..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


جمعية المليون شجرة تعلن مؤتمرها التأسيسي وتدشّن افتتاح مقرها في بغداد

صباح محسن جاسم

جمعية المليون شجرة -  مجموعة من الهواة  العراقيين المهتمين بالزراعة وثقافة العناية بالبيئة ، تسعى لزراعة مليون شجرة في العراق كخطوة اولى وبشكل طوْعي مستقل ، تؤسس انتماءها للعراق ولا سواه يتقدم كل ذلك شعارها " معا من اجل بيئة نقيّة.  وعراق اخضر"

ورد في مقدمة نظامها الداخلي: " تهتم الجمعية بمعالجة التصحر وزراعة الاحزمة الخضراء وانشاء غابات صحراوية والمحافظة على الغطاء النباتي ومحاولة أكثار النباتات البرية والحفاظ عليها وتشجير الشوارع والمدن والتشجيع على زراعة الاشجار وأحترام البيئة". اذن هي جزء من توجه مدني عالمي شاغلها العناية بالبيئة العراقية ورعايتها من اجل عراق معافى.

الثالث عشر من آذار 2015 تراصفت شتلات اشجار متنوعة بأصصها واجهة مبنى مقر جمعية المليون شجرة - بغداد ، شارع فلسطين، مقابل وزارة الشباب السابقة، محتفية بيوم الأفتتاح وبمباركة اعضائها وتوافد زائرين وممثلين من ذوي الأختصاص من مختلف المحافظات ، حتى ضاقت قاعة الأستقبال والمكاتب المجاورة بالزائرين وكان على رأس الحضور وفد وزارة البيئة - ممثلا بصديقة البيئة المهندسة (سوزان سامي جميل البناء) رئيسة مركز التغيرات المناخية ، والتي اكدت  على "التعاون المستمر وصولا الى عراق اخضر يتمتع اهله بلغة خضراء تجاه بعضهم البعض " وزميلتها المهندسة شذى كاظم خلف، مدير مكتب السيد الوكيل الفني في وزارة البيئة ووفد من العتبة الحسينية برئاسة الأستاذ عباس الموسوي والأستاذ عبد الأمير الفضلي مدير مدينة الزائرين في العتبة الحسينية تتقدمهم باقة ورد رائعة من انتاج مشغلهم الزراعي ، كما قدم من السماوة الدكتور علي الهلالي تخصص ثروة سمكية - جامعة المثنى والأستاذ محمد العتري كذلك حضر من العمارة السيدة نوال رئيسة مهندسين، ومن الديوانية رئيس جمعية النحالين الأستاذ كاظم الزبيدي ومن النجف الأستاذ علي الحسناوي ومن امانة بغداد الأستاذ حكيم عبد الزهرة كما حضرت عن ائتلاف العراق الدكتورة صباح العقابي والتي نوّهت إلى أهمية انسنة المجتمع والعناية بالأنسان العراقي بيئة وسلامة والذود عنه ضد كل تآمر يفتعل الوقيعة بين العراقي واخيه العراقي كما ترجمت حرصها عبر وعدها بالتبرع بما قيمته ربع مليون دولار بمناسبة الأفتتاح ومتابعتها لأنشطة الجمعية وبالمثل وعد وفد العتبة الحسينية عن استعداده للمعاونة بمنح الأرض التي تفيد في تفعيل المشروع الريادي لزراعة براري كربلاء بالأشجار المفيدة والمميزة عالميا وبما يناسب البيئة العراقية . ومن منظمات المجتمع المدني حظر الأستاذ الأديب علي الزاغيني مدير مكتب بغداد ، ومن منظمة من اجل عراق افضل حضرت رئيسة المنظمة السيدة هناء الجوراني وعن اتحاد الشعراء العرب رئيسه الشاعر عداي السلطاني وكل من الشعراء فاضل عباس ووليد الناصر وصفوة  من اعضاء الشرف والمثقفين، الفنان الكبير أياد الطائي والأديب والأعلامي صباح محسن جاسم.

هذا وقد قدم الأستاذ حسين النحّال - رئيس الجمعية - عبر ترحيبه نبذة عن لبنة التأسيس منذ العام 2012 مشيرا الى اهمية الشجرة وذكرها في الكتب السماوية، معطرا الأفواه والأسماع بقولِ رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَا مِنْ مُسْلِمٍ يَغْرِسُ غَرْسًا أَوْ يَزْرَعُ زَرْعًا فَيَأْكُلُ مِنْهُ طَيْرٌ أَوْ إِنْسَانٌ أَوْ بَهِيمَةٌ إِلا كَانَتْ لَهُ صَدَقَةٌ ". اعقبه التعريف باعضاء الجمعية : الست قدس السامرائي،الأعلامية المعروفة ممثلة مؤسسة النور للثقافة فرع الدنمارك، ودورها الكبير في التعريف واشراك  الزملاء المهتمين بالزراعة كأعضاء ممثلين عن محافظات الكوت وكربلاء والنجف ، ثم المهندسة - نداء عبد الوهاب - نائب رئيس الجمعية ودورها الرئيس في البيانات الخاصة بكل شجرة وظروفها المناخية وارشفة وتنسيق اخبار ونشاطات الجمعية  من على موقع الجمعية ( هيئة المليون شجرة)  كذلك  الأستاذ قاسم المشاط ممثلا عن البصرة والذي اهتم بزراعة بذور الأشجار المنتقاة  في الجزرات الوسطية من شوارع البصرة اثناء العدوان على العراق، ومراقبة نموها ومدى ملائمة الظروف البيئية لنجاح زراعتها، والنحال علي مردان الحسناوي ممثلا عن النجف والنحّال عبد الفتاح عن الكوت والنحال نجاح ابو علي عن الديوانية ، هذا وقد حضر من جريدة الصباح الإعلامي كاظم لازم والآنسة رشا كاظم.

وقد اشاد رئيس الجمعية بالجهد الجماعي للأعضاء الذين جمعهم هاجس الوطن مشيرا إلى  الخبرة التي تمتلكها الجمعية في ابتكار طريقة صديقة للبيئة ممكن ان تغير بقعة مهمة في العالم كالعراق .

وفيما يستعرض موضوع رعاية البيئة يجيب احد السائلين :"  المشكل في الأرض .. من يمنحنا قطعة ارض كي نزرع " تجربتنا" الريادية ؟ اتعرف - الحديث للسيد حسين النحّال : " في مؤتمر نادي باريس تعهدت ايران دفع 350 مليون دولار  وبالمثل الكويت لوقف ومعالجة ظاهرة العواصف الترابية والتي اضرّت بالبلدين بشكل كبير.

ويستأنف حديثه " الأشجار المتوفرة في الجمعية نادرة  (200 نوعا) ولا تتوفر في الشرق الأوسط . هنا لدى الجمعية كادر يتفحص بيانات كل شجرة ومدى ملائمتها للظروف من ثم تكييفها للأجواء العراقية".

عن جديد اهتماماته الشجرية اجاب :" اهتمامي حقيقة من اهتمام الجمعية ينصب مؤخرا على شجرة تشبّه بالأم الحنون من نوع ( اكاسيا البيديا) شجرة ظليلة كبيرة تؤثر ايجابيا على الأعلاف المزروعة في محيطها فتمنحها السماد الطبيعي فيتضاعف نموّها. كما جلبت في سفرتي الأخيرة اقلام وبذور - الصفصاف الباكي- كذلك جلبت اقلام نوع من اعناب الغابات وهي مضادة للأكسدة. اهتمامنا ينصب ايضا على شجرة - الحور الأوروبي- العملاق الذي يفيد كمصدات رياح . كما جلبت اقلام لشجيرات من اجمل زهور العالم نجحت زراعتها في مشتل ممثلنا في النجف. " هدفنا هو اعادة العراق إلى اسمه القديم - ارض السواد -" ختم حديثه ليتابع استقباله للوفد الزائر من مدينة كربلاء.

اشجار خطرة ( الكونوكابرس)

 اشجارنا - تؤكد المهندسة نداء عبد الوهاب - " مُعتَمدة تخضع لخبرات متميزة سواء في طريقة انتقائها والعناية بها أو النصح بطرائق شتالها على اننا ننصح بعدم زراعة النوع المعروف بـالـ " كونوكابرس" في حدائق البيوت طمعا بخضرتها، والتي ادخلت الى بلادنا عام 2009 فهي غير واعدة داخل المدن اضافة الى ارتفاع تكلفة زراعتها فاضرارها تتعدى البيئة والصحة العامة، بدأ التحذير من زراعتها  في الامارات والكويت  بسبب انتشار المجموع الجذري  والذي يسبب  تصدع لانابيب الصرف الصحي لقابلية امتداده في اعماق التربة مما يسبب ايضا  امتصاصها  للمياه الجوفية ومنافسة الشجرة المجاورة لها فتعمل على هلاكها ..  في الكويت  بدات الشكوى من رائحة غير محببة في باكر صباحات ازهارها والاوراق  والتي تسبب الحساسية وامراض الصدر  وهذا مااخبرنا به شخص مسؤول  وعلى مستوى  وانه  يبحث عن بديل  لهذه الشجرة .. وعلى الرغم من حظر زراعتها داخل المدن الآ اننا لاحظنا وجود اعداد كبيرة منها في مشاتل الدولة!"

وعن مشاريع الزراعة للطفل تؤكد المهندسة " الزراعة عمل حر تستهوي الأطفال وتساهم في تربيتهم فتعلمهم الهدوء والسلام وهذا ما نحن ساعون الى تطبيقه عمليا في بعض المدارس ضمن برنامج الجمعية."

" ينبغي ايجاد قانون ملزم للعناية بتعليمات وزارة البيئة. " هذا ما شددت عليه السيدة سوزان ممثلة وزارة البيئة ، " بلادنا ما تزال تمر بأزمات في ظل قلة الأمن وانعدام قانون قوي. مؤخرا اخذ بمقترحنا (مشروع الشجرة) على غرار فعالية عيد الشجرة في السابق لزراعة الحدائق العامة بالأشجار المعمرة في التاسع عشر من آذار." واذ تستعرض امورا بيئية اخرى تؤكد على حقيقة مفادها ان كل طفل يحتاج الى شجرتين لضمان احتياجه من الأوكسجين لأدامة صحته. وان جئنا بالحديث عن النخلة وما اصابها من حيف تؤكد " النخلة سر من اسرار البلد وللأسف صار مسفوحا وجودها لكل من هبّ ودب فصدّرت ارقى انواعها الى خارج العراق وما يؤسف له ان ما يقطع بل يجرّف ويُجتث لا يزرع  مقابله لتعويضه."

الجدير ذكره ما تناوله الأستاذ -علي مهدي السعدي- مستشار للجمعية، عن النبتة الشهيرة - جوجوبا- إذ اكد اهميتها في مكافحة التصحر سيما وللجمعية الخبرة الكاملة في اسلوب زراعتها كذلك توفر بذورها وهناك من سبق العراق باستثمارها واشتغل على هكذا مشروع منذ ستينيات القرن الماضي واستغلت بذورها للخطين العسكري والدوائي لما تتميز به ثمارها من زيت شمعي يصل الى 50% من وزن البذرة وذات استخدامات مهمة كوقود حيوي وفوائد طبية وصيدلانية اخرى اضافة الى استخدام زيتها العالي اللزوجة كوقود للصواريخ ومحركات الدبابات . من ثم عرج ذاكرا كيف يهتم الصينيون بالزراعة حتى يزرعون مع ولادة كل طفل شجرة من شجرة الباولونيا لتكون عونا له حين يكبر لجودة خشبها النادر والمهم في صناعة اثاث البيت وعدد وآلات الموسيقى اضافة الى ما تساهم به ازهارها من اثراء للعسل.

