.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


برنامج بتوقيع اعداد وتقديم الفنان والاعلامي الاستاذ رامي صادق (القسم الاول)

أ. د. عبد الإله الصائغ

 برنامج بتوقيع اعداد وتقديم الفنان والإعلامي الأستاذ رامي صادق القسم الأول

رامي صادق اعلامي يجتهد اعماله في مشيغن المحروسة ! دائما ثمة جديد لديه وعنده مبهر ! برامج اعدها واخرجها وقدمها بنفسه برامج متعددة وربتما اطل علينا بها من فضائيات راقية متعددة وضيوفه ينتقيهم بنفسه وبمشاورات مع مستشاريه يمتلكون الجاذبية في الشكل والهم والمنطق والطرح بمعزل عن الشخصنة والانا المتسخة تتعدد البرامج والفضائيات والوجوه والعنوانات ولكن الهم واحد هو كيف يعيش الانسان المغترب وكيف يتعايش وكيف يفكر وكيف يقرر وكيف يتخندق بوجيز العبارة كيف نتقبل الآخر الذي يخالفنا في الرأي او العقيدة او الدين او المذهب او الجغرافيا او القومية ؟؟

بعبارة اكثر وجازة باقل عبارة كيف نحب خصومنا ؟ الله الله هنا بيت القصيد هنا تسكب العبرات هنا تقف ترسو سفينة المساكين هنا الفاصل بين الحياة الحياة والحياة اللاحياة !

مثلا برنامج بتوقيع ذو المنهج المبتكر برنامج بتوقيع الذي لم يعمر طويلا ! هذا البرنامج كما يظن المشاهد للوهلة الاولى ان بطله الضيف صاحب التوقيع ولكن الحقيقة ان الفنان الاعلامي بمكره الخيير العالي وذكائه الثاقب المضيء يستدرج الضيف بعبارة بسؤال بكلمة باشارة من يده بلغة ملامح وجهه فيجيء السياق مضيفا للمشاهد مضيفا للضيف مضيفا لتراثنا الديموقراطي ! نفسي ان يسمح لي باجراء لقاء معه بكاميرتي الاعتيادية وانشره على اليوتوب نفسي ان اقول له يارامي ياصادق من اين لك تداعي الافكار ؟ بأي خيال يتشكل عندك البرنامج ؟ كم مثقفا كتب عنك ؟ كم رجل اعمال التفت اليك بوجدانه ورأس ماله قال لك منك الابداع ومني التمويل !

اين هي المؤسسات المدنية ذات الثراء الفاحش ولا نريد تسميتها للتندفع نحوك ببعض من بعض مما تجمعه من التبرعات التي تحصد في كل حفل واحد مئات المئات والاف الاف من الدولارات فتهبك فضائية مثلا مثلا ؟؟ اللهم اننا نشكو اليك عقوق اموال الجالية التي تفيض وتفيض حتى لتضارع خزينة دولة صغيرة ! كم مليارا جمع النصابون من جيوب جاليتنا الفقيرة في ديربورن فقط تحت غطاء الاستثمار ؟؟ نعم مليارات وليس ملايينا ؟ رامي صادق ثمة موهوبون مثلك احدهم توفاه الله وهو العظيم المظلوم جمال ديراني وثمة احياء يرزقون مثل الفنان الاعلامي العبقري سمير حنا والقائمة طويلة رامي صادق لو كان بامكاني لفتحت معهدا اعلاميا بادارتك وسمير حنا ليتعلم منكم ويتتلمذ عليكم الجعاليل البهاليل الطناطيل الزبابيل الطبابيل العطابيل الحاذقون بتطيير الفيل والكذب والمين شفاء العليل الظانون ان كبر العنوان وسيلة للتضليل وهم لايفرقون بين الأصيل والدخيل والكريم والبخيل والمتعفف والذليل ! ليعرفوا من خلالكم ان العنوان الكبير والموضوع الكبير يحتاج الى خبير حقيقي وليس الخبير الفيزيقي او الهرطيقي الخبير يعرف الفباء الاعلام والشغل الصحفي او الاذاعي او التلفازي !! لو كنت استطيع لو كان بمقدوري لحجبت عن الظهور القبيح عددا من الصحف والبرامج الاذاعية والتلفازية والتقارير السينمية ولاجبرتهم (إن كانوا صالحين وفالحين مع الاعلام ) اجبرتهم على احترام عقول الناس ( الناس يعرفون كل شيء ولاتنطلي عليهم الكشخات الفارغة ) والنأي عن ارتداء الزي الذي لايناسبهم !

 بعضهم كمثل طفل يحلق بشفرة ابيه ويرتدي زيا اطول منه واوسع واطهر ناشيا ضىلته وقزميته ! لعنة الله على المال السحت الحرام لعنة الله على حيادية المثقفين وتمثلهم لمقولة ( آني اشعلية ) امير المؤمنين علي بن ابي طالب كرم الله وجهه وبخ والي البصرة عثمان بن حنيف وهو من اشد اصحاب علي حبا له وتمسكا به وكل ما اقترفه الوالي انه استجاب الى دعوة اثرياء منافقين يقيمون المآدب والولائم لأصطياد المسؤولين والساطعين وذوي الرأي فكتب اليه قرار العزل بديباجة بتراء

(أَمَّا بَعْدُ، يَابْنَ حُنَيْف: فَقَدْ بَلَغَنِي أَنَّ رَجُلاً مِنْ فِتْيَةِ أَهْلِ الْبَصْرَةِ دَعَاكَ إلى مَأدُبـَة فَأَسْرَعْتَ إِلَيْهَا تُسْتَطَابُ لَكَ الألوَانُ، وَتُنْقَلُ إِلَيْكَ الْجِفَانُ ! وَمَا ظَنَنْتُ أَنَّكَ تُجِيبُ إِلى طَعَامِ قَوْم، عَائِلُهُمْ مَجْفُوٌّ!وَغَنِيُّهُمْ مَدْعُوٌّ. فَانْظُرْ إِلَى مَا تَقْضِمُهُ مِنْ هذَا الْمَقْضَمِ، فَمَا اشْتَبَهَ عَلَيْكَ عِلْمُهُ فَالْفِظْهُ، وَمَا أَيْقَنَتَ بِطِيبِ وَجهِهِ فَنَلْ مِنْهُ وما حسبتك وقد شغلك أَكلُ الطَّيِّبَاتِ، كَالْبَهِيمَةِ الْمَرْبُوطَةِ، هَمُّهَا عَلَفُهَا، أَوِ الْمُرْسَلَةِ شُغْلُهَا تَقَمُّمُهَا !طُوبَى !! فَاتَّقِ اللهَ يَا ابْنَ حُنَيْف، وَلْتَكْفِكَ أَقْرَاصُكَ، لِيَكُونَ مِنْ النَّارِ خَلاَصُكَ ) وقال المهاتما غاندي المحايد بين الصح والغلط إنما يعزز الغلط ويحبط الصح ...

وللحديث صلة

عبد الاله الصائغ الثالث من جون 2015 مشيغن المحروسة

 

أ. د. عبد الإله الصائغ


التعليقات

الاسم: عبد الاله الصائغ من العيلم عوني الدواوودي
التاريخ: 04/06/2015 17:50:50
عوني الداوودي ! اثمة قاريء لايعرفه كاتبا وناشطا وفنانا وسياسيا وانسانا ! صداقتنا افتراضية انترنيتية فنحن لم نلتق ولا مرة لكننا لم نفترق ولا مرة ولم نتختلف ولامرة ! يلاحقني بالورد وصحتي تجعلني اهرب من لطفه ! عوني الداوودي رغبة عارمة في نفسي هي ان اراك عيانا وازورك
كتب عوني الداوودي قال :
بحكم عدم تواجدي المنتظم في الفيس للأسف لم أطلع على الحلقتين السابقتين ... لكني سأبحث عنها في موقعك ... النصف الأول من الحلقة يلقي الضوء على أسباب الخروج وترك العراق وهذا برأيي هام لمن يريد التعرف على فترة مهمة من تاريخ أستاذنا الصائغ... أما النصف الثاني من الحلقة ففيها أفكار وطروحات جريئة ما أحوج مجتمعاتنا اليوم أن تتطلع عليها ... أدامك الله ذخراً لنا وللعراقيين عزيزي البروف الصائغ ... شكراً .

الاسم: عبد الاله الصائغ من البروف دكتورة صبحية عودة
التاريخ: 04/06/2015 17:44:36
صبحية عودة بروفسورة دكتورة مصرية من اصل فلسطيني اسعدني الحظ يوم كنت في ليبيا الخير جامعة الفاتح او طرابلس فعززت مشروعها الاكاديمي في ظروف غاية في الصعوبة والتعقيد ! كانت جميلة مثل لوحة لعصر الرواد الايطالي وذكية مثل جنية إنسية ومنطيقة ( دون مثل ) وفوف ذلك كانت ذات كبرياء متورم تمرض لو ان احدا حدجها بنظرة استخفاف وقف الى جانبها عملاق فلسطيني اسمه محمود الشاعري !صبحية عودة اكسير من جمال خارق ووفاء خارق وذكاء خارق ! تتواصل معي منذ غادرت ليبيا الخير
------------ كتبت د. صبحية عودة ما يلي :








Sobhia Auda Zorub and Divaa Afaf Ahmad like this.
.










Sobhia Auda Zorub
استمعت الى حديث استاذي ومعلمي د. عبد الاله بكل شغف ومحبة . فاتا تتلمذت على يد هذا العالم الكبير وادبن له بالكثير وبخاصة الطموح والتحدي ..ويظهر أنني الان احتاج كثيرا لسماع صوته لمواصلة مسيرتي العلمية كي احافظ على المستوى النفسي المطلوب قبل كل شيء في بلاد العالم الثالث .واظنك تعرف ما اقصد ...استاذي .الابدي ..انا فخورة بك .و اعتز بمعرفتك الطيبة ..وادرس طلبتي منهجيتك .. وأتابع نشاطاتك .واتمنى لك دوام الصحة والعافية .فكم تاثرت حينما تتحدث عن عشق الوطن ..والله يا استاذ ي العزيز .حاولت ان استبدل فلسطين باية بقعة في العالم .ثم حاولت النسيان بالكتابة فلم استطع .فهل لديك وصفة اكثر فاعلية ؟ اخالفك في فقرة الابداع وطني ..واوافقك في الاغتراب وطني ..حفظك الله .وعين الرب تحرسك ذخرا لنا جميعا أستاذي راجية ان اكون في ذاكرتك غير منسية ...!!!!!! مع وافر تحياتي واسرتي لك ولكل محبيك .....تلميذتك .د.صبحية عودة ..

Unlike · Reply · 1 · 4 hrs

الاسم: عبد الاله الصائغ من من شسخ الفنانين الدكتور عبد المطلب السنيد
التاريخ: 04/06/2015 17:35:56
لي من حديقة اسمها كبير المبدعين عبد المطلب السنيد ! الفنان الثابت الخطو الاكاديمي الرصين الفعل نحن يا ابو سيف ننتظرك على نار مجنونة اللهب فتعال

الاسم: samira alzayadi
التاريخ: 04/06/2015 14:04:12
الى استاذي المحترم عبد الاله الصائغ..كل ماقيل عنك فهذا قليل بحقك ايها العملاق انت كنز عراقي نادر بهذا الزمن الذي غاب عنة عباقرة المثقفين العراقيين نعم انت شجرة فاكة متنوعة الاثمار فعلآ يعجز القلم وتقف الكلمات عاجزة امامك ... اتمنى لك كل الموفقية والنجاح الدائم والعمر المديد ..

الاسم: عبد الاله الصائغ من صادق رامي
التاريخ: 04/06/2015 09:38:37

.










Rami Sadeq
الدكتور الفاضل عبد الاله الصائغ جزيل الاحترام
تضيع الكلمات وتختفي الحروف
وتتشتت الأفكار عندما احضر للقائي بك
فمن أين أبدا لأبدأ
ربما من الأدب لكنك أستاذ الأساتذة تبحر في عالم الأدب مبحرا بسفينة سندباد
أمن العلم لكنك عبقري بمقدورك فك الرموز والطلاسم العلمية بطرف عين
أمن الدين ؟ لكنك يا سيدي مزيج عجيب للاديان اقرأ فيك قصص عبرية احس فيك روحا مسيحية
اشتم منك رائحة حسينية
حيرة ما بعدها حيرة اختار الموضوع ولا اعرف كيف سأكون القوس الذي سيطلق افكارك للجمهور وبعد تفكير مضني مع كوب شاي ساخن
شيء ما يوقفني
ويمد يد المساعدة لي
فأغلق مفكرتي الجلدية واضع قلمي الأحمر في جيبي وأمضي للقاء عامود الثقافة العراقية
وبيدا اللقاء وتستفيص الأسئلة من دون إعداد ويصبح اللقاء التلفزيوني لقاءا اخويا لقاءا بين تلميذ يتوق للمعرفة وأستاذ يريد ان يريح راْسه من كثرة المعلومات
يصبح كلقاء طفل بشجرة تين مثمرة مليئة بحياة التين اللذيذة
فيلقي الحجارة تارة ويصعد الى جذعها تارة اخرى يحاول جمع اكبر عدد من حبات التين
ليس له لوحده بل لا صدقائه وأحبته
هذا مختصر لقائتي التلفزيونية بحضرتك
ساعتين فقط في فرصتين بعد بينهما الزمن
لكنها كانت فرصة رائعة للتعرف على رجل هو امتداد لزمن جميل
نتمنى ان نطول حافة ردائه مرة اخرى
أود ان أشكرك على إحساسك الراقي و افكارك النيرة
و مشاعرك الحنونة باعتبارك إياي بارعا في عملي ومجال تخصصي
لن اعلق عن واقع الاعلام في الجالية فالحديث يؤلمني فأرجوا ان تسمح لي بان ابقي كلمات عتبي في سجن الذكريات
ولن ألقي بنظريات ال ( يجب ان )
بل سأعمل بكل طاقتي احاول استكشاف المزيد من قدراتي وان أطورها اكثر وأكثر اكاديميا ومهنيا لتكون الثمار الشاهد على نوعية الشجرة
مرة اخرى أتوق لرؤيتك مرة اخرى ولي الشرف ان أتصور معك في كامرتك الخاصة في وقت تراه مناسبا
أتمنى لك الصحة والعافية والمزيد من النجاح والتألق في خدمة الانسان




5000