..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حبيبي يا وطني

فاطمة الزهراء بولعراس

تمر الأيام والأعوام تلهو بأحلامنا وتعبث بما رسمناه في فورة الصبا

وتظل وحدك الحلم الذي لا يتغير.... ولوحة الخلود المرسومة بالدماء والدموع.....

الموسومة باللهفة والخضوع......

يا وطني

كلما كان لي موعد مع الفرح كنت أنت هذا الفرح الذي لا يوصف...وهذه البهجة التي لاتقدر

فرح لا يُنقل إلا عابرا للقلوب محتضنا للمعان العيون تترقرق فيها الأماني التي لاتحد ولا تنتهي...

آه يا وطني

وددتُ لو دفنت آهاتي في أناشيدك الرائعات.....

ووأدت حسراتي في جبالك الشامخات.....

وددت لوعدتَ بي وعدتُ بك إلى بدء البدء حيث الحُلم كل الحلم لا نصفه لا بعضه لا ثلثه

كم كنتُ كبيرة بأحلامي فيك يا وطني

وكم أنت كبير وأنت تطوح بها على أرصفة الخيبة....؟؟؟

أنا الموءودة التي ما سئلتُ بأي ذنب قتلتُ.... ومن قام باستلال خيوط الفجر من مغزلها في ظلمات الليالي الحالكات.......

أنا الكادحة التي أرهقني الصبر ولم أصل بعد إلى منابع حبك

القابضة على الأمل الهارب....والحلم السارب....أتعثر وراءه في الوعود والمواعيد

أنكفأ على خيبتي في نتوءاته ومنحنياته......

أغتني بكذب يشبه اليأس....والتواء يشبه الانتحار

آه يا وطني

في كل عيد أطل بخيبتي على جراحك....وأهديك سيلا من أمطار العيون

في كل عيد أنتقي..ورودا للأمل المغادر لأنصبها على شاهد قبره فراغ.....ولا يحمل اسما أو لقبا.....ولا يحدد يوما أو شهرا أو سنة

يا وطني الجميل

في كل عيد أحتفي بوجودك في عروقي....عبقا ينبض في الحياة

في كل عيد أتذكر من أنا عندما أتماهى في حزنك المتجدد.....أبحث فيه عن مجدك المتبدد

يا وطني الحزين

طال موعد الفرح وطال انتظارك له....

استطال المانع يغبش علينا الضحى في أجمل أيام الربيع

يا وطني الكبير

كبير بأحزانك....بصبرك.....بمكابرتك....

كبيرأنت ياوطني بكرمك....وإيثارك ...

كبير بما كان من المعجزات

كل عام وأنت حبيبي يا وطني

كل عام وأنت تطأ أجفاني بأقدام من إهمال.....

تُبعثر أحلامي باستهتار........

تحصرني في حسراتي وشهقاتي وفيض الدموع...؟؟؟

هل أضعتُك يا وطني أم أضعتَني؟؟

لا أدري يا حبيبي يا وطني

أنا وأنت يا وطني مازلنا ومنذ وعيتك كلانا على مرمى ضياع .....؟؟؟

فاطمة الزهراء بولعراس


التعليقات




5000