عن سؤالنا ما يقترحه للمسؤولين في وزارة الزراعة  اجابنا المستشار السعدي: " تسهيل القوانين ودعم القطاع الخاص بالأستفادة من ما يمتلكه من خبرات في مجال الزراعة  ومنها مشروع زراعة الصحاري"

وكان لممثل جامعة المثنى الأستاذ علي الهلالي مقترح امكانية تنفيذ هكذا مشروع في صحراء كل من السماوة والناصرية التي تبلغ مساحتها 19 مليون دونم من اراض خصبة فيها مياه جوفية تصلح للزراعة منوّها الى توفر خط زراعي قريب الى الحدود العراقية - السعودية بأسم ( وادي الرحاب) يُزرع منذ  خمسة عشر عاما.

سر الشجرة المعجزة ( اليسر)!

قدم رئيس الجمعية شرحا موجزا مشفوعا بوسائل للأيضاح ذاكرا اثنى عشر صنفا من اشجار مميزة عالميا كأجمل اشجار العالم علما بحوزة الجمعية ثماني انواع كون الأصناف الباقية لا تتحمل اجواء مناخنا في العراق ، مؤكدا نجاح زراعتها في العراق وبالأمكان الأكثار منها بضمن مشروع الجمعية. من هذه الأشجار شجرة النيم والتي تعرف بـ - صيدلية العائلة - اكثر الأشجار الواعدة بزراعتها في المناطق الجافة والفقيرة وقابليتها للحد من تلوّث البيئة قرب المصانع الكيمياوية . كذلك شجرة الباولونيا او ما يعرف بالشجرة الملكة لنفيس اخشابها النادرة ولكثرة ازهارها العطرة ، وبالمثل اشجار التابيبويا والأكاسيا امبريلّا والخرّوب وشجر المانوكا . من ثم تركز الحديث حول الشجرة المعجزة ( اليسر) او ما يعرف بشجرة المورينجا اوليفيرا/ شجرة البان النافعة في الحد والشفاء من السرطان والسكّر اضافة الى الفوائد الغذائية من الفيتامينات المتوفرة في اوراقها بنسب مضاعفة لما هو متوفر في فاكهة كالبرتقال والموز والتفاح. شجرة تعرف بالشجرة التي لا تموت Never die tree والتي ينبغي ان تتوفر في كل بيت عراقي، طبيعي للجمعية الفخر في سبق الإكثار منها وانتشارها في العراق.

كما افاد نائب المدير السيد قاسم المشاط منبها " نحتاج إلى اشجار ظل وليس اشجار اسيجة خضراء".وعن انشطة الجمعية الحديثة أكد  " لنا اكثر من فعالية احدثها زراعة 60  شتلة شجرية في مدرستين في بغداد بالتعاون مع وزارة البيئة."

احاديث شيقة جمعت كل من له ذائقة وحريص على استعادة الموروث العراقي يوم كانت ارض العراق داكنة الخضرة لكثافة ما نما فيها من اشجار حتى عرفت واشتهرت  بالأرض السواد.

اخيرا وليس آخرا اجابتنا المهندسة - نداء عبد الوهاب - نائبة المدير عن انطباعها بالمناسبة قائلة " الاهتمام بالبيئة  من الحضارة والرقي،  ونتمنى  ان  مالمسناه اليوم من هذا الاهتمام ان يكون واقعا  مشرفا  ... ادهشني حقا الاهتمام بموضوع جمعيتنا  من قبل الزائرين  وهذا يمدنا بالامل بان هدفنا  سيتحقق باذن الله .. " كما علمنا ايضا خلو منزلها من حديقة حتى انها ملأت الممر بسنادين الشتلات مما شجعها لاحقا بعمل حديقتها الجميلة من على سطح المنزل. ولا غرابة ايضا اضافة الى تخصصها الهندسي في التصميم الزراعي ان تتخصص في العزف على البيانو.

نقطة انطلاق سنتابع منها ما يتمخض من انشطة حيّة وفاعلة في حراك لمشروع كبير ممتد اخضر ومنتج لمواجهة قحط وتصحّر لتقاطعات انانية تسْجِر لحروب لم نجن من ورائها سوى الدمار والخراب.

