..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


المغامرة

د. صدام فهد الاسدي

القصيدة مهداة الى الاستاذ حاتم عباس الكعبي  مع التقدير .

  

اطلق عنان الأماني زحفها وقفا      واذبح مخاوف عمر عشته قرفا

مالي أغامر في   تمزيق قافيتي       خمسين عاما لأسقي خبزتي شرفا

يرف عمرك مثل النخل مرتفعا        يرى السعادة لو قصوا له السعفا

مضى قطارك والأحلام يسحقها       تبقى هشيما  وكل محطة خطفا

وكيف أمل أن الشعر ينقذني           من الخرافة  حتى الشعر قد لهفا

وهل اصدق حبا مات في شفتي           واخيبتاه طريق الحق ماعرفا

مخاض حزنك كم شمسا سيكسفها      وصبر عارك كم بدرا   لناخسفا                    

قل للرياح فما الأمطار فاعلة           مهما سقتنا ففينا الملح قد عصفا

وكيف صبرك والأملاح قد نضجت      و كيف معدنك المنسوب قد نشفا

زحفت تنثر فوق الرمل أسئلتي         ظلا يطيح سنام الخيل لو رعفا

أقص كفا بلاها الجبن من زمن          حتى التحسر يبكي والأذى سرفا

قل للزمان ربيع العمر كم ذبحوا         بنبضتي والسكوت المر قد شغفا

أكاد العن شمري حين يقتلني           من الكراهة انى وردكم قطفا

أحط جنحا  على الأوتار اجبره        على التمرد حتى اذبح الاسفا

أمد عودي لكي أسقيك من رئتي         مددت كفا  وكم أغضضت لي طرفا

ياايها القيد عف عني اتسلبني           حريتي سلبت قد عفتها انفا

تبقى تقبل قردا راقصا طربا              وقد أراه لفن الرقص ماوصفا

مثل الحمار طوى الإسفار يحملها       على البرودة مد الجسم و التحفا

أولاء صنف من الحرباء اكرهها        حتى أغالي إذا حولتهم تحفا

 وكيف أمل بعد اليوم من  أمل          لذا ترونه ابني خائفا رجفا

وكيف آمن إبليسا بلحيته                   نتفا تراه هنا الدجال قد نتفا

ليت الرجال لهم بعض اللحى زرع       فتأكل الناس من اموالهم علفا

لا تقرأ الشعر دع موتاك صامتة        لا بد يوما ً ستلقى قبرك الحتفا

لاينفع المرء من  أيامه سفر             مهما يسير تراه الحال قد وقفا

د. صدام فهد الاسدي


التعليقات

الاسم: الدكتور صدام فهد الاسدي
التاريخ: 24/01/2016 03:01:20
`الاستاذ حاتم عباس المحترم
تحية طيبة
شكرا لمتابعتك القصيدةوانااتشرف في عنوانك حتى ارسل لك اعمالي الشعرية الكاملة على طريق البريد المسجل والتي درست من طالب الماجستير صادق داغر في جامعة لبنان وكذلك في الفنون الجميلة الطالب نزار العبادي و12 طالبا مختلف البحوث وقد ترجم شعري الى الانكليزية ترجمته الكتورة انعام الهاشمي وكتبت عني الدكتورة هدى صحناوي في جامعة دمشق وكتب عني الدكتورقصي الشيخ عسكرعشرات البحوث وكذلك ارسل لك اعمالي النثرية الصادرة في بيروت ويشرفني اكثر ان تمنححني ايميك ورقم هاتفك لكي تزادمعرقتنا وتستطيع ان تكتب اسمي فقط و تنظر بعينك اني شاعر ستيني اما موضوع القصيدة فقد تم نشرها من طالب متوسطة عنده بقيت القصيدة اما القصيدةالاصلية تستطيع ان تطلع عليها في النور والمثقف وتعرفالطلبة فيالوقت الحاضر يحاولون جرح استاذهم
عداوةوظلماعلما باني برفسور في العربية معقول هذا لااميز بين ذي وذاوالامرمتروك لك وشكرا من الاعماق

الاسم: حاتم عباس
التاريخ: 23/01/2016 16:33:30
الأستاذ الشاعر صدام فهد الأسدي
تحية عطرة
شكراً على الإهداء أيها الشاعر وشكراً على رحابة صدرك
أخي الكريم , إن القصيدة المنشورة ملك قارئها أيضا
ومن حقه أن يقول فيها رأيه بعيداً عن ذات الكاتب وهاهي
قصيدتك هذه على البحر البسيط وقافيتها صعبة ونفسك
ما شاء الله نفس طويل ويمكنني القول بضمير أدبي مرتاح
شتان ما بينها وبين صاحبتها الأولى وفي الحقيقة تختلف
قصائد البدايات عن قصائد النضوج وهذه بديهية ولكن
الشعراء يتعلقون عاطفياً ببداياتهم لا فنياً ولكن لدواعي
الذكرى والحنين الى البراءة والحماس الأول .
تحياتي




5000