.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لا تُرثى قامات الكريستال

وفاء عبد الرزاق

 

 

لا تسلني أيها الهواءُ العقيمُ، كيف أتنفسُكَ،كيفَ أحتضنُ الكونَ الأخرسَ!

كلُ شيءٍ بدا مبهماً اليومَ، كلُّ الطرقِ فيها بعضُ لمسةٍ من أصابعِهِ، كلُّ الأمكنةِ فيها عبقُ كلامِهِ.

لا تسلني أيها الهواءُ عن قاربِ منتصفِ الليلِ، كيفَ سيبحرُ بأقمارِ السماءِ بدونِهِ، وكيفَ تهتدي الأطيارُ فجراً وقد ضلَّتِ الطريقَ!!

لا تسلني، أيها الأبكمُ، أيُّ وجهٍ للبصرة سينهضُ من ركامِهِ ويرفلُ بطفولتِنا، وزغردةِ أقدامِنا المتعثرةِ بتعرجاتِ الطريقِ إلى ( ثانوية  العشّار)..  أللبصرة وجهٌ في اللحظةِ التي لا ظلَّ لها؟

مرةٌ أخرى سألني البارحةَ (نهر الخورة) لكنَّ الإجابةَ لمْ تكنْ ممكنةً.

لمْ تكنْ منطقةَ  ( الـزَّارة ) تؤاخي الذكرياتِ، كانتْ خرساءَ صافنةً،

القدّرُ أصفرُ اللونِ، كئيبُ الوجهِ،لا يدري أنَّ في عينيَّ سلالةً من شوقٍ.

مراهقتي المتمرِّدةُ، تطوفُ الآنَ على بيوتِ البصرة تسألُ عن أوَّلِ نهرٍ انسابَ في عروقي، والحوائطُ صدى لئيمُ الجوابِ.

أيها العقيمُ، لا تقلْ رحلَ، بلْ قلْ  ذهبَ ليقطفَ لي من السماءِ نجوماً بلون قلبهِ، وثماراً بطعمِ حديثهِ، وأشجاراً بأفكارٍ خضراء َكمواقفهِ النبيلةِ.

أيها العقيمُ..أرجوكَ لا تبقَ عقيماً، هاتِني من ترابٍ ضمَّهُ ماءُ زهرٍ من جسدِهِ المسجى بين أضلعِهِ، قلْ لهُ: لا تذهلني بعدَ صوتِهِ الأصواتُ، ولا تغويني بساتينُ النخيلِ بعدَ ظلِّهِ.

أيها العقيمُ، أتدري أنهُ سافرَ دونَ حقائبَ؟ نعم حقيبتُهُ طفولتي، صباي شيخوختي، وأشعارٌ تحملُ التيارَ لأمواجٍ تربو لعودتِهِ.

لهُ ثلاثُ حدائقَ في الدارِ، كلما نظرتُ لإحداهن تبسمتْ عيناي، فيها ملامحُهُ النوافذُ ، فيها الأبوابُ التي تفاجئُ القادمينَ بصورِه.

سأحتفظُ بالضوءِ في بيتي، حتى وإنْ غمرني الشتاءُ، سيبقى البياضُ

والخريفُ قمريَّ الاكتمالِ.

صوتُهُ ذكرى الفصولِ، منهُ تبدأ حكايةُ الأعشابِ، وتنتهي بحدائقَ أبنائِهِ،

ستولَدُ ألفُ شمسٍ وشمسٍ على قبرِهِ، وتحملُ اسمَهُ على أكتافِ الأنبياءِ، لأنها تعلمُ ، الجمعُ الهائلُ هوَ، واكتنازُ العالمِ بانطلاقِ البدءِ.

  

  

  

  

وفاء عبد الرزاق


التعليقات

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 09/04/2016 17:01:54
صديقتي الغالية ذكرى لعيبي تسلمين لاختك ياغالية ربي لا يريك اي مكروه

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 09/04/2016 17:00:43
أختي الكريمة إلهام زكي فعلا هي ايام النقاء والحب الحقيقي وقد هزنا كلنا الفقد لكن هذه ارادة الله. شكرا لوفائك

الاسم: إلهام زكي خابط
التاريخ: 07/04/2016 20:00:10
عزيزتي الشاعرة الكبيرة وفاء عبد الرزاق
لقد هزني وفاة أبو خالد المفاجئ وأبكاني هذا الكلام ، فكيف لي أن أنسى أيام أبو ظبي وسماحة وجهه ودمائة أخلاقه ، صدقيني لا أعرف كيف أعزيك بهذا المصاب الجلل كان الله في عونك ، انا لله وانا إليه راجعون
إلهام

الاسم: ذكرى لعيبي
التاريخ: 07/04/2016 02:43:42
عظم الله أجركِ عزيزتي
ليس رثاء، وليس عزاء. هو نبضكِ النقي ترسمه الكلمة
أرجو من الله العلي القدير أن يلهمكِ الصبر
محبتي عزيزتي




5000