..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أسـرجتُ قـافـيتي واللـيلُ مِـحرابـي

عطا الحاج يوسف منصور

أســرجـتُ قـافـيتي والـليلُ مِـحـرابي

بــهِ أُقــيـمُ صـلاتـي فـاتـحــاً بــابـــي

 

يـسـتَـقبلُ الـشـوقَ لَحـناً حين يُـدركـني

كـيـما يَعــودُ ظِـلالاً فــوقَ أهــدابــي

 

ألِــمُ مِـنهُ شَــتاتَ الـــروحِ في زمَـنٍ

     أرى قـبـاحَـتَـهُ في وجــهِ إرهــابــي

 

أعـيـشُ فـيهِ وأرجــو لـو يُـهـادِنُـني

     يـومـاً لِأحـيـا بِـلا خـوفٍ وأوصـابِ

 

لِأنـثـرَ الـحُبَّ ورداً في رُبـى وطـنٍ

أمـسـى بـنـوهُ ضــحـايا كلِّ نَـصّـابِ

 

مـا بـيـنَ دولـــةِ أمـــلاطٍ ومـالِـكها

     وثُــلّـةٍ هَـيْمَـنَتْ في شَــكلِ أحـزابِ ***

 

وآخَـــرينَ بأســـمـاءٍ مُـطَـنـطِـنـةٍ

جــاءوا ذئـابــاً بـبـاجاتٍ كـنــوابِ  ***

فـضيّـقِ الـحَـبـلَ يـاشــعبي وقُـلْ لَـهُـمُ

     يا نُـخبةَ الـعارِ ذوقـوا الـذُلَّ بـالـصابِ

 

أنـتُـمْ لُـصـوصٌ جـرامـيزٌ فـلا ثِـقَـةٌ

     إنْ تَـذعـنـوا الـيـومَ هـذا طَـبعُ خَـبّـابِ ***

 

كُـنّـا نـظنُ بـكُـمْ خــيراً مَــدى زَمَـنٍ

عَـقـدٌ ونَـيْفٌ مضتْ في وضعنا الـكابي

 

يا نُخـبةَ العارِ أنـتُـمْ شــرُّ مَـنْ وصَلوا

     لـلـحُكـمِ والـعـارُ لا يَـخــفى بِـجـلْـبـابِ

 

أنـتُـمْ ذِيُــولُ كــلابٍ حـيـنَ نَـعْـدِلُـهـا

     لا تَـســتَـقـيـمُ وإنْ شُــــدّتْ لِأحــقــابِ

 

فَـسَـلّـموا الـشـعـبَ إذعـاناً أمـانَـتَـهُ

     بـئـسَ الـوجـوهُ عَـليها وســمُ قُـبـقـابِ

 

صحا الـعراقُ وشـعـبي بعـد غَـفـلَتِهِ

لـنْ يَـتـرُكَ الامــرَ مركونـاً بأبـوابِ

 

يـرجـو الجـراميـزَكي يحظى برحمتهمْ     

ويَـســتَـدُرَّ بـــذلٍّ عــطـفَ ســــلّابِ 

***************************************

** الاملاط جمع مِلط وهو  السارق الخبيث

** الباجات جمع باج وهو الوجه

** الجراميز جمع جُرمُوز وهو الخبيث والخبّاب هو السارق الخبيث

 

عطا الحاج يوسف منصور


التعليقات

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 19/08/2015 09:57:16
أخي الاديب الموسوعي الشاعر الاستاذ كريم مرزه الاسدي

نعم يا أخي فأنا أغلي منذ تسلمَ هؤلاء السُراق مقاليد
هذا الشعب وتحكموا فيه وأوصلوه الى هذا الهوان إن
العراق يُنادي المخلصين لكنس هؤلاء الطارئين .

شكري وتقديري واعتزازي بحضورك وتعليقكَ أيها الاخ العراقي
الذي كان وما يزال بروحه وقلمه عراقياً صادقاً .

دعائي لكَ بالصحة والسلامة
ودمتَ بألف خير

الحاج عطا

الاسم: كريم مرزة الأسدي
التاريخ: 19/08/2015 00:43:30
الشاعر المتألق الثائر الحاج عطا الحاج يوسف منصور المحترم
السلام عليكم والرحمة
ولو أتيتك متأخراً ، ولكن مازالت ثورتك ساخنة حتى الجمر ، ولم أرك قبل اليوم بهذه الحدة والسخط ، ولك الحق معك شعب ثائر على الجوع والفقر والظلم والتمايز :
يا نُخـبةَ العارِ أنـتُـمْ شــرُّ مَـنْ وصَلوا

لـلـحُكـمِ والـعـارُ لا يَـخــفى بِـجـلْـبـابِ



أنـتُـمْ ذِيُــولُ كــلابٍ حـيـنَ نَـعْـدِلُـهـا

لا تَـســتَـقـيـمُ وإنْ شُــــدّتْ لِأحــقــابِ



فَـسَـلّـموا الـشـعـبَ إذعـاناً أمـانَـتَـهُ

بـئـسَ الـوجـوهُ عَـليها وســمُ قُـبـقـابِ

تحياتي وأمنياتي أجدت وأحسنت كثيرا لا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 18/08/2015 09:15:50
الاخت الاديبه الشاعره إلهام زكي خابط

تشرف متصفحي بزيارتكِ وتعليقكِ على قصيدتي فلكِ مني كل
الاحترام والتقدير أيتها العراقية الاصيله بروحها
وقلمها .

دُمتِ ألقاً في مركز النور .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 18/08/2015 09:10:19
أخي الشاعر يوسف لفته الربيعي

شكري وتقديري لكَ ايها الشاعر العراقي الاصيل على ما
سجلته من كلمات عابقه بالصدق والنبل لعراقنا الغريق
بمأساته منذ سقوط الطاغيه الى هذه الساعه .

تحياتي الخالصه مقرونة بالودّ لكَ مع أطيب التمنيات .

الحاج عطا

الاسم: إلهام زكي خابط
التاريخ: 17/08/2015 21:27:06
يا نُخـبةَ العارِ أنـتُـمْ شــرُّ مَـنْ وصَلوا
لـلـحُكـمِ والـعـارُ لا يَـخــفى بِـجـلْـبـابِ
ــــــــ
الشاعر القدير عطا الحاج يوسف
يا لها من قصيدة جميلة بكل ما جاء فيها وهي تحاكي الواقع المزري للشعب العراقي الأصيل من جراء الخونة ذيول أمريكا وايران
سلمت يداك
إلهام


الاسم: يوسف لفته الربيعي
التاريخ: 17/08/2015 19:52:51
الأستاذ الشاعر عطاالحاج يوسف منصور ...تحية عطرة
نص مميز وهو صدى رؤاكم المفعمةدوماً بروح الوطنية والوفاء للأرض والأهل ،دمتم شامخاً ...مع ودي الدائم ، وأقول :
تبقى عطا الخير نبراساًلإحبابي زالت بشِعرك عنّي كلُّ أتعابي
وأعلمْ حبيبيَ أنّ البعضَ في هوَسٍ تراهُ حرباءَفي دينٍ وإرهـابِ
متى يفيقُ أولوسُـحتٍ لما ولجوا؟ وهل يفيد بهم سـعياً لإضراب

يوسف

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 17/08/2015 19:17:17
أخي الشاعر الجميل جميل حسين الساعدي

نعم وحقّكَ هذي بعض أوصابي
[ هذا العراقُ جريحٌ منذُ أحقابِ ]

كُنّا نظنُ عراقَ اليومِ في رغَدٍ
يغدو إذا جاءهُ قُوّادُ أحزابِ

لكنْ تَبَيّنَ أن الامرَ مختلفٌ
كانوا لصوصاً وأذناباً لأذنابِ

أخي جميلُ مآسينا غَدَتْ مثلاً
بين الشعوبِ سيحكوها لأحقابِ

كان العراقُ بلاداً كلّهُ نِعَمٌ
أمسى بشعبٍ فقيرٍ بائسٍ كابِ

متى يعودُ كما قدْ قلتَ يحكمُهُ
المخلصونَ ، ومافياتٌ على البابِ

لا تتركُ الامرَ يا صاحي لتُنقِذهُ
يدُ الثقاتِ وتُنهي حُكمَ نَصّابِ

تحياتي الخالصة لكَ معطرةً بالودِّ مع أطيب التمنيات
أيها الشاعر الرائع الجميل .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 17/08/2015 18:32:01
أخي الشاعر النابه عبد الوهّاب المُطلبي

شكري الجزيل على مروركَ وتعليقكَ أيها العراقي الاصيل
أتمنى أن تستمر هذه الانتفاضه المباركه لشعبنا الابي
على حكومته وبرلمانه اللذان ضيّعا ثرواته طيلة 12 عشرة
سنة وأرجو أن يحذر المندسين .

تحياتي الخالصة لكَ مع أطيب وأحلى الامنيات .

الحاج عطا

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 17/08/2015 14:01:12
أخي الشاعر المتميّز الحاج عطا الحاج يوسف منصور
قصيدة تثير الأوجاع , ولا أدري بماذا سأرد عليك, لكن
أهديك هذه الأبيات:
هذا العراقُ جريحٌ منذ أحقابِ
ممزّقٌ بين تجويعٍ وإرهــــابِ
النفطُ أصبح لا للشعبِ موردهُ
لكن لحفنــةِ سرّاقٍ ونصّــابِ
لكنّ لي أملا ً في المصلحين فهمْ
من سوفَ ينقذنا مـــن كلّ سلاّبِ

مع خالص الود والتقدير

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 17/08/2015 13:28:22
الشاعر الرائع الحاج عطا الحاج يوسف
أرق التحايا إليكم
أنـتُـمْ لُـصـوصٌ جـرامـيزٌ فـلا ثِـقَـةٌ

     إنْ تَـذعـنـوا الـيـومَ هـذا طَـبعُ خَـبّـابِ ***

 

كُـنّـا نـظنُ بـكُـمْ خــيراً مَــدى زَمَـنٍ

عَـقـدٌ ونَـيْفٌ مضتْ في وضعنا الـكابي

 

يا نُخـبةَ العارِ أنـتُـمْ شــرُّ مَـنْ وصَلوا

     لـلـحُكـمِ والـعـارُ لا يَـخــفى بِـجـلْـبـابِ

 

أنـتُـمْ ذِيُــولُ كــلابٍ حـيـنَ نَـعْـدِلُـهـا

     لا تَـســتَـقـيـمُ وإنْ شُــــدّتْ لِأحــقــابِ

 

فَـسَـلّـموا الـشـعـبَ إذعـاناً أمـانَـتَـهُ

     بـئـسَ الـوجـوهُ عَـليها وســمُ قُـبـقـابِ

 

صحا الـعراقُ وشـعـبي بعـد غَـفـلَتِهِ

لـنْ يَـتـرُكَ الامــرَ مركونـاً بأبـوابِ

 قصيدة وطنية جميلة.....
محبتي وتقديري




5000