.
يقطع الدرب الضيق الممتد من اخره حتى اتساعه على وجه المدينة التي غطاها الاهمال والتعب..
يعود من حيث ابتدا..وفعلي الكينونة والجدوى يجهدانه..يحاول ان يجد بينهما ما يديم علاقة ..او يوضح رابطة..او ينتج معادلة..
لم يستطع..كل المحاولات هي دون القدرة في احتواء هاذين الفعلين...كينونة ووجود. .التفت يبحث عن الغابرين او العابرين..هل منهم من سعى قبله ..فاراحه.وازاح عنه ثقل ما يأتزر..الكل ساهم فيما هو غاد اليه ورائح..مابين اخذ ومانح..كاتم وصائح..
لا احد يكشف له السر..او يبنئ عما وجد.
ارعبته هذه الحقيقة..حقيقة ان الامر الذي يجد فيه هو امر خاص لايمكن للعامة ممن حوله..ان يرشدوه..او ينصحوه..او يمنحونه امل الوصول الى حقيقته..حقيقة كينونته..وجدواها!!
حلس يقلب الامر على زاوية الرصيف البعيد متكئا على عمود نور..يهتز لاضطرابه ..فتضطرب مساحات الاضاءة والظلال..تتداخل. .تتماوج ..تبتعد ثم تدنو..تنخفض ثم تعلو..تهمله ثم تدعو. .
يدعو ان يخفف هذا النور عنه فيكشف له بصرا..او بصيرة..
غفا فانسابت اطرافه وترقفص..لاتغطيه سوى سفاسف الريح..وانثيالات ضوء خافت يدافع عن وجوده من فيض شمس الصباح..
صحا..وفي داخله صوت ..قريب غريب..ليس يفهم منه سوى كلمتين..
كن ...جدوى.
رددها في نفسه..مرة واخرى.
علا صوته فيها صادحا..قفز فرحا..يهرول في كل اتجاه. .ينظر في الناس..يريد ان يعطيهم ماوجد..فقد يكون احد مثله كما كان في الليلة الفائتة...
يصرخ فيهم واحداً واحدا..
كن جدوى...كن جدوى...كن جدوى. .
الناس يعبرون..والأطفال وحدهم من يهرول خلفه..يضربونه بالحجارة والقناني الفارغة..يرددون خلفه..
كن جدوى
كن جدوى
كن جدوى....

 

 

 

إحسان عبدالكريم عناد


التعليقات




5000