..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مجلس حسيني- مَنْ هُمْ اليَهود؟ ومَنْ هي إسرائيل؟

بسم الله الرحمن الرحيم

{ لتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُواْ }(82 المائدة )

حينما يقارن الإنسان بين هذا التقرير الرباني وبين الواقع التاريخي المشهود منذ مولد الإسلام حتى الآن فإنه لا يتردد في تقرير أن عداء اليهود للذين آمنوا كان دائما أشد وأقسى من عداء الذين أشركوا !

فقد واجه اليهود الإسلام بالعداء منذ اللحظة الأولى التي قامت فيها دولة الإسلام بالمدينة . وكادوا للأمة منذ اليوم الأول الذي أصبحت فيه أمة . وقد تضمن القرآن الكريم التقريرات والإشارات عن هذا العداء والكيد ما يبين تلك الحرب التي شنها اليهود على الإسلام وعلى رسول الإسلام [ ص ] التي لم تهدأ لحظة واحدة لمدة أربعة عشر قرنا , وما تزال حتى اللحظة يزداد أوارها في أرجاء الأرض جميعا ...

التاريخ السياسي مع اليهود :... عقد الرسول [ ص ] أول مقدمه إلى المدينة , معاهدة تعايش مع اليهود ; ودعاهم إلى الإسلام الذي يصدق ما بين أيديهم من التوراة . . ولكنهم لم يفوا بهذا العهد - شأنهم في هذا كشأنهم مع كل عهد قطعوه مع ربهم أو مع أنبيائهم من قبل , حتى قال الله فيهم:(كلما عاهدوا عهدا نبذه فريق منهم بل أكثرهم لا يؤمنون ) ..

لقد أضمروا العداء للإسلام والمسلمين منذ اليوم الأول الذي جمع الله فيه الأوس والخزرج على الإسلام , لقد استخدموا كل الأسلحة والوسائل التي تفتقت عنها عبقرية المكر اليهودية , وأفادتها من قرون السبي في بابل , والعبودية في مصر , والذل في الدولة الرومانية . ومع أن الإسلام قد وسعهم بعد ما ضاقت بهم الملل والنحل على مدار التاريخ , فإنهم ردوا للإسلام جميله أقبح الكيد والمكر منذ اليوم الأول .

زمن اخطر مواقفهم انهم ألبوا على المسلمين كل قوى الجزيرة العربية راحوا يجمعون القبائل المتفرقة لحرب المسلمين , ولما غلبهم الإسلام بقوة الحق - يوم أن كان الناس مسلمين - استداروا يكيدون له بدس المفتريات في كتبه - لم يسلم من هذا الدس إلا كتاب الله الذي تكفل بحفظه سبحانه وإثارة الفتن عن طريق أصدقاءهم من مسلمي الأقطار ..... والآن انتهى في هذا العصر هم الذين يقودون المعركة ضد الإسلام في كل شبر من الأرض ; يستخدمون الصليبية والوثنية في هذه الحرب ويحكمون العالم من خلال منظمة تسيطر على سياسة واقتصاد العالم هي الماسونية .ولما تصفحت التاريخ الحديث تجد وراء النزعة المادية الإلحادية . . يهودي . . ووراء النزعة الجنسية يهودي . . ووراء جميع النظريات الهدامة لكل المقدسات في ارض العرب وأوربا وأفريقيا ... هم اليهود ! قال الله تعالى: (لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَداوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُواْ) .... .....

**** إذن كيف مدحهم القران .؟ يقول تعالى : " يا بني إسرائيل اذكروا نعمتي التي أنعمت عليكم وأني فضلتكم على العالمين" الجواب على هذا الأمر في غاية الأهمية ....!! من الخطأ أن نتصور يهود اليوم هم أنفسهم قوم موسى (ع)، ومن الخطأ أن نتصور بني إسرائيل اليوم هم الذين ذكرهم الله تعالى في كتابه العزيز وفضلهم على العالمين. أو الذين اختار الله منهم الأنبياء{ع} أمثال موسى ويوسف، وإلياس، ويونس ..وجعل منهم الملوك .... ليسوا هم المقصودين في الآية الكريمة .. لأنهم كانوا أبراراً وأتاهم الله ما لم يأته لأحد في زمانهم} كما قال الله تعالى: (وآتاكم ما لم يؤتِ أحداً من العالمين). إن يهود اليوم و(إسرائيل) اليوم هم { من سلالة العصاة الذين تكبروا في الأرض فجعلهم الله قردة وخنازير} (وجعل منهم القردة والخنازير وعَبَد الطاغوت)إذن يهود اليوم ؤكما جاء في القران يختلفون عن يهود الأمس وبنو إسرائيل اليوم غير بني إسرائيل الأمس...... كيف حصل هذا ومن أين يهود اليوم وما أصلهم ..؟

هناك حقبة تاريخية ما بين { القرنين السابع والعاشر} سيطر شعب (الخزر) على الطرف الشرقي من أوروبا ما بين (الفولغا والقفقاز) وكان يواجه الدولة الإسلامية في الشرق والجنوب الشرقي.. والدولة المسيحية المحيطة به من بقية الاتجاهات ...يقول (المؤرخ المجري(د. انطال بارثا).) حرص شعب الخزر على الاحتفاظ بشخصيته الخاصة بين القوتين العالميتين حينذاك (أي القوة الإسلامية والقوة المسيحية).

وفي القرن الثاني عشر ـ الثالث عشر انهارت دولة الخزر، وفروا في اتجاه الغرب إلى القرم وأوكرانيا وهنغاريا وبولندا ودول أوربا , يحملون معهم ديانتهم اليهودية التي عرفها العصر الحديث الديانة التي أسست للإباحية وعدم الاهتمام للشرف والعقيدة وتبديل الفكر نحو الماديات ..بذلك فإن يهود العالم اليوم في غالبيتهم ينحدرون من هذا الشعب { الخرز المغولي) وهم اليهود الأصليين الذين ينتمون إلى القبائل الإسرائيلية (ألاثنتي عشرة) في التاريخ القديم قد ضاعت آثارهم) هذه الحقيقة التاريخية تثبت أن اليهود اليوم لا علاقة لهم (تاريخية أو غيرها) من قريب أو بعيد بيهود الأمس، وإسرائيل اليوم لا علاقة لها ببني إسرائيل الأمس. (كما أن يهود إسرائيل اليوم) لا علاقة لهم (بفلسطين).

مزاعم اليهود

الحقيقة التاريخية السالفة الذكر ـ المحصورة بين عام 100 إلى 1800 م ـ أطلق اليهود عليها اسم (الشتات) وجعلها اليهود عنواناً (لمظلوميتهم) حيث تتزعم (الصهيونية) الآن أن القوى الظالمة لأنهم يعتبرون ان الدولتين الإسلامية والمسيحية هي من فرضت الشتات، وحالت عبر التاريخ بينهم وبين عودتهم إلى (أرض الميعاد) .... لكن التاريخ ينسف هذه المزاعم وهذه الأسطورة....المعروف أنهم رحلوا طلباً للعيش قبل أن يطاردهم أحد، وهاجروا قبل السبي البابلي وبعد قيام (مملكة إسرائيل) التي ظهرت على أثر انقسام فلسطين إلى مملكتين (مملكة يهوذا في القدس) (ومملكة إسرائيل) في السامرة بعد وفاة نبي الله سليمان{ع}في القرن السادس قبل الميلاد زال كل أثر فعلي لليهود في فلسطين إلا من اندمج بسكان البلاد الأصليين. ثم اتسع (تشتت) اليهود في مراكز المدن (الإسكندرية وقرطاجه) قبل تدمير الهيكل سنة (70 م)... هذا المعبد الذي ورد في السؤال هو ما يسميه اليهود : "هيكل سليمان" .

ما هو الهيكل ..؟ "الهيكل" في اللغة العبرية يعني : " بيت الإله "حسب الرواية اليهودية فإن داود{ع} هو الذي أسس لبناء الهيكل ، ومات قبل أن يشرع بنائه ، ولكن ابنه سليمان{ع} هو الذي قام ببناء الهيكل فوق هضبة الحرم ، وهو المكان الذي يوجد فوقه المسجد الأقصى ومسجد قبة الصخرة ..للهيكل منزلة خاصة في قلوب اليهود ، فإنهم يزعمون أنه أهم مكان للعبادة ، وأن سليمان بناه لهم ولديانتهم .

ثانيا : بعد وفاة سليمان{ع} اختلف أولاده فانقسمت مملكته إلى مملكتين على كل مملكة أحد أبناء سليمان الأولى في الشمال تسمى "مملكة إسرائيل" أو "مملكة السامرة" وعاصمتها "نابلس" .والثانية في الجنوب وهي "مملكة يهوذا" وعاصمتها "أورشليم" (القدس) . وقد دمرت وانتهت مملكة الشمال "إسرائيل" ، في عام 721 ق . م . بعد ذلك بحوالي 150 سنة دمرت المملكة الثانية ، "مملكة يهوذا" لذلك يسعى اليهود إلى استعادة مملكتهم وإعادة بناء الهيكل . جاء في "دائرة المعارف البريطانية" طبعة 1926 م : "أن اليهود يتطلعون إلى اجتماع الشعب اليهودي في فلسطين واستعادة الدولة اليهودية وإعادة بناء الهيكل وإقامة عرش داود في القدس ثانية وعليه أمير من أبناء نسل داود "....

**** الطابع التجاري لديانة اليهود :... اليهود أينما تجمّعوا يعني أنهم تجمّعوا حول نواة تجارية مالية ولا يهمهم شيء حول ما إذا كانت تجارتهم هذه دنيئة أم لا، المهم عندهم جمع المال من التجارة والتحكم بالعصب الاقتصادي والسياسي للمنطقة، فلو جاء عشرة رجال من اليهود الفقراء إلى أي منطقة لوجدناهم غالباً يتحكمون بالسوق في بضع سنوات بغض النظر عن الوسائل التي يتبعونها في ذلك.في أوروبا وجد الغربيون أن رأسمالية اليهود تنافس رأسماليتهم، لان الربا في مقدمة التجارة عندهم ويعود عملهم بالربا بسبب أن الكنيسة الكاثوليكية حرّمت الربا على النصارى. فبقي فراغ اقتصادي شغله اليهود وأصبح بتعاملهم حلالاً في دينهم ويتعاملون به في جميع نشاطهم التجاري .. والنظام البنكي الآن من تعاليمهم .. والكومشن على الصفقات وغيرها هم ادخلوها على النشاط التجاري ....

**** وجود اليهود في البلاد العربية عدا فلسطين:.. بدأت موجات اليهود المتتالية بالنزوح إلى البلاد العربية من القرن السادس قبل الميلاد(النفي البابلي) ثم جاءت موجات أخرى بعد سقوط القدس (القرن الأول الميلادي) ونزحت هذه الموجات شرقاً نحو العراق ونحو الجزيرة العربية ومصر، هذه الموجات امتزجت بأهل البلاد الأصليين واختلطت بهم اختلاطاً مباشراً في كلّ جوانب حياتهم وظروفها الاجتماعية والاقتصادية والسياسية كما شاركوهم في ـ اللغة والتقاليد وأسلوب التفكير ـ هنا ضاعت وحدتهم العنصرية رغم تقوقعهم وتعصبهم لديانتهم كما فقدوا لغتهم (العبرية) فتكلموا بلغات مختلفة حسب الموقع الذي يعيشون فيه وهذا يبين أنهم هجين من عدة قوميات ومن عدة لغات.

أما تواجدهم في فلسطين فسوف نتطرق إليه ضمن مراحل تاريخية متتالية..... فلسطين في التاريخ:.. عرفت بأرض (كنعان)في عام 2100 ق. م تعرضت لغزو القبائل الكريتية التي سكنت شواطئها بين يافا وغزة، فسميت تلك المنطقة باسم (فلسطين) ثم صار هذا الاسم لكل المنطقة فيما بعد وبحكم موقعها تعرضت لحروب طاحنة وغزوات وهجرات متوالية ومعظم الغزاة استقروا واندمجوا مع السكان ..

ولما خرجت قبائل العبرانيين من مصر نحو الشرق بقيادة النبي موسى (ع) ، توقفت في صحراء التيه (40 عاماً). .... في القرن السادس ق. م تعرضت فلسطين لغزوات الآشوريين والكلدانيين وتبعثر اليهود على أثرها . بعدها غزا الفرس فلسطين وألحقوها بدولتهم. وفي عهدهم الفرس عادت قبيلة (يهوذا) مع بقايا الأسر البابلية إلى القدس وأعادت الهيكل من جديد. انتهاء الأسر البابلي ...وعام 90 ق. م قدم العرب إلى الأنباط وألحقوا فلسطين بعاصمتهم البتراء...إلى أن احتلها الرومان في أوائل القرن الميلادي وظلت تتبع روما أولاً وبيزنطة بعدها، إلى أن جاء الإسلام وحررها من أيديهم ...

