..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


العُري الاعلامي يبرز بقوة في العراق

جواد كاظم الخالصي

من الخطأ ان نعتبر حرية التعبير مساحة جغرافية لتهشيم الرؤوس وإذلال كرامة الاخرين فلا يخلوا من ينتقد او يضع نفسه قيّما على آراء وافكار الناس من النقص والعاهات الاخلاقية المستديمة فلا بعض العاملين في قناة السومرية الفضائية او الاخرين ممن يدفع باتجاه التأزيم من خارج الحدود العراقية هم طاهرين مُطهّرين وانما احساسهم بالنقص يدفعهم الى اثارة زوابع إعلامية من اجل الإثارة والتلميح لعامة الناس أننا هنا .

لم أكن اريد لقناة السومرية ان تضع نفسها بما وضعته خلال اليومين الماضيين حينما تناولت شخصية دينية بكل استهزاء رغم انه رجل الدين لم يخرج عن المألوف الاخلاقي ولم يتجاوز على اي جهة دينية او سياسية وذاك هو العلامة السيد صباح شبر الذي كان يتناول موضوع فقهي بحت يختص بالنَسب والأخ من الرضاعة لكن مقدم برنامج "البشير شو" تجاوز كل الحدود المهنية والأخلاقية والمراعاة لمشاعر أغلبية الشعب العراقي من المكون الشيعي فجمع عددا من الشباب المنفلت العاملين في السومرية والذين يدّعون التحرر والانفتاح ليقدموا مسرحية استهزاء وتجاوز خادش للحياء ظنا منهم انهم يمتلكون الحرية الصحية بلا حدود علما ان الصحفي او إي اعلامي وفقا لثوابت المهنة تنتهي حرية الصحفي عندما ينتهك حرية الاخرين ولا اعتقد ان اي وسيلة إعلامية حتى في العرب تستطيع انتهاك حرية الاخرين وخصوصا المس بالمعتقدات او التجاوز على حرية المتعبّد ونحن اذ نعيش وسط هذا الكم الهائل من وسائل إعلام غربية وبتلك الديمقراطية الواعية والعريقة ولم نلحظ مثلما نلحظه في بعض وسائل اعلامنا العراقي للأسف الذي تطرفّ الى أقصى اليمين في الافتراء والكذب والنفاق  .

الاخ العزيز والصديق الاستاذ جاسم اللامي احد مسؤولي السومرية اعرف عنه الهدوء ودماثة الخلق وبُعْد النظر واحترام الاخر ،، كيف يسمح لمثل هؤلاء مقدمي البرامج ان يلوثوا سمعة السومرية وصدقيتها المعتادة لدى المجتمع العراقي !! كيف يمكن ان نبرر ذلك وعمالهم في القناة يتجاوزون بشكل صارح على مشاعر شعب عانى الويلات على يد عنصرية الأنظمة الشوفينية التي حكمت العراق.

انا اعتقد ان هيئة الاعلام والاتصالات لم يكن قرارها ذات صواب او قوة تردع أمثال هؤلاء المتكلمين بأسلوب فج منعدم المهنية بل فاقد للاخلاق ، فماذا يعني مراجعة محتوى البرنامج ألم يكن من الأولى ان يتوقف البرنامج ويحاسب مقدمه اضافة الى القناة التي سمحت بذلك وكل من يدعم بهذا الاتجاه أمثال خميس الخنجر الذي يحاول وضع السومرية في موقف لا يحسدون عليه الى درجة ان القناة انشغلت عن الكثير من الملفات العالقة في الواقع العراقي رغم فضاعة تلك الملفات لتتجه نحو التحرش بما هو مقدس عن الأغلبية من أبناء الشعب العراقي واسمحوا لي ان أقول انه الغباء بعينه والدونية المهنية بكل تجلياتها ...

 

جواد كاظم الخالصي


التعليقات




5000