..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


وعلى الأفق وردة

أ.د.بشرى البستاني

في أول لقاءٍ   

أبصرتُ أهلةً تتناثرُ من أناملك

وبحراً مفتوناً  بجنونه

في الأهلةِ  كانت تنفتحُ الصحارى

وفي واحاتها ظلان في عناقْ

وعلى الينابيع الفقراءُ مأخوذين بالمنِّ والسلوى

...................

في أول لقاء كانت العروشُ

تفتح للمساكين أبوابها

وكان الماسُ غريباً

وغلائلُ الحرير في وحشة

حين بزغتْ غيمةُ صوتكَ

 قالت لريحانة الشكِّ كوني

فكانت قامتك

وللمسافات ، لا تكوني

فكانت يدك في يدي ، وعلى الأفق وردةْ.

قلتَ ، لا تقطفيها

فدارت الأرضُ

وسقطتُ مغشيّاً عليْ

حملتَني بين ذراعيك

وبقينا في الدوار.

**

وإذ كنتَ تصلي على سجادة روحي

كنتُ أجمع ما يتناثر من ضوء عبيرك

لأخيط به غلائلَ فرحي

وخشوعَ تقواي

 أقول لك ، السماء غائمة

تقول لي ، مخاضُ الحرب عسير

أقول لك ، صداعٌ  يكسِّرُ رأسي

تقولُ ، إنه ابنُ زياد أحرق السفن ..

أقولُ ، تاريخ القبائل يؤرقني

تقولُ ، لكنَّ المغولَ أسلموا

أقول ، لا أحبك .

فتقولُ ..  غلِّقي الأبواب  ، وتعالي

أ.د.بشرى البستاني


التعليقات

الاسم: بشرى البستاني
التاريخ: 25/04/2015 17:17:44

الزميل المبدع الأستاذ علوان حسين

شكرا لجمال ذوقك ، ولاستلامك أسرار القصيدة ، نعم هي نص مناور ، يجذب القارئ إليه بألفة لكن المتلقي الجاد مثلك لا يلبث أن يجد نفسه في اشتباك المتناقضات التي تتشبث به محرضة على الحل ، لأنها ستحيله على انسجامات تطلع من صميم الاختلاف..

أحيي قراءتك الذكية
تقبل محبتي وخالص اعتزازي

الاسم: علوان حسين
التاريخ: 25/04/2015 09:54:03
ديالوج درامي بلغة نثرية تنبض بالشعر مفعمة بالأفكار , ممتلئة عميقة تحتاج الى قرءات متعددة فهي صعبة بالرغم من بساطتها الخادعة , قصيدة مهمة لشاعرة متمرسة تمنح قارئها متعة التأمل والمشاركة بالرغم من محاولتها إستدراجه في صحراء القصيدة ليجد نفسه في واحة ٍ يفكر ويتأمل هذا الضياع الطويل , محبتي للشاعرة القديرة الدكتورة بشرى البستاني وعذرا ً لقرائتي المبتسرة مع الود .

الاسم: بشرى البستاني
التاريخ: 25/04/2015 08:05:12

الزميل الشاعر الاستاذ يوسف لفتة الربيعي
تحياتي
وشكرا على قراءة البوح التي استلمت حوارية الروح واشتباكات الحنين ،،

تقبل محبتي وتقديري

الاسم: بشرى البستاني
التاريخ: 25/04/2015 07:55:07

أخي الشاعر القدير يحيى السماوي

تحياتي وأتفق معك جملة وتفصيلا
كلامك بالغ الحكمة لانه يمسك الكارثة العراقية في صميمها ويدعو لمعالجات حقيقية تعيد لوطننا الحبيب وجهه الحضاري والمعرفي الذي ظل متوهجا عبر تاريخ الانسانية ، نعم هيمنة القبيلة والفكر العشائري ودعمهما من قبل الساسة بديلا للمواطنة والحب وإشاعة روح التسامح والوعي بالخطر الخارجي المحدق بالعراق ، أما غياب الدعم عن المؤسسة الثقافية العراقية وتعطيل المجمع العلمي وإقصاء المفكرين ورواد الثقافة الأصيلة عن ميادين صنع القرار ، فذلك أبشع ما نعيشه اليوم من مظاهر تؤكد غياب سمات دولة البناء الإيجابي والتحضر للأسف ..
لكن التاريخ قد يهادن لكنه لا يهمل ، سيعود العراق لبهائه وإن عزت التضحيات ..

شكري ومحبتي

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 25/04/2015 01:14:16
( أقولُ ، تاريخ القبائل يؤرقني )

ويؤرّقني مثلك سيدتي في عصر الجاهلية الجديد الذي نعيشه راهنا ... القبيلية لم تعد تاريخا ، لقد أضحت واقعا مُعاشا ـ وإلآ ما معنى أن يُخصص ولاة الأمر الجدد مستشارين ومكاتب ومؤسسات للعشائر في وقت لم نعد نسمع فيه عن وجود مجمع علمي أو مجمع بحوث يُسهِم في الحدّ من الخراب الممتد من زاخو الى الفاو !

تحاياي وودي .

دمتِ نهر إبداع نائي الضفاف .

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 25/04/2015 01:14:04
( أقولُ ، تاريخ القبائل يؤرقني )

ويؤرّقني مثلك سيدتي في عصر الجاهلية الجديد الذي نعيشه راهنا ... القبيلية لم تعد تاريخا ، لقد أضحت واقعا مُعاشا ـ وإلآ ما معنى أن يُخصص ولاة الأمر الجدد مستشارين ومكاتب ومؤسسات للعشائر في وقت لم نعد نسمع فيه عن وجود مجمع علمي أو مجمع بحوث يُسهِم في الحدّ من الخراب الممتد من زاخو الى الفاو !

تحاياي وودي .

دمتِ نهر إبداع نائي الضفاف .

الاسم: الشاعر يوسف لفته الربيعي
التاريخ: 24/04/2015 20:26:37
رؤى متجددة ،شعاع لخبايا النفس الثائرة ،تحليق في فضاء الروح ،حوارية الحنين ،ومكاشفة القلوب لنيل الأمل،نص بديع شفاف ،دمتم قلماً يتدفق سحراً يا أستاذتنا الكريمة ....طبتم ..مع أجمل المنى .




5000