..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قناة العراق اليوم عار الأعلام

الإعلام أصبح في زماننا في حال لا يحسد عليه حين امتطاه السياسيون , وانحرف تماما عن المهنية والموضوعية , ولا يحتاج هذا الكلام على تدليل , وأتذكر في سنة 1980 أثناء دخول القوات العراقية إلى منطقة المحمرة , قام احد الضباط بتمزيق العلم الإيراني ولما كان قطعة قماش العلم جديدة وقوية , لم يتمكن من تمزيقه , فوضعه تحت قدمه ليحقق بطولته بتمزيق علم الجمهورية الإسلامية , ورد عليه بعض الإعلاميين بعنف  لسوء فعلته ..وهذا لا يهم لو كان ضد إيران ,ولكن أن تضع اسم الجلالة تحت قدمك !!..

 وفي القتال الجاري الآن بين القوات العراقية والحشد الشعبي  المقدس من جهة وبين داعش الإجرامي , لم ألاحظ صورة واحدة للجيش العراقي والشرطة والحشد الشعبي , أن قام احدهم بوضع علم داعش  تحت قدمه , ليس أكراما لداعش بل لوجود اسم الله في ذلك القماش ..  وكذلك يرفع علم المملكة السعودية ولا ينكس في أي محفل بالعالم لوجود اسم لفظ الجلالة  فيه .. في وقت اسم الله في العلم الإيراني والعراقي ايظا..

في وقت تتفاخر وبكل شرف وعفة الأعلام والإعلاميين قناة{العراق اليوم} إن قام أبناء الذوات والبيوتات المحترمة , شباب  لا يزيدون على عشرة - رجال - بحرق العلم الإيراني  الذي يحمل اسم الله تعالى .. وما كفاهم ذلك بل داسوه بأحذيتهم ويرددون أهازيج تبين شرف عوائلهم ونبل منبعهم ...

هذا ليس دفاعا عن إيران ولو إني أعلن حبها وحب قيادتها .. ولكن اسم الله اكبر من إيران والعراق والعالم كله , وأنا اعلم إن إيران دولة نووية لا يهمها حرق علمها من قبل أبناء ى البيوت الطاهرة الشريفة , لان هذا ديدنهم , ولكن خوفي أن تكون تلك الأفلام التي تعرضها قناة العراق اليوم  وسيلة ومقدمات  لاهانة اسم الله تعالى , ولم يبق من بعده شيْ لانهم من قبل حرقوا القران , والان جاءت النوبة لاسم الله تعالى ..

  

 

 

الشيخ عبد الحافظ البغدادي الخزاعي


التعليقات




5000