 

صباح محسن جاسم


التعليقات

الاسم: نافلة
التاريخ: 19/08/2019 12:52:19
ارجو مساعدتنا بحملتنا لزراعة مليون شجرة التي اطلقت لغرض ارجاع بغداد خضراء جميلة
بارك الله فيكم وجزاكم خير الجزاء

الاسم: د. كريم عبدالله حسن
التاريخ: 27/11/2016 18:15:49
السلام عليكم ...شكرا لاستجابتكم بنشر الحوار و تمنياتنا لكم بالموفقية

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 24/11/2016 12:15:02
الزميل حسين علي غني النحال
مساءكم عابق بالعطر والمحبة

شكرا لأجابتك عسى ان يعم السلام على منطقة الشرق الأوسط وان يتعزز دور جمعية المليون شجرة في العناية بالبيئة العراقية والمساهمة من جانبها مع بقية الأخوات والأخوة المعنيين في العناية ببلدنا وشعبنا العراقي واعادة تأهيل ما عرف بأرض السواد الى خضرة دائمة في بلد مستقل بعيدا عن براثن الاحتلال واعوانه ومؤامراته.
ملاحظة / لا نزال نتواصل مع من يحتاج الى شتلات نبتة الشجرة المعجزة - المورينكا اوليفيرا -وقد تم تزويد احد الزملاء المدنيين من مدينة ميسان يوم امس الأول بكمية من الشتلات مع بذور مجانا. لكم عميق محبتنا

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 24/11/2016 12:04:28
الأخ أ.م.د. كريم عبدالله حسن البياتي / وقاية نبات - جامعة ديالى - جامعة كركوك _ العراق -
آمل أن تكون بخير .. عذرا للتأخير في الإجابة، كنت قد نقلت ما تفضلت به الى الزميل حسين عبد علي النحال - باعتباره المعني بوافي الإجابة.
يشرفنا مرورك وابداء وجهات النظر التي حتما تمد هكذا مشاريع بما يعزز من قيمة ترجمتها الى ارض الواقع. اكرر شكري واعتزازي وآمل لك كل التوفيق والسؤدد.

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 24/11/2016 11:57:44
الأخ الفاضل مسلم الخفاجي السماوة / شكرا لتضامنك الوطني ، نأمل أن نعمل متآخين فاليد الواحدة لا تصفق. عام خير وسلام ومحبة على العراق وشعيه المكافح.

الاسم: حسين علي غني
التاريخ: 21/11/2016 23:42:37
او التواصل عبر الايميل
beeman12@gmail.com

الاسم: حسين علي غني
التاريخ: 21/11/2016 23:30:58
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. شكراً لكم على هذه التعليقات المهمة و المشجعة شكراً جزيلا دكتور كريم على هذا التشخيص و التوضيح.نحن الآن نعمل مع معظم الكليات ذات العلاقة قد بدأت المشاركة في حملة المليون شجرة من تكريت إلى ديالى إلى كربلاء إلى الكوت و الناصرية و السماوة و بغداد و قد جهزوا مشاتل لهذا الهدف . نحن نتمنى ان نستفيد من علمكم و خبرتكم و نتشرف بأنظمام جنابكم لنا حيث قد أنظم عدد كبير من الأساتذة من حاملي الشهادات العليا و نحن الآن نعمل بشكل أفضل و أكثر منهجية .
أتمنى أن نتحاور بشكل أوسع من خلال صفحتى على الفيسبوك على الماسنجر و شكراًجزيلا لحظرتك
النحال حسين البياع

الاسم: د. كريم عبدالله حسن
التاريخ: 15/11/2016 16:32:01
السلام عليكم ... نبارك بكل الجهود التي تبذل بعملية الاستزراع من مرحلة تهيئة مراقد زراعة البذور مرورا بزراعة الدايات و تهيئة الشتلات و اختيار مكان زراعتها و ادامة رعايتها ...الموضوع يحتاج مراجعة ... مراجعة خارطة الغابات في محافظات القطر كافة و المطالبة باستعادتها او تعويضها ..حيث تعرضت اغلبها لاعتداءات مقصودة او اضطرت الناس لاقتطاعها و بالتالي تغيير جنس الغابة الى سكنية مثلا ...يحتاج الاستدلال على مواقع الغابات جميع الغابات و اجراء الكشف عليها و تقديم تقرير مفصل عنها لتكون حجة على المطالبة بتعويض المتضررمنها و مفاتحة الهيأة العامة للاراضي و منشأت الغابات و دوائر البيئة و الآثار و جميع الدوائر ذات العلاقة ..هذه اولا ... أما ثانيا عندما تقدمون على انشاء مشروع ال مليون شجرة يحبذ ان تكون اتصالاتكم عبر نقابة المهندسين الزراعيين او كليات الزراعة او مديريات الزراعة لغرض ترشيح اسماء للعمل بالمشروع (( بالمناسبة المشروع وطني يفترض بشكل و آخر الجميع يساهم به )) و ليس الاختيار او ترشيح الاسماء عبر تلفون او عبر اشخاص او عبر معارف او مسميات ...ثالثا ... بعد ان تكتسب الجمعية اسمها الرسمي و تسجل ب منظمات ال NGO ستعقد اجتماعها عبر الاعلام و الاتصال بكافة الدوائر و المنظات ذات الصلة للمباركة بها ..وليس عبر اشخاص معينين ...تمنياتنا بالنجاح و الموفقية ... أ.م.د. كريم عبدالله حسن البياتي / وقاية نبات - جامعة ديالى - جامعة كركوك _ العراق

الاسم: مسلم الخفاجي السماوة
التاريخ: 13/11/2015 10:08:00
اضم صوتي الى صوت كل التعليقات الخيرة واضيف ان مايفرحني ان هناك من يعمل ضد موجات الاعلام الهدام الذين لا ينقلون سوى الوجه المظلم لبدر العراق المنير ويتغابوا عن الوجه المنير منه. وبقدر مايهدم منه سيكون بعون الله وهمة الخيرين اضعاف مضاعفة من البناء( والله يضاعف مايشاء )

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 27/07/2015 17:58:46
الأخ الفاضل ( ابو الربيع محمد المودن) .. شكرا لاهتمامك .. الزميل حسين عبد الغني النحال رحّب باتصالك ويأمل تواصلك عبر بريده الإلكتروني
beeman11@hotmail.com
وقد افاد بالتالي " نحن على استعداد للتعاون البنّاء وتبادل الخبرات والبذور ".
بالغ تقديرنا وشكرنا وتحية للمغرب شعبا وحكومة ..

الاسم: أبو الربيع محمد المودن
التاريخ: 26/07/2015 11:44:47
بسم الله الرحمان الرحيم.
تحية وسلام.
لا يسعني إلا أن أشيد بعملكم الجبار والانساني البيئي..بارك الله فيكم يا بناة الارض. وإني أطلب منكم التواصل معكم وذلك من أجل الاستفادة من خبرتكم وأنشطتكم وخلق شراكات تعاونية مع أشقاءنا في العراق.
إلى حين جوابكم. نسأل العلي القدير التوفيق والنجاح .
والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
أخوكم أبو الربيع من المملكة المغربية.

الاسم: إلهام زكي خابط
التاريخ: 31/03/2015 19:24:46
أن ما قرأته أفرحني وأثلج قلبي بهذا المشروع الكبير الذي لو تم فعلا فأنه سوف يقضي على التصحر تماما وكذلك ما أدهشني هو حضور النساء بشكل ملفت للنظر وهن في مراكز وظيفية مرموقة
لقد أعادني هذا المشروع إلى ما كنت علية في أيام الزوراء عندما أمر مدير الحدائق بإعطاء الأشجار لطالبيها بلا ثمن لأنه سوف يساهم في تشجير بغداد
أشدُ على كل الأيادي الطيبة التي سوف تساهم بهذا المشروع المفرح مع دعائي بأن يتم بسلام
تحياتي للجميع
إلهام




5000