..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أدباء عرب في ليالي شهرزاد النقدية

نجاة الزباير

صدر للشاعرة المغربية نجاة الزباير كتاب "حكايات شهرزاد النقدية" وهو عبارة عن نظرات نقدية في نصوص شعرية لأدباء مغاربة وعرب من مختلف الأجيال، ونشر الكتاب مع مجلة الرافد عدد فبراير/شباط 2016 الصادرة في الشارقة.

ويتناول الكتاب نصوص الأدباء: أحمد بلحاج آية وارهام، نزار قباني، أنسي الحاج، هويدي صالح، هشام عودة، محمود درويش، محمد السرغيني، عبد السلام المساوي، مراد القادري، مليكة العاصمي، زهرة زيراوي، محمد العناز، محمد بودويك، طه عدنان، محمد رزقي محمد، محمود النجار، عبد الرفيع جواهري، وداد بنموسى، مولاي مبارك علي آيت أوبهي، نمر سعدي، منير مزيد، سعاد المدراع، حسنة أولهاشمي.

وفي تقديم الكتاب "مزق الليل عباءته، واستباح الزمن جراحاته، وكلما انتعل المساء حكاياته، أطلتْ من أرض الكتابة ناقة البوح تطوي المسافات، وتقتات من الحبر صباحاتها، ها أنا أرقص على النغمات الغجرية، وأتسلل نحو عوالم تجلد ظهر الصمت "وحيك"؛ قالت ذيول السراب المعلقة فوق ظهر رحلاتي المقذوفة في جحيم الأبجدية، تَأَبَّطْتُ منفاي، وفجأة تعثرت قدم قلمي أمام بوابة منقوشة في ذاكرة الاندهاش، مسحتُ غبار الذهول عن لوحتها الذهبية، ثم تهجيت وشمها، وَلَجْتُ مساحاتها، فإذا بِشَغَبٍ آسر يُلقى فوق كتفي رعشتي، وجدت القصائد مبعثرة في باحتها، ومواضيع مشنوقة في كف اختلافها، فبدأت قراءتها على إيقاع مصباح شاحب.

كانت الكتابة عبارة عن مسودات تعرج في خط الغرابة، وكان علي أن أنقل ما فيها كل ليلة من علب الظلام، وكأني شهرزاد تحكي لياليها لشهرياٍر اسمه الوطن".

ويذكر أن نجاة الزباير شاعرة وناقدة وصحفية من المغرب، عضو في مكتب اتحاد كتاب المغرب، رئيسة تحرير كتاب أفروديت الدوري، و تُرجمت أشعارها إلى العديد من اللغات الحية منها الفرنسية، الإسبانية، الإنجليزية، كما شاركت الزباير في أنطولوجيا الشعر النسائي المغربي، لأنطونيو رييس رويس (ترجمة عبد اللطيف الزنان)، والأنطولوجيا الخاصة بمجلة القنطرة الأميركية والتي تضمّ نماذج من الشعر المغربي المعاصر.

وأصدرت نجاة الزباير مجموعة من الدواوين الشعرية منها: "خلاخيل الغجرية"، "ناي الغريبة"، "أقبض قدم الريح"، "قصائد في ألياف الماء"، "لجسده رائحة الموتى" وديوان "فاتن الليل"، إضافة إلى عدد من الإصدارات والدراسات الأدبية والنقدية منها "بوابة منفتحة الأشداق" وكتاب "فاكهة الولائم فوق مائدة العوالم"، وهو دراسة في ديوان "ولائم المعارج" للشاعر أحمد بلحاج آية وارهام، وكتاب "فواكه الصرخة" ويتناول بالنقد أعمال الفنان التشكيلي محمد البندوري، إضافة إلى كتاب "رسائل ضوء وماء".

 

نجاة الزباير


التعليقات




5000