..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اَلثَّمَانُونَ وَ عَامٌ

سوف عبيد

أَبِي

و الثَّمانُون وَ عَام

شتاء ٌمن نوافذ القلب يَهُبُّ

إنّما

حَمامُ تُونسَ

حَوْل مِـئْـذنـةِ جامعِ الزّيتُونة

يَحُومُ عند كُلّ صَلاة

و إلى سَطْحِ مَنزِلنا يُوَلّي أَجنحتَهُ

ِليَلْـتَـقِطَ اْلقَمْح

مِنْ حَفْنَةِ أُمي

بــاردٌ... بـــاردٌ ... شتاءُ هذا اَلْعام

حَمِدَ اللّهَ أنّـه مُمْطِـرٌ أبِي

يُـبَـشِّر بِـاَلصَّابة

و بِــخِـصْبِ اَلْمَراعي

هي ذِي عصاه تُسابق خُطاه

يَمْضِي عليها

كَما كان يَمتطِي الخَـيْل...

يَأخُذُ بِـيدي فِـي يدهِ

ما أطيبَ لَمْستَهَا

وَهْيَ َتشُدُّ إِلَيَّ الِْعنَان !

أبي

و الثّمانون و عام

الشّمسُ على الأحياء العتيقة جَذْلَى

تُطِلُّ حِينًا

و أَحيانًا هُوَ َالْمَطرُ يَسَّاقط

حـبـَّةً إِثْـرَ حَـبّـةٍ

على وَقْعِ سُبْحَتِهِ!

عند الصّباح آِتيهِ فَـأَلْقَاهُ

هَيـَّا... أَبَـتَـاهُ !

تَوَكَّلْ عَلَى اللّه

وَ تَوَكّـأْ على الْعَصَا

وَ اِمْضِ بي نَحْوَ آخِرِ الرّواق 

مرّة ... وأُخرَى ... 

  .... و شَوْطا ثالثًـا   

مثلما كُنّا نُسابق غزالاتِ البرَاري 

أيّـامَ الجَــنُوب  

 هِـيَ ذِي جَحَافِلُ الأعراسِ

و الزّغاريدُ و اَلطّـبـُـولُ...و اَلْـفُـرسانُ الصَّناديدُ 

 و بارودُ اَلرّجالْ  

أَبي

     و الثّمانُون و عام

                على صَهْوَةِ الأيّام

واقفٌ على السَّرْجِ... مَا ِانْحَنَى... و لَا مَالْ

مَا يَزَالْ...

لَـيْـتَــهُ  يُـرْدِفـنِي  وراءه  !

 

سوف عبيد


التعليقات




5000