.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الغدر في عاصفة التحدي

الدكتور خالد يونس خالد

(1)

كان الفتى جالسا على ساحل النهر الهادئ يلعب بخرير الماء الذي يرقص بين أنامله، وهو في لقاء مع ذاته، غارقا في الأحلام بداخله. وحمامة تئن من الجراح وتشكو إليه من بعيد، وتقترب منه وتنوح، ودمعة تحمل أمواج بحر العين الشاكية، فتغرق مفاصل الأسير وتجرح  فؤاده  بهمسات تُردِد بصوت خافت حزين: الأفكار المؤلمة والمفرحة في ذاكرتنا، والحق يطالبنا بمعرفة حقيقتنا بلا رتوش ولا تزوير، في عصر العقل المبتلى بدنيا فارغة من الأمان، ومُحَرمة من العهد. 

الغرور بعيد عن الماضي، غريب عن الحاضر، هارب من المستقبل، لا يجد أمامه إلا صورة الشجرة التي تحجب الغابة كلها وهي تحترق من شرارة عينين غارقتين في أعماق الغدر الذي لا يعرف معنى الرحمة. 

سنعرف الحقيقة مهما تجاهلنا، وستتبعنا الحقيقة مهما هربنا، وسنُزيحُ السِتار عن الظلام مهما حَجَبْنا الشمس عن أعيننا، وسيأخذنا العشق الجنوني في خَلوتنا، وسنروي الظمأ في جوارحنا، فالعدل حُكمٌ يفقهنا، والغدرٌ ظلم  يتبعنا، والمحبة فينا تُجبرنا على الرحيل.

  

(2)

صوت يأتي من البعد البعيد، من جرح في القرب القريب يعزف على أوتار القلب الحزين وينشد: بين الأحبة أفراح وأحزان، وبين العشاق آلام ومسرات، وفي القلوب تَرَقُّبٌ وانتظار، وفي الذاكرة صور ومشاهد، وفي العقل كلمات وحروف، وفي الأعينِ حركات ولمسات، وفي الحياة آهاتٌ ونبضات، وفي الصداقة وفاء وخيانة، وفي القرابة حبٌ وغدر، وفي الحب اشتياق وفراق، وفي العمر بقاء وفناء. فما أضعف الإنسان مع تقلبات الدهر وما أعظمه في عاصفة التحدي، وما أكثره عقلا وأعمقه غباء في دوران الأرض المحترقة.

الدكتور خالد يونس خالد


التعليقات

الاسم: خالد يونس خالد
التاريخ: 10/08/2008 08:15:32
أختي الفاضلة مريم

بوركتِ في كلماتك وفي مشاعرك

مرورك أضفى على خاطرتي ثوب الجمال والمسؤولية

لك محبتي الأخويةالصادقة

الاسم: خالد يونس خالد
التاريخ: 10/08/2008 08:11:03
وأنت أحسنت أيضا زميلي الكانيساركي

الأنا الفردية أنانية، أما الأنا الاجتماعية فتشعر بالمسؤولية الفردية والاجتماعية في آن واحد لبناء {{مجتمع أكثر صحة}} . فالفردية الأنانية تشدد على الحرية إلى درجة التسيب مما تؤدي إلى فقدان الطمأنينة، فتظهر ما تسمى {{ميكانيكية الهروب}} من الحرية المجردة من المسؤولية بحثا عن الطمأنينة. لذلك ينبغي أن تكون ممارسة الحرية ممارسة مفعمة بالمسؤولية الاجتماعية للحفاظ على الطمأنينة في المجتمع طبقا لمفهوم السوسيولوجي الكلاسيكي المعاصر أريك فروم في كتابه الموسوم {{الهروب من الحرية}}.

تحياتي

الاسم: مريم برواري
التاريخ: 09/08/2008 21:49:12
انه لشيئ جميل ورائع ان يرد الدكتور على قرائه حيث نتمتع بحوار اخر وهذا الاسلوب جميل ونابع من حرص السيد الدكتور على قرائة ما يعلق عليه القراء وهذا يقّوي اللحمة بين السيد الدكتور والسادة القراء وتزداد وشائج المحبة وتُقوى الروابط بارك الله فيكم وللسيد الدكتور اسلوب رائع ومهذب وملتزم حتى مع من يخالفونه الرأي

الاسم: كانيساركي
التاريخ: 09/08/2008 18:05:48
يقول هربت ميد {إن الأنا في الانسان إثنتان الأنا الفردية والنا الاجتماعية ألأنا الاجتماعية هي التي تجعل ألأنسان يسعى نحو كسب وتقدير الآخرين والأنسجام مع المجتمع أما الأنا الفردية فهي التي تجعل الانسان يشعر أحيانا بدافع التمرد على المجتمع او الثورة عليه }نعم هذا هو الانسان المتقلب تراه احسنتم

الاسم: خالد يونس خالد
التاريخ: 08/08/2008 00:54:15
أجدك غارقا في حالة صوفية خاصة تربط الخاطرة بالروح

أرتاح أن أقرأ صوفيتك وأنت تمر بالخاطرة

شكرا لهذا المشوار

محبتي الأخوية

الاسم: خليل برواري
التاريخ: 07/08/2008 05:57:32
نعم سيدي الكريم إنه الانسان والذي خلقه الله عجولا وضعيفا وثبت علميا ان خلايا الانسان كلها تتجدد كل سبع سنوات ما عدا الخلايا العصبيةوبقدرة الباري لو تغيرت لتغيرت شخصية الانسان ولكانت له عدة تصرفات في اليوم الواحد, ومع ذلك تراه متقلبابارك الله فيكم يا دكتور خالد يونس خالدالمفكر والذي يكتب في كل شيئ مفيد وإن كانت تأملات




5000