.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مقياس احترام المواطنين لقياداتهم السياسية

طالب قاسم الشمري

للثقافة  السياسية لها دور كبير وهي العنصر الأساسي  في اتخاذ القرارات السياسية الوطنية  المتوازنة ومهمة لتعزيز مسيرة الدولة وبناء سياستها الداخلية والخارجية وحسن قيادتها وتقوية مركز قرارها لان مركز القرار عندما يصبح قويا سياسيا ومهنيا سيكون هناك تصريف سليم للمهام والمسؤوليات والقرارات المتخذة و تكون النتيجة مضمونه لبناء مجتمع قوي بكل مميزاته وهذا يؤكد إن انتعاش الثقافة بين القادة والسياسيين بشكل عام والسياسة بشكل خاص تسهل انجاز وإنجاح المهام الوطنية وبالتالي النجاح في بناء مجتمع يتفاعل مع الدولة  بكل مشاريعها المتنوعة والمختلفة لان المجتمع ينظر دائما للموجودين على رأس هرم إدارة الدولة ويقيمهم من خلال مدى تمسكهم واحترامهم للانظمه والقوانين وتقديم الخدمات لمواطنيهم فهل قياداتنا وسياسيينا   

أهل لهذه المهمة والمسؤولية وهل هؤلاء المسؤولين يحترمون الأنظمة والقوانين ويصونونها قبل المواطن ليصبحوا  

 نموذج ايجابي له يحتذي به وهل هؤلاء القادة والسياسيين و غيرهم من المعنيين في إدارة الدولة يحترم بعضهم البعض الأخر ويحترمون حقوق مواطنيهم ويحمون المال العام كل هذا هو مقياس احترام المواطنين لدولتهم وقادتهم وسياسييهم ومن هنا يدرك المواطنين ويشعر بمدى قوة الدولة ومركزها ومن هنا يقدر المواطن احترام ألدوله وقراراتها لان حجم قوة المركز واعني قوة الدولة والحكومة بشكل خاص لها علاقة جدلية بمدى قدرة القادة والسياسيين على إدارة الدولة ونوع العلاقة التي تربطهم يبعضهم وبالمجتمع بشكل ايجابي يعزز هيبة الدولة وسلطاتها وإذا كان هذا هو المتحقق لماذا يهجر العراقيين وطنهم يواجهون الموت في ألغربه   

 ولماذا يخرج العراقيون متظاهرين متخاصمين مع من يحكم البلاد  ويقودها بالمقلوب ماذا سيقول هؤلاء القادة والسياسيين للتاريخ  و للأجيال القادمة هل من صحوة حقيقية واستجابة لمطالب العراقيين  ومظلومياتهم  

طالب قاسم الشمري


التعليقات




5000