..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


وفد من ممثلي الجالية التركمانية في الدنمارك يزور سعادة السفير الجوادي

د.علاء الجوادي

اعد التقرير: احمد الاعرجي

التقى السيد السفير يوم الاربعاء الموافق 25/11/2015 في مقر السفارة بعدد من ممثلي الجالية التركمانية المقيمة في الدنمارك وهم السيد سعدالله خيرالله جميل رئيس المركز الثقافي التركماني والسيد سرمد اسود محي الدين والسيد حسين حسن البياتي، كان اللقاء ودياً وتم التطرق خلاله الى المراكز الثقافية التركمانية في الدنمارك ودورها في التواصل مع ابناء الجالية العراقية التركمانية المقيمة في الدنمارك. وبدوره رحب السيد السفير بالحضور واكد لهم اهمية المكون التركماني في العراق وما يتمتع به هذا المكون من ثقافة وتاريخ وان المكون التركماني هو جزء لا يتجزء من العراق وان محاولات كل من يتربص بالعراق السوء فصل هذا المكون الرئيسي عن العراق ولكن إطمئنوا ستبوء محاولاتهم بالفشل بفضل وطنية وشجاعة ابناء هذا المكون وان العراق سيبقى موحداً ولا يمكن  تقسيمه الى دول واقاليم ، واشاد السيد السفير بالدور الريادي الكبير الذي يلعبه التركمان في بناء العراق بعد عام 2003 وعلى كافة الاصعد السياسية والثقافية والاجتماعية بالرغم من المعاناة التي طالت هذا المكون في ظل النظام البائد ولم تخف معاناتهم الى يومنا هذا. كما اكد السيد السفير على ان السفارة العراقية في الدنمارك هي بيت لكل العراقيين وبكل اطيافهم واعراقهم ومذاهبهم واديانهم واتجاهاتهم السياسية، وهي على استعداد لتقديم كافة الخدمات والتسهيلات لهم من خلال السفارة او القسم القنصلي وحسب التعليمات والقوانين والضوابط المرعية. وفي نهاية اللقاء تم التقاط بعض الصور التذكارية (نرافق البعض منها).

 

د.علاء الجوادي


التعليقات

الاسم: احمد الأعرجي
التاريخ: 15/12/2015 23:03:18
بالفعل السفارة العراقية في كوبنهاكن هي بيت لكل العراقين بكافة اطيافهم وأعراقهم ودياناتهم فهذا الشئ هو شعور أبناء الجالية العراقية في الدنمارك وخصوصا بعد تسنم السيد علاءالجوادي مهامه سفيرا للعراق لدى مملكة الدنمارك فلا يتوانى السيد السفير وبالرغم من انشغاله الدائم في استقبال ممثلي الجاليات العراقية المقيمة في الدنمارك ويتفرغ لهم رغم كثرة انشغالاته ومسؤلياته للاستماع الى همومهم ومشاكلهم وعلى مختلف انتمائاتهم دمتم سعادة السفير فخرا للعراق والعراقيين

الاسم: موقع تركمان شاني/ تقرير عن زيارة التركمان للسفير الجوادي
التاريخ: 14/12/2015 11:28:14

الجالية التركمانية في كوبنهاكن تقدم مذكرة حول أحداث طوزخورماتو التركمانية
27 نوفمبر 2015
اجتمعت الجمعيات والشخصيات التركمانية في كوبنهاكن بتأريخ 16/11/2015 اثر الأوضاع المأساوية في طوزخورماتو وقد اقر الحاضرون حينها لتقديم مذكرة خطية للحكومة العراقية عبر سفيرها في الدنمارك وعلى اثرها شكلت لجنة لمتابعة الامر.
بعد الترتيبات الروتينية فقد قامت مجوعة من الشخصيات التركمانية في كوبنهاكن بتاريخ 25/11/2015 والمؤلفة من السيد سعدالله حميد رئيس المركز الثقافي التركماني و السيد سرمد قهوجي سكرتير المركز الثقافي و الحاج حسين طوزلو ممثل حزب الاتحاد الإسلامي لتركمان العراق بزيارة السفير العراقي لدى المملكة المتحدة الدنماركية الدكتور علاء الجوادي والقنصل الأول السيد احمد عبدالغني، حيث لقي المجموعة الزائرة حفاوة بالغة وتقدير عالي من لدن السفير العراقي والقنصل الأول و بعد الترحيب الحار و الدخول في تفاصيل الاحداث استغرب سيادته من الإهمال المتعمد تجاه ما يعانيه الشعب التركماني في العراق من التهميش المسيس و المآسي التي لحقت بهذا المكون الأصيل و قدم السفير أيضاً شرحاً مفصلاً عن تأريخ التركمان ودورهم المتميز في العراق و عن وطنية و شهامة ونضال التركمان أيام المعارضة العراقية وبعد 2003.
بعد الاستماع الى الحديث المفصل من قبل السفير قدم المجوعة للجالية التركمانية في الدنمارك شرحاً مستفيضاً لأحداث طوزخورماتو والتي راحت ضحيتها 14 شهيد مع اختطاف 32 من التركمان وتم حرق وسرقة 100 بيت مع 270 محل تجاري و حرق حسينيتين مع 34 سيارة و 40 دونم زراعي كلها عائدة لتركمان طوزخورماتو، ولولا تصدي الحشد الشعبي التركماني الابطال في طوزخورماتو للهجمات التي قامتها قوات البيشمركة الكردية المدججة بالأسلحة المتوسطة والثقيلة مع تثمين للدور الرائع الشجاع في تدخل فصائل الحشد الشعبي من جنوب العراق من اجل الدفاع عن تركمان طوزخورماتو لكادت تكون مذبحة ومحرقة بحق الشعب التركماني في طوزخورماتو على ايدي البيشمركة الكردية.
هذا وفي نهاية الزيارة شكر مجموعة الجالية التركمانية السفير العراقي الدكتور علاء الجوادي لاهتمامه ولسعيه المجهود من اجل الجالية العراقية في الدنمارك متمنينا من سيادته ان يلفت الحكومة العراقية لمعاناة التركمان في العراق، ومن جانبه وعد الدكتور علاء الجوادي سفير العراق بأن يوصل رسالة الجالية التركمانية الى رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي في اقرب وقت ممكن لتلافي ما يعانيه أهلنا في طوزخورماتو من ويلات و مصائب تكاد تكون كارثية.

الاسم: تركماني من تلاميذ السيد
التاريخ: 14/12/2015 00:15:24
ان سيدنا المربي والاب الفاضل سيد علاء تخرجت على يديه كثير من تركمان في العراق وايران وكان معلم واستاز كبير وافتخر اني من تلاميذه وتربيته كان يعلمنا الطريق الى رب العالمين ويدعونا الى مكارم اخلاق
وشكرا له غي رهاية تركمان وهو في سفارة عراق في دنمارك
الله يحفظه لكل تلاميذه




5000