***** معتقدات اليهود وتعاليمهم في بيعهم : لنرى ما يقول اليهود عن الله والأنبياء ، وكيف يحقدون على البشرية كلها وبالأخص المسلمين . فاليهود يقولون :.غير اليهود كلاب ...وبيوت غير اليهود زرائب للحيوانات. ... محرم على اليهودي أن ينجي أحدًا من الأجانب ...الذي يقتل أجنبيًا غير يهودي) يكافأ بالخلود في الفردوس .وهذه الفكرة عند الدواعش ..!! و لا يغفر إله اليهود للذي يرد مالا مفقودًا للأجانب . السرقة غير جائزة من الإنسان (اليهودي) ، وأما الخارجون على اليهود فسرقتهم جائزة .والربا محرم بين اليهود ، ومباح مع غير اليهود .حياة غير اليهودي ملك لليهودي ..واليمين التي يؤديها اليهودي للأجنبي لا قيمة لها ولا تلزم اليهودي بشيء ؛ لأنه لا أيمان بين اليهودي والحيوان. ويجوز لليهودي أن يشهد زورًا .والزنا بغير اليهود مباح ذكورًا وإناثًا .

**** تاريخ نشأة اليهود: من أين جاء اليهود وما أصلهم في عمق التاريخ ..؟: المعروف إن إبراهيم {ع} أنجب إسماعيل الذي تنحدر منه العرب المستعربة جميع البطون العربية ، وأنجب إسحاق الذي أنجب يعقوب إسرائيل المذكور في القران , فيعقوب هو أصل بني إسرائيل. وكان ليعقوب اثـنا عشر ولداً منهم يوسف{ع} وذكرت قصة هؤلاء الأخوة أبناء يعقوب في سورة يوسف، وفيها دلالة واضحة على بدء امتداد العرق اليهودي في الحقد والحسد والكذب والبهتان،في قصة يوسف {ع} يظهر حقيقة بني إسرائيل ونلمس أساليب الغدر والاحتيال ,,

كيف وصل اليهود إلى مصر..؟ : عاش بنو إسرائيل في مصر كما جاء في قصة يوسف{ع} لكنهم لم يستطيعوا أن يحافظوا على حب المصريين لهم، فكرههم المصريون لسوء أخلاقهم،ووصل كرههم إلى حد الاضطهاد والاستعباد وانتهاك الإنسانية، حتى أن واحداً من فراعنة مصر أمر بأن يذبح كل مولود منهم ذكراً وتسبى الإناث، كان يفعل ذلك سنة ويتركه سنة أخرى.

شاء الله تعالى أن يخرج بني إسرائيل من الذل الذي وقعوا فيه لسوء أخلاقهم وأنانيتهم. فأرسل رجلاً منهم هو موسى {ع} بدين اليهودية ومعه أخوه هارون{ع} فذهبا إلى فرعون يدعواه إلى توحيد الله وترك ادعاء الإلوهية, وأراه موسى معجزة العصا التي تتحول إلى ثعبان ، ومعجزة اليد البيضاء { فكذب وعصى الى قوله تعالى : فقال أنا ربكم الأعلى} ثم كان اللقاء والتحدي بين موسى والسحرة ، فغلبهم فآمنوا به ، وعذبهم فرعون وقتلهم .ثم أمر الله نبيه موسى أن يفروا من فرعون وقومه واتجهوا ناحية البحر الأحمر، واتبعهم فرعون بجنوده فأمر الله موسى أن يضرب بعصاه البحر ففعل فانفلق فكان كل فرق كالطود العظيم، ومرّ بنو إسرائيل وعبروا البحر ثم عبر وراءهم فرعون وجنوده فانطبق البحر عليهم وغرقوا. ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

***** نعود الى نقطة جرى فيها خلاف .. وهي ان التاريخ يقول ان ولدي إبراهيم {ع} إسماعيل وإسحاق ثم يعقوب هما أصل العرب واليهود , إذن العرب واليهود يتحدان من آب واحد .هو إبراهيم.!!

أصل العرب من أين ....؟ :: أثيرت شبهة عرضت من مدة ليست قريبة وهي أنه لا يشك أحد من العرب والمسلمين وغيرهم أن رسول الله (ص) عربي تهامي مكي مدني بل أصوله الشريفة ضاربة في أرض العرب ..ولكن !! رسول الله (ص ) من ذرية إسماعيل (ع) بالأصح يرجع نسبه الشريف إلى إبراهيم (ع).

وما نعرفه في قصة هاجر (ع) أن الأمر الإلهي جاء بتركها عند ماء يعرف اليوم بماء زمزم والقصة كما نعرفها أنه بعد فترة نزل بجوار للسيدة هاجر وإسماعيل (ع) قبيلة تعرف بـ ( جرهم ) يقال لنا أنها قبيلة عربية ..هنا سؤال مهم .. هل إبراهيم (ع) كان عربيا أو بابليا، ان بحثنا هذا الموضوع سيرد لنا إشكال: وهو أن رسول الله (ص) ليس بعربي في أصوله !!لأنه ابن إسماعيل .{ع} . ..... الجواب:

المستفاد من الآثار أن إسماعيل (ع) هو أول من فتق الله لسانه بالعربية التي نزل بها القرآن الكريم. ففي روايات العامة أن رسول الله(ص)، قال: (أول من فتق لسانه بالعربية المبينة إسماعيل، وهو ابن أربع عشرة سنة) (كنز العمال ج11: 490) . وفي (مجمع البيان) للطبرسي عن الباقر (ع): (إن إسماعيل أول من شق لسانه بالعربية ...

المعروف تاريخيا أن أول من تكلم العربية يعرب بن قحطان، قال القرطبي في تفسيره حين ذكر أول من تكلم بالعربية:قال : صحيح أن أول من تكلم باللغات كلها من البشر آدم (ع)، والقرآن يشهد له قال الله تعالى: ( وَعَلَّمَ آدَمَ الأَسمَاءَ كلَّهَا )واللغات كلها أسماء فهي داخلة تحته وبهذا جاءت السنة، قال (صلى الله عليه وآله): (وعلم آدم الأسماء كلها حتى القصعة والقصيعة) القصعة وَعاءٌ يؤكَلُ فيه ويُثرَد ، وكان يُتَّخذُ من الخشب غالبا .. وقصيعة اسم سامي معناه "سنا" (وهو نبات كالحناء) وهو اسم ابنة أيوب الثانية المولودة له بعد شفائه ... وما ذكروه يحتمل أن يكون المراد به أوّل من تكلم بالعربية من ولد إبراهيم (ع) إسماعيل (ع): إن صح يكون محمولاً على أن المذكور أوّل من تكلم من قبيلته بالعربية بدليل ما ذكر والله أعلم. وكذلك جبريل أول من تكلم بها من الملائكة وألقاها على لسان نوح بعد أن علمها الله آدم أو جبريل، (تفسير القرطبي ج 1: 283).

وفي خطبة لأمير المؤمنين (ع) جاء فيها: (.. ثم خصصت به إسماعيل دون ولد إبراهيم، فأنطقت لسانه بالعربية التي فضلتها على سائر اللغات،) ورد في الأثر ان إسماعيل(ع) عندما تركه أبوه هو وأمه في مكة نزلت عليه جماعة من (جرهم) وهي قبيلة تتكلم العربية، فتعلم منهم إسماعيل هذه اللغة ففتق الله على لسانه العربية الفصيحة المبينة، فكانت عربية إسماعيل أفصح من عربية يعرب بن قحطان وبقايا صحير وجرهم (انظر: فتح الباري 6: 286، فيض القدير 2: 203).

***** هنا نقول: أصبح الانتساب للعروبة هو بنطق اللسان المتكلم به، وأول لسان عربي فصيح متكلم به هو لسان إسماعيل (ع) وهو جد النبي (ص) وقد كان لسانه (ع) يختلف عن لسان أبيه إبراهيم (ع) وأخيه إسحاق (ع) إذ كانا يتكلمان السريانية. ولعلك تسأل عن علّة التسمية لهذا اللسان بالعربية؟ نقول: ذكر بعض الباحثين أن العرب إنما سموا بذلك لأن ألسنتهم معربة عما في ضمائرهم، ولا شك أن اللسان العربي مختص بأنواع من الفصاحة والجزالة لا توجد في سائر الألسنة.من خلال الحركات ..

وفي قول آخر: إنما سمّوا بذلك لأن أولاد إسماعيل نشأوا بعربة، وهي من تهامة، فنسبوا إلى بلدهم، وبلدهم يعنون من عَاشَ زَمَناً طَوِيلاً فِي الغُرْبَةِ فِي بِلاَدِ النُّزُوحِ وَالْهِجْرَةِ.. وهم كل من سكن جزيرة العرب وينطق بلسانهم فهو منهم، لأنهم تولدوا من أولاد إسماعيل. ( تفسير الرازي 16: 165).

*** يقسم العرب إلى قسمين: العرب العاربة: وهم الذين تكلموا بلسان يعرب بن قحطان، وهو اللسان القديم. ... والعرب المستعربة: هم الذين تكلموا بلسان إسماعيل بن إبراهيم (عليهما السلام)، وهي لغات الحجاز ومن حولها .. ولكن من اين جاءت لغة العرب .. وهل اليهود والعرب من اصل واحد ..؟

لا تتوافر أخبار يوثق بصحّتها عن قبائل العرب البائدة المنقرضة، وكل المصادر التاريخية مختلطة بالأساطير، ولا يمكن النظر إليه على أنَّه يُمثّل حقائق تاريخية ثابتة. .... القصة المهمة التي تنبيْ عن تأسيس الأعراب تبدأ مع قبيلة{ جُرهُم وهي إحدى القبائل البائدة } مرّ وجود هذه القبيلة بمرحلتين، في أولاهما عُرفت بجُرهُم الأولى، ويقولون أنها كانت في عهد قبيلة عاد، التي ذكرها القران الكريم ..وتذكر بعض الأخبار أن جُرهُماً كان أحد الرجال الستة والثلاثين الذين كانوا مع نوح في السفينة. وكان يتكلم العربية، وسائر من كانوا مع نوح {ع} كانوا يتكلمون السريانية، ولا يمكن الاطمئنان إلى صحة هذا الخبر. لأنه كيف يتكلم جرهم اللغة العربية دون راكبي السفينة , ومن أين جاء هذا الرجل ..ولكن تاريخ العرب ينتهي الى هذا الحد ........ أمّا جُرهُم الثانية: فهي تنتمي لقحطان ....يذكر الإخباريون أن أُمّ معد بن عدنان كانت من جُرهُم واسمها ماعنة .... هاجرت قبيلة جُرهُم من اليمن، ونزلت مكة وهي التي أصهر إليها إسماعيل {ع} وقد نزحت جُرهُم من بلاد اليمن ومعها أبناء عمهم، فكان زعيم جرهم اسمه مضاض بن عمرو سيد جُرهُم يأخذ العُشر ممن يدخل مكة من أعلاها، وابن عمه اسمه السَّمَيدع، شيخ قبيلة قطوراء يأخذ العُشر ممَن يدخل مكة من أسفلها، وكانت ولاية البيت أول الأمر لنابت بن إسماعيل، ثم وليها بعده زعيمهم مضاض بن عمرو الجُرهُمي. ... ثم تزوج اسماعيل بنت زعيمهم اسمها رعلة بنت مضاض فأنجبت له اثني عشر ولداً، وتعلّم إسماعيل اللغة العربية من قبيلة جُرهُم وعلّمها أبناءه، وكانت لغته قبل ذلك السّريانية.

ثم وقع اختلاف بين العشيرتين جرهم وقبيلة قطوراء، فاقتتلا خارج مكة ,كان مع جُرهُم بنو نابت بن إسماعيل، ودارت الدائرة على قطوراء وقُتل سيّدها السَّمَيْدع، ثم اصطلحت القبيلتان وأسلمت قطوراء

الأمر إلى مُضاض بن عمرو، فلمّا جُمع إليه الأمر نحر للناس وأطعمهم. ثم إنّ جُرهُماً بغت بمكة واستحلّت الحرام، وظلمت من دخل مكة من غير أهلها، وأكلت ما يُهدى إلى الكعبة، فضعف أمرها ووقعت فيها الأمراض. فلمّا رأت كنانة وغُبشان من خُزاعة ما حلّ بجُرهُم من الضعف أجمعوا على إخراجهم من مكة، فاقتتلوا فدارت الدائرة على جُرهُم، فنفوهم من مكة،ودفنوا زمزم قبل خروجهم انتقاما من اهل مكة جميعا وخزاعة خصوصا ... وتختلف المصادر التاريخية في ما حلّ بجُرهُم بعد ذلك، فجاء في بعضها أنها عادت إلى اليمن،او توزعوا في بلاد العرب ...ولكنهم حزنوا على فراق وضياع مكة ..

**** هنا يأتي سؤال لو ان عدنان من العرب المستعربة وان والده إسماعيل اختلط مع قبائل جرهم وتعلم منهم العربية .. فكيف يكون ابنه عدنان أصل العرب! ؟....أمهد مقدمة مختصرة و من خلالها نصل إلي الإجابة إلي السؤال ..كيف يكون إسماعيل تعلم من جرهم وابنه عدنان أبو العرب ..؟

*** أقول : ان الجزيرة العربية هي موطن الساميين ,,, والساميون هم العرب القدماء ومن ذرية سام التي جاءت منهم الأنبياء ...كما جاء في كتب السير والأنساب وتاريخ الأنبياء في الشرق الأوسط من نسل سام وهذا يبين إن الأنبياء" هم ذرية بعضها من بعض" يقول تعالى { وَنُوحًا هَدْينَا مِنْ قَبْلُ وَمِنْ ذُرِّيَّتِهِ دَاوُدُ وَسُلَيْمَانُ) أول نبي من نسل سام بن نوح و هو النبي هود موطنه جنوب الجزيرة العربية.. كان موطنه جنوب الجزيرة العربية في الأحقاف وقومه عاد ...النبي الثاني من ذرية سام النبي صالح {ع} موطنه منطقة الحجر وتسمى الآن في السعودية ( مدائن صالح ) وقومه ثمود النبي الثالث من ذرية سام هو إبراهيم {ع} موطنه في أور الكلدانيين.. وكل الأنبياء الذين جاءوا من بعده من ذرية إبراهيم{ع} موسى وهارون وعيسى عليهم السلام .. الملفت للنظر ان الله اختص بالانبياء اولي العزم من جزيرة العرب والعراق و الشام ومصر ....... هل تعلم إسماعيل العربية من قبيلة جرهم...؟..

سيدنا إسماعيل وذريته من بعده لم يكتسبوا عروبتهم من تزاوجهم واختلاطهم بقبيلة جرهم العربية اليمنية، لأن إسماعيل أخذ عروبته عن أبيه إبراهيم الذي كان عربياً، من قبيلة الآراميين القران يقول { ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ} ذلك الفهم عند البعض يحتاج إلى إعادة نظر! فإبراهيم كان عربياً من قبيلة عربية أصيلة في عروبتها، هي (الآراميين). كما أن العرب هم العرب منذ فجر التاريخ، فمَنْ يسمونهم العرب البائدة ليسوا بائدة! لأن قومي عاد وثمود وغيرهم لم يبادوا عن بكرة أبيهم بعد أن نزل بهم عذاب الله وعقابه، ولكن بقي نسلهم مستمراً فيمَنْ آمن مع رُسِلِهم ونجاهم الله، وإن كانوا هاجروا أو انتقلوا من ديارهم قبل أن ينتقم الله من أقوامهم الكفار ويبيدهم إلى مكان ما في حدود الجزيرة العربية، وقد اختلطوا بالأقوام العربية التي نزلوا بينها في أي مكان؛ لا يعني ذلك أنهم بادوا وانقرضوا ولكنهم تواصل نسلهم وتكاثر بالتزاوج مع تلك الأقوام العربية مثلهم.

نقول: أن الله تعالى أخبرنا في كتابه العزيز أنه جعل النبوة والرسالة في ذرية نوح وإبراهيم عليهما السلام. قال تعالى: {إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحاً وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ. ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ). إن الله اختارهم وجعلهم أفضل أهل زمانهم، وجعلهم النبوة والرسالة في ذرتيهما.

انتشار الإسلام والتعريب في العراق ..

في أواسط القرن السابع ميلادي خرجت الجيوش الإسلامية من الجزيرة العربية وأسقطت الإمبراطورية الفارسية التي كانت تهيمن على العراق وإيران وأجزاء من أفغانستان وآسيا الوسطى. وتم طرد الدولة البيزنطية من سوريا ومصر، وبلغت الجيوش الإسلامية شمال أفريقيا وعبرت حتى اسبانيا. بالنسبة للعراق عندما دخلت الجيوش الإسلامية وجدت أمامها حوالي سبعة ملايين من السكان العراقيين أغلبيتهم الساحقة من المسيحيين(النساطرة) مع أقليات من الصابئة واليهود الإضافة إلى بعض المجوس من الإداريين والعسكريين الإيرانيين(الدهاقنة). وكانت لغة هؤلاء جميعهم هي اللغة السريانية(الآرامية) العراقية، التي سبق لها وإن سادت في الإمبراطورية الفارسية وأصبحت لغة الثقافة الأولى جاعلة من اللغة الفارسية محصورة في البلاط ورجال الدين المجوس . لقد دخل الإسلام العراق على انه منقذ للناس من السيطرة الإيرانية والاضطهاد الذين مارسه رجال الدين المجوس ضد الكنيسة العراقية والذي راح ضحيته مئات الآلاف من المسيحيين العراقيين طيلة عدة قرون. إن قوة الإسلام وسر انتشاره السريع بين شعوب البلدان المفتوحة، انه منح الفرصة لهذه الشعوب بالتخلص من حالة التبعية والخضوع للقوى الأجنبية والمتكبرة، وتوفير الفرصة لهم للاشتراك بالحكم والمشاركة الفعلية في الدولة الإسلامية، وذلك من خلال تبني الإسلام والتطوع في الجيوش الفاتحة وإدارات الدولة الجديدة والتمتع بالمغانم حيث تركت السلطة الإسلامية الباب مفتوحا لأبناء البلدان المفتوحة للدخول في الإسلام والمشاركة بالحكم..

العراقيون والسوريون كانوا أكثر الشعوب التي تبنت العربية واستعربت أسرع من غيرها بسبب التجاور الجغرافي مع عرب الجزيرة العربية والاتصالات السكانية والثقافية منذ فجر التاريخ وانتماء الجميع إلى عائلة اللغة السامية، والتقارب الكبير بين اللغتين السريانية لغة العراقيين والشاميين مع اللغة العربية الفاتحة. ان سهولة الاستعراب لدى العراقيين سمحت لهم منذ بداية الفتح ان يشاركوا بصورة فعالة في صنع الحضارة العربية الإسلامية، بل ان العراقيين هم من منح اللغة العربية نحوها وبلاغتها وتنقيطها وحركاتها من خلال ميراث لغتهم السريانية، وبرزت في هذا المجال مدرستي الكوفة والبصرة...

**** تاريخ قصي جد النبي {ص}:.. اسمه زيد وسمي قصي لأن ربيعة بن حرام العذري وهو رجل من أشراف الشام تزوج من أمه فاطمة بنت سعد الكلبية بعدما مات أبوه كلاب , أخذه وأمه وهو رضيع إلى أرض بني عذره بالشام , مكث فيها حتى شب ولذلك سمي قصي لبعده عن قومه بمكة والقاصي هو البعيد.... كان قصي بينه وبين رجل من قضاعة في الشام شيء فقال له القضاعي أنت لست منا فأرجع إلى قومك فرجع إلى أمه مهموما وسألها عن نسبه فقالت له والله يا بني أنت أحسن منه نسبا فأنت ابن كلاب بن مره بن... وسردت له نسبه إلى إسماعيل بن إبراهيم. وبعدها قرر قصي أن يلحق بقومه في مكة وبالفعل ذهب لمكة وتزوج ابنة حليل الخزاعي وكان حليل يلي أمر الكعبة ومكة.

فأقام قصي مع حليل وولدت له ولده عبد الدار وعبد مناف وعبد العزى وعبدا بنى قصى. فلما انتشر ولده وكثر ماله وعظم شرفه هلك حليل بن حبشية فرأى قصى أنه أولى بالكعبة وأمر مكة من خزاعة وبني بكر بن عبد مناة من كنانة وأن قريشا فرع من إسماعيل{ع} ومن ولده، فكلم رجالا من قريش وبنى كنانة، ودعاهم إلى إخراج خزاعة وبنى بكر من مكة. فلما قبلوا منه رأيه بايعوه زعيما عليهم فكتب إلى أخيه من أمه رزاح بن ربيعة بن حرام بالشام يدعوه إلى نصرته، فقام رزاح بن ربيعة في قضاعة، فدعاهم إلى نصر أخيه والخروج معه إليه فأجابوه إلى ما دعاهم .

وقال ابن هشام في سيرته :لم يلبث قصي أن ساد، وكانت خزاعة بمكة أكثر من بنى النضر فأستنجد قصى أخاه رزاحا، وله ثلاثة أخوة من أبيه من امرأة أخرى، فأقبل بهم وبمن أجابه من أحياء قضاعة ومع قصى قومه بنى النضر، فنفوا خزاعة. فتزوج قصي حبي بنت حليل بن حبشية من خزاعة، فولدت له أولاده الأربعة، وكان حليل آخر من ولى البيت، فلما ثقل جعل ولاية البيت إلى ابنته حبى، فقالت: قد علمت أنى لا أقدر على فتح الباب وإغلاقه قال: فأني أجعل الفتح والإغلاق إلى رجل يقوم لك به، فجعله إلى أبى غبشان - وهو سليم بن عمرو فاشترى قصى ولاية البيت منه بزق خمر وبعود.

فلما رأت خزاعة كثروا على قصى، فاستنصر أخاه فقاتل خزاعة قتالا كادت تفنيهم، فلما رأت ذلك جلت عن مكة، فمنهم من وهب مسكنه ومنهم من باع ومنهم من أسكن. فولى قصي البيت وأمر مكة والحكم بها وجمع قبائل قريش فأنزلهم أبطح مكة. وكان بعضهم في الشعاب ورؤوس جبال مكة، فقسم منازلهم بينهم، فسمى مجمعا. ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الاغتيالات التي مهدت لدولة بني أمية :.. ردد عمر أكثر من مرة بأنه إذا استخلف من بعده فأن اختياره سيكون على رجل من بين ثلاثة رجال هم : أبو عبيدة عامر بن الجراح, معاذ بن جبل, وسالم مولى أبي حذيفة . كان عمر يسمي أبا عبيدة الجراح أمين الأمة ويقول أن النبي سماه ذلك , أما معاذ فكان عمر يقول: من أراد الفقه فليأت معاذ , وهو قول يدعو للعجب فما كان معاذ أفقه من علي{ع} ولا أقدم أسلاماُ وهل أفلس الصحابة من علم الفقه ولم يبق سوى معاذ بن جبل ؟ أما مدحه لسالم مولى أبي حذيفة فقوله فيه :أنه شديد الحب لله! يروي ابن الاثير : إن عمر بن الخطاب لما طعن قيل له: يا أمير المؤمنين لو استخلفت. فقال: لو كان أبو عبيدة حيا لاستخلفته وقلت لربي إن سألني: سمعت نبيك يقول: إنه أمين هذه الأمة ,ولو كان سالم مولى أبي حذيفة حيا لاستخلفته وقلت لربي أن نبيك قال أن سالما شديد الحب لله نص آخر يقول عمر لو كان معاذ بن جبل حياً لوليته ..

لماذا هذا الإلحاح على إبعاد علي بن أبي طالب{ع} من الخلافة حتى وصلت الحال ان يقدمون عليه ابو عبيده وسالم مولى أبي حذيفه ومعاذ بن جبل ثم عثمان بن عفان وغيرهم ...المهم إبعاد علي {ع}.

ذكر الذهبي قول عمر في أبي عبيدة ومعاذ أيام الطاعون في الشام ::. حُدثَّ أن بالشام وباء شديدا ، فقال : إن أدركني أجلي وأبو عبيدة حي ، استخلفته ، فإن سألني الله : لم استخلفته على أمة محمد ؟ قلت : إني سمعت رسول الله يقول : إن لكل أمة أمينا ، وأمين هذه الأمة أبو عبيدة بن الجراح . قال : فأنكر القوم ذلك ، وقالوا : ما بال علياء قريش ؟ يعنون بني هاشم . وردت أقوال عمر في الرجال الثلاثة في مصادر شتى منها سير أعلام النبلاء للذهبي , مسند أحمد بن حنبل , طبقات ابن سعد وغيرها.

الذي يثير الانتباه هو لماذا هؤلاء الرجال وليس غيرهم ؟وصحابة النبي فيهم من فيهم ؟ ولا يجيب أهل العلم بجواب مقنع ..الجواب على ذلك يعود الى أيام ما قبل السقيفة وقبل وفاة النبي محمد (ص) المصدر التاريخي الأوحد الذي يجيب على هذا التساؤل هو كتاب سليم بن قيس الهلالي . ولكن لا يعترف جمهور السنة وفقائهم بكتاب سليم لحجة واحدة هي أن سليم كان متشيعاً لعلي{ع} وبنيه ,ومعرفة سر تشبث عمر بهؤلاء الثلاثة ذكره كتاب سليم الهلالي ...

يذكر سليم في كتابه يوم وفاة النبي (ص) وما جرى فيه فيروي حواراً بين سلمان الفارسي وبين علي بن أبي طالب ,وفي الحوار يأتي سلمان عليا ليخبره بما حصل في السقيفة ,حينها كان علي مشغولاً بتجهيز النبي (ص) وغسله :قال سلمان الفارسي: فأخبرت علياً {ع}وهو يغسل النبي (ص) بما صنع القوم، وقلت له : إن أبا بكر الساعة على منبر رسول الله ، ما يرضون يبايعونه بيد واحدة وإنهم ليبايعونه بيديه جميعا بيمينه وشماله. فقال علي : يا سلمان، وهل تدري من أول من بايعه على منبر رسول الله (ص)؟

قلت: لا، إلا أني رأيته في ظلة بني ساعدة حين خاصم المهاجرون الأنصار، كان أول من بايعه المغيرة بن شعبة ثم بشير بن سعيد ثم أبو عبيدة الجراح ثم عمر بن الخطاب ثم سالم مولى أبي حذيفة ومعاذ بن جبل) هذه الرواية ذكرها ( كتاب سليم الهلالي المتوفي سنة 78 هجرية, ص 144).

إذن هؤلاء الثلاثة هم أول من بايع الخليفة الأول .. باتفاق المؤرخين. هنا اتفقت الارادات على ابعاد ال فهر عن الرزعامة الدينية التي قال فيها رب العزة {إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَىٰ آدَمَ وَنُوحًا وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ} الحوار أعلاه يتبين سبب تعصب الخمسة لنيل الخلافة وهم ( ابوبكر, عمر , أبو عبيدة, معاذ بن جبل , وسالم ) وهذا هو سبب تشبث عمر بهم... وقف أمير المؤمنين (ع) في وجوههم قائلاً: «أيتها الغدرة الفجرة! والنطفة القذرة المذرة! والبهيمة السائمة ...

ثم تقول الآية المباركة اليهود والذين أشركوا :... وهي مرحلة العداوة والقتل لهم ... لم يبايع أمير المؤمنين{ع} طول حياته ولم يتمكن أحد من أرغامه على البيعة لأنه بنصّ النبي (ص) أولى من غيره والإمامة والخلافة ثابتة له . قال محمد بن اسحاق صاحب السيرة : لم يحضر علي (ع) جمعة ولا جماعة

ومحمد بن اسحاق شيخ السيرة النبوية ومنه أخذ المؤرخون ومنه كتب ابن هشام سيرته فسميت بسيرة ابن هشام سيراً منه على المنهج الأموي في تغيير الأحداث والأقوال لصالح الحزب القرشي .وقال المفيد : (لم يبايع علي (ع) قط ...

وسنوا سنة سيئة بشتم أمير المؤمنين {ع} قَالَ صَاحِبُ الْمَنَاقِبِ وَ غَيْرُهُ، رُوِيَ أَنَّ يَزِيدَ لَعَنَهُ اللَّهُ أَمَرَ بِمِنْبَرٍ وَ خَطِيبٍ لِسب الْحُسَيْنِ وَ عَلِيٍّ ( ع ) وَ مَا فَعَلَا، فَصَعِدَ الْخَطِيبُ الْمِنْبَرَ وأَكْثَرَ الْوَقِيعَةَ فِي عَلِيٍّ وَ الْحُسَيْنِ ..قَالَ فَصَاحَ بِهِ عَلِيُّ بْنُ الْحُسَيْنِ: "وَيْلَكَ أَيُّهَا الْخَاطِبُ اشْتَرَيْتَ مَرْضَاةَ الْمَخْلُوقِ بِسَخَطِ الْخَالِقِ فَتَبَّوأْ مَقْعَدَكَ مِنَ النَّارِ".ثُمَّ قَالَ : "يَا يَزِيدُ ائْذَنْ لِي حَتَّى أَصْعَدَ هَذِهِ الْأَعْوَادَ، فَأَتَكَلَّمَ بِكَلِمَاتٍ لِلَّهِ فِيهِنَّ رِضاً وَ لِهَؤُلَاءِ الْجُلَسَاءِ فِيهِنَّ أَجْرٌ وَ ثَوَابٌ"؟قَالَ: فَأَبَى يَزِيدُ عَلَيْهِ ذَلِكَ.فَقَالَ النَّاسُ: يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ ائْذَنْ لَهُ فَلْيَصْعَدِ الْمِنْبَرَ، فَلَعَلَّنَا نَسْمَعُ مِنْهُ شَيْئاً. فَقَالَ: إِنَّهُ إِنْ صَعِدَ لَمْ يَنْزِلْ إِلَّا بِفَضِيحَتِي وَ بِفَضِيحَةِ آلِ أَبِي سُفْيَانَ!

فَقِيلَ لَهُ: يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ وَ مَا قَدْرُ مَا يُحْسِنُ هَذَا؟! فَقَالَ: إِنَّهُ مِنْ أَهْلِ بَيْتٍ قَدْ زُقُّوا الْعِلْمَ زَقّاً. قَالَ: فَلَمْ يَزَالُوا بِهِ حَتَّى أَذِنَ لَهُ، فَصَعِدَ الْمِنْبَرَ فَحَمِدَ اللَّهَ وَ أَثْنَى عَلَيْهِ، ثُمَّ خَطَبَ خُطْبَةً أَبْكَى مِنْهَا الْعُيُونَ وَ أَوْجَلَ مِنْهَا الْقُلُوبَ. ثُمَّ قَالَ: "أَيُّهَا النَّاسُ، أُعْطِينَا سِتّاً وَ فُضِّلْنَا بِسَبْعٍ، أُعْطِينَا الْعِلْمَ وَ الْحِلْمَ وَ السَّمَاحَةَ وَ الْفَصَاحَةَ وَ الشَّجَاعَةَ وَ الْمَحَبَّةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ، وَ فُضِّلْنَا بِأَنَّ مِنَّا النَّبِيَّ الْمُخْتَارَ مُحَمَّداً، وَ مِنَّا الصِّدِّيقُ، وَ مِنَّا الطَّيَّارُ، وَ مِنَّا أَسَدُ اللَّهِ وَ أَسَدُ رَسُولِهِ، وَ مِنَّا سِبْطَا هَذِهِ الْأُمَّةِ، مَنْ عَرَفَنِي فَقَدْ عَرَفَنِي وَ مَنْ لَمْ يَعْرِفْنِي أَنْبَأْتُهُ بِحَسَبِي وَ نَسَبِي. أَنَا ابْنُ مَكَّةَ وَ مِنَى، أَنَا ابْنُ زَمْزَمَ وَ الصَّفَا، أَنَا ابْنُ مَنْ حَمَلَ الرُّكْنَ بِأَطْرَافِ الرِّدَا، أَنَا ابْنُ خَيْرِ مَنِ ائْتَزَرَ وَ ارْتَدَى، أَنَا ابْنُ خَيْرِ مَنِ انْتَعَلَ وَ احْتَفَى، أَنَا ابْنُ خَيْرِ مَنْ طَافَ وَ سَعَى، أَنَا ابْنُ خَيْرِ مَنْ حَجَّ وَ لَبَّى، أَنَا ابْنُ مَنْ حُمِلَ عَلَى الْبُرَاقِ فِي الْهَوَاءِ، أَنَا ابْنُ مَنْ أُسْرِيَ بِهِ مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى، أَنَا ابْنُ مَنْ بَلَغَ بِهِ جَبْرَئِيلُ إِلَى سِدْرَةِ الْمُنْتَهَى، أَنَا ابْنُ مَنْ دَنا فَتَدَلَّى فَكانَ قابَ قَوْسَيْنِ أَوْ أَدْنى، أَنَا ابْنُ مَنْ صَلَّى بِمَلَائِكَةِ السَّمَاءِ، أَنَا ابْنُ مَنْ أَوْحَى إِلَيْهِ الْجَلِيلُ مَا أَوْحَى، أَنَا ابْنُ مُحَمَّدٍ الْمُصْطَفَى، أَنَا ابْنُ عَلِيٍّ الْمُرْتَضَى، أَنَا ابْنُ مَنْ ضَرَبَ خَرَاطِيمَ الْخَلْقِ حَتَّى قَالُوا لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، أَنَا ابْنُ مَنْ ضَرَبَ بَيْنَ يَدَيْ رَسُولِ اللَّهِ بِسَيْفَيْنِ، وَ طَعَنَ بِرُمْحَيْنِ، وَ هَاجَرَ الْهِجْرَتَيْنِ، وَ بَايَعَ الْبَيْعَتَيْنِ، وَ قَاتَلَ بِبَدْرٍ وَ حُنَيْنٍ، وَ لَمْ يَكْفُرْ بِاللَّهِ طَرْفَةَ عَيْنٍ، أَنَا ابْنُ صَالِحِ الْمُؤْمِنِينَ، وَ وَارِثِ النَّبِيِّينَ، وَ قَامِعِ الْمُلْحِدِينَ، وَ يَعْسُوبِ الْمُسْلِمِينَ، وَ نُورِ الْمُجَاهِدِينَ، وَ زَيْنِ الْعَابِدِينَ، وَ تَاجِ الْبَكَّائِينَ، وَ أَصْبَرِ الصَّابِرِينَ، وَ أَفْضَلِ الْقَائِمِينَ مِنْ آلِ يَاسِينَ رَسُولِ رَبِّ الْعَالَمِينَ، أَنَا ابْنُ الْمُؤَيَّدِ بِجَبْرَئِيلَ الْمَنْصُورِ بِمِيكَائِيلَ، أَنَا ابْنُ الْمُحَامِي عَنْ حَرَمِ الْمُسْلِمِينَ وَ قَاتِلِ الْمَارِقِينَ وَ النَّاكِثِينَ وَ الْقَاسِطِينَ، وَ الْمُجَاهِدِ أَعْدَاءَهُ النَّاصِبِينَ، وَ أَفْخَرِ مَنْ مَشَى مِنْ قُرَيْشٍ أَجْمَعِينَ، وَ أَوَّلِ مَنْ أَجَابَ وَ اسْتَجَابَ لِلَّهِ وَ لِرَسُولِهِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ، وَ أَوَّلِ السَّابِقِينَ، وَ قَاصِمِ الْمُعْتَدِينَ، وَ مُبِيدِ الْمُشْرِكِينَ، وَ سَهْمٍ مِنْ مَرَامِي اللَّهِ عَلَى الْمُنَافِقِينَ، وَ لِسَانِ حِكْمَةِ الْعَابِدِينَ، وَ نَاصِرِ دِينِ اللَّهِ، وَ وَلِيِّ أَمْرِ اللَّهِ، وَ بُسْتَانِ حِكْمَةِ اللَّهِ، وَ عَيْبَةِ عِلْمِهِ، سَمِحٌ سَخِيٌّ بَهِيٌّ بُهْلُولٌ زَكِيٌّ أَبْطَحِيٌّ، رَضِيٌّ مِقْدَامٌ هُمَامٌ صَابِرٌ صَوَّامٌ، مُهَذَّبٌ قَوَّامٌ، قَاطِعُ الْأَصْلَابِ، وَ مُفَرِّقُ الْأَحْزَابِ، أَرْبَطُهُمْ عِنَاناً، وَ أَثْبَتُهُمْ جَنَاناً، وَ أَمْضَاهُمْ عَزِيمَةً، وَ أَشَدُّهُمْ شَكِيمَةً، أَسَدٌ بَاسِلٌ يَطْحَنُهُمْ فِي الْحُرُوبِ إِذَا ازْدَلَفَتِ الْأَسِنَّةُ وَ قَرُبَتِ الْأَعِنَّةُ طَحْنَ الرَّحَى، وَ يَذْرُوهُمْ فِيهَا ذَرْوَ الرِّيحِ الْهَشِيمِ، لَيْثُ الْحِجَازِ، وَ كَبْشُ الْعِرَاقِ، مَكِّيٌّ مَدَنِيٌّ، خَيْفِيٌّ عَقَبِيٌّ، بَدْرِيٌّ أُحُدِيٌّ، شَجَرِيٌّ مُهَاجِرِيٌّ، مِنَ الْعَرَبِ سَيِّدُهَا، وَ مِنَ الْوَغَى لَيْثُهَا، وَارِثُ الْمَشْعَرَيْنِ، وَ أَبُو السِّبْطَيْنِ الْحَسَنِ وَ الْحُسَيْنِ، ذَاكَ جَدِّي عَلِيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ". ثُمَّ قَالَ: "أَنَا ابْنُ فَاطِمَةَ الزَّهْرَاءِ، أَنَا ابْنُ سَيِّدَةِ النِّسَاءِ" فَلَمْ يَزَلْ يَقُولُ أَنَا أَنَا حَتَّى ضَجَّ النَّاسُ بِالْبُكَاءِ وَ النَّحِيبِ، وَ خَشِيَ يَزِيدُ لَعَنَهُ اللَّهُ أَنْ يَكُونَ فِتْنَةٌ فَأَمَرَ الْمُؤَذِّنَ فَقَطَعَ عَلَيْهِ الْكَلَامَ، فَلَمَّا قَالَ الْمُؤَذِّنُ: اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ. قَالَ عَلِيٌّ: "لَا شَيْءَ أَكْبَرُ مِنَ اللَّهِ". فَلَمَّا قَالَ: أَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ. قَالَ عَلِيُّ بْنُ الْحُسَيْنِ: "شَهِدَ بِهَا شَعْرِي وَ بَشَرِي وَ لَحْمِي وَ دَمِي". فَلَمَّا قَالَ الْمُؤَذِّنُ: أَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّداً رَسُولُ اللَّهِ. الْتَفَتَ مِنْ فَوْقِ الْمِنْبَرِ إِلَى يَزِيدَ، فَقَالَ: "مُحَمَّدٌ هَذَا جَدِّي أَمْ جَدُّكَ يَا يَزِيدُ؟ فَإِنْ زَعَمْتَ أَنَّهُ جَدُّكَ فَقَدْ كَذَبْتَ وَ كَفَرْتَ، وَ إِنْ زَعَمْتَ أَنَّهُ جَدِّي فَلِمَ قَتَلْتَ عِتْرَتَهُ"؟!

وتفرق من كان في المجلس .. يقول المنهال جئت الى الإمام مسلما عليه فقلت له كيف أمسيت يا ابن رسول اللّه؟ قال: أمسينا كبني إسرائيل في آل فرعون، يذبّحون أبناءهم ويستحيون نساءهم.

أمست العرب تفتخر على العجم لأنّ محمّداً منها ، وأمست قريش تفتخر على سائر العرب بأنّ محمّداً منها، وأمسينا أهل مقتولين مظلومين فانّا للّه وإنّا إليه راجعون " فبنما هو يكلمني إذا امرأة خرجت من الخربة تنادي الى اين يا نعم الخلف .. فتركني واخذها ليردها الى الخربة ... فسالت عنها فقيل لي هذه عمته زينب ....

 

الشيخ عبد الحافظ البغدادي الخزاعي


التعليقات




5000