.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ارتويتـُك كشفاً

وفاء عبد الرزاق

لرذاذِ صوتكَ أصغي

  أتأملُ هطولكَ

أستضيف الشجونَ وقلبكَ

  أغسلُ أخطاءَ الدمع

  أزفّ عروسةَ سهري لمقلتيها

  أدوّن صهيلَ قلبكَ

 لعينيكَ نهران 

تهافتتْ لهما

  أجنحة ُ نافذتي

  وتفتـّحتْ في كفـّيَ المـُنى

  تمنـّيتُكَ

  استـنشقتـُكَ

  ناديتُ غدي:

  احترقْ

  أجمَلُ ما فيَّ لحظتي

  احترقْ

  وتقرفص جمرة ً هيمانة ً

  وانتشتْ ثانية ً

  ماطرةٌ باحتراقها

  بأشيائكَ البسيطة تُشغف صلاتها

  وكنجمة مسّها الصحو أهزّها

  انهضي حاسرة ً

  ارطني، وإن كان جنوناً

  فرطانة ُ المجنون ِ خطىً غضّة ً

  وجبهة ً تُشجرُ جذرها وتستعرْ.

  

  فما لي اليومَ أستعيرُكَ منـّي

  أخرجُكَ من رئتي

  أدلقـُكَ بأصيص الزهر

  ضامرة َالنشوى

  فارعة ً تفردُ ضفائرَها

 زهرتي

 ترتويكَ كشفاً

 بصَمتـِها الأولِ الأزلي

 تُعبـّئُـكَ فيما بقي لي

 كي لا يتعفرتُ العمرُ

 وتنفرُ جسدي

 الروح التي أصغتْ لرذاذكَ

 وفي حشدِ الغيابِ

  كسرتْ أقفالـَها

 استولدتكَ صدراً

 أغلقتْ آفاقـَها وتسوّرتكَ

 فماليَ اليوم أستعيرُكَ منـّي

 أسَوسِنُ طفولتي وأتبرعمُ

 ولو لحظة حلم؟

  

 لي في السؤال ِ رحـْميَ

 وللسؤال ِ نـُطفتـُكَ

 فكيف لي أن أنجبكْ؟

 

وفاء عبد الرزاق


التعليقات

الاسم: وفاء عبدالرزاق
التاريخ: 29/07/2008 02:06:09
اخي المبدع محمد علي محيي الدين

الأجمل من الشعر كلمة جميلة تربط بيننا
( بعد اخيتك)
اظنها لا تقدر بثمن.

اشكرك من قلب عراقي وروح بصْرية

الاسم: محمد علي محيي الدين
التاريخ: 28/07/2008 19:00:54
حين تنداح العواطف شعرا،تكون الكلمات أكثر ألقا وأعتدادا لتأخذ سبيلها الى القلب ،أهنئك من كل قلبي على هذه الشاعرية التي تأتينا كل يوم بجديد.

الاسم: وفاء عبدالرزاق
التاريخ: 09/07/2008 09:19:30
الاخ الشاعر روحي

ااشكر لك هذا الشعر الجميل تجاوبا مع قصيدتي

واشكر الشعر الذي يقربني من اخوة لي في الشوق الى العراق واهله

دمت مبدعا واخا وصديقا

الