..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


<< يـا ســلـيـلَ الـعـارِ بـعـضَ الـخـجـلِ >>

عطا الحاج يوسف منصور

عـاصـفُ الـحـزمِ انـتـهى بالـشـلـلِ

ورجـيــعُ الـعـصــفِ عــصـفُ الامــلِ

 

إنّـهـا اُضـحـــوكـةٌ أدلــى بــــهـا

عـبـقــريُّ الــقــــــومِ عـنــدَ الـفـشـــلِ

 

ذاكَ سَــلـمـانُ وَمَــنْ حــالـفـهُ

قــدْ أعــادوهــا كــحـــربِ الـجَــمَـلِ

 

حـينَ شــنّـوا وبـحِـقـدٍ حَـربَـهُمْ

داعـشـــيّـاً وحــيُـــهُ مِــنْ هُــبَـــــلِ

 

قـالَ سـلـمانُ انـصـروا الـدينَ فهلْ

قــدْ وعـى مـا قــالَ والامــرُ جَـليْ

 

أيَّ ديــنٍ صِـرتَ تـحـمـيهِ وذا

ديــنُـكَ الـقــتـلُ لـشـــعبٍ أعــزلِ

 

وعـلى هـذا أقــمـتُـمْ حُـكـمَـكُـمْ

يـا ســليلَ العـارِ بعضَ الـخَـجَـلِ

 

لـيسَ آلُ ســعـودِ إلّا سُــبّـةً

سَــلَــكـتْ آخِـــرَهُـــمْ بــالاولِ

 

كَـفّـروا الـناسَ أبـاحـوا قَتْـلَهمْ

ديــنُـهُـمْ هــذا فــأنّــى يَـنـطـلي

 

طـوّبوا الارضَ وشـعباً باسـمهم

وســمـوهُ وســـمَ مـملــوكٍ طَلِـيْ

 [ الطلي معناهُ المربوط أو الموثوق بالحبل ]

 

وعـلى هـذا تَـوالـى جَـمـعُهمْ

ســافِـلٌ يُــدلـي بـها للأســـفَـلِ

 

راجِـعِ الـتـأريخَ عـنـهُمْ سـترى

كــمْ مُـصابٍ ومُـصابٍ جَـلَـلِ

 

أسـفي أنّي أرى شـعـباً ولا

يُـنْـصَرُ الـحُـقُّ أمامَ الـمَحـفَـلِ

 

موقـفُ الـشـيخِ وحـسبي نَـمِرٌ

حـينَ نـادى وبصوتٍ مُـذهـلِ

 

حُـكمُ آلِ ســعودِ حُـكمٌ باطلٌ

قـارِعوا الـباطلَ حتّى يَـنْجلي

 

كُــلُّـهُـمْ آلٌ لآلٍ فــاســــدٍ

إنْ أردنـا وصـفَهُمْ بالـمُجملِ

يـا تُرى شـعبي أيبقى خانعاً

ويــكـونُ خَــولاً لـلـخَـــــولِ ؟!

 

إنّ آلَ ســعودِ فرضٌ لـعنُهُمْ

فـيـهِ أجــرٌ وهو خـيـرُ الـعَملِ

 

عطا الحاج يوسف منصور


التعليقات

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 03/06/2015 16:53:17
اخي العزيز يوسف لفته الربيعي

حيّاكَ الله ورعاكَ ايها العراقي الاصيل
نعم مثل ما تقول هذه ألآلآت التي صنعتها بريطانيا بعد
الحرب العالمية الاولى لا تسمع ولا تعي وكما يقول الباري
عزّ وجل لهم عيون لا يُبصرون بها ولهم آذان لا يسمعون بها
فهم كالأنعام بل أضل سبيلا ، فيا أيها الربيعي أسعدني
تعليقك وزادني إعتزازاً بأن هناكَ رجالاً يقفون ولو بصوتهم
بوجه الموجة الداعشيه الوهابيه المتمثله بآل سعود
ومَن يقف وراءهم من سَفلةِ الحكام العرب .

إحترامي وتقديري لكَ مع أطيب التمنيات .

الحاج عطا

الاسم: يوسف لفته الربيعي
التاريخ: 03/06/2015 07:39:33
نص مميز ككاتبه ، إنعكاس رؤى الحقيقة في عقول الشرفاء، إنه إستحقاق الهجاء لمن يستحقه ، صوت مدوي في أذن الباطل ،ولكنهم لايسمعون ولايدركون ،تحية ود للأستاذ المبدع عطا الحاج منصور ،عمراً مديداً .....مع التقدير .


يوسف الربيعي

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 31/05/2015 14:27:23
أخي الشاعر النابه عبد الوهّاب المُطلبي

حضوركَ أيها العراقي الاصيل يُضفي إشراقةً متصفحي وما يحصل
أحياناً في اختفاء بعض التعليقات هو موضوع فيه إحراج
للمعلق أتمنى أن لا تتكرر مثل هذه الحاله في موقعنا
العزيز موقع النور مع تقديري للعاملين فيه وأخص منهم الابنة الفاضله رفيف الفارس .

تحياتي المشفوعة بالمودّة لكَ ولأخينا الشاعر العلم عبد
الفتاح متمنياً لكم أطيب الاوقات .

الحاج عطا

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 31/05/2015 09:17:09
الشاعر المبدع الحاج عطا الحاج يوسف
أرق التحايا اليكم
لقد كتبت تعليقا لك سابقا ولا أتدري أين أختفى مع العلم إن إشارة الوصول الخضراء ظهرت في الصفحة
مودتي وتقديري

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 29/05/2015 10:00:22
أخي وصديقي الشاعر الزاهر زهير الحُسيني

مشرقٌ أنتَ بخير العملِ
فالعنِ الطاغوتَ دينَ الخَوَلِ

تحياتي المشفوعة بالمودة لكَ مع تقديري وشكري .

الحاج عطا

الاسم: زهير كاطع الحسيني
التاريخ: 28/05/2015 21:50:54
الشاعر الموهوب جرير الحاج عطا المنصور



إنّ آلَ ســعودِ فرضٌ لـعنُهُمْ

فـيـهِ أجــرٌ وهو خـيـرُ الـعَملِ


لكم الأجر والثواب / زهير كاطع الحسيني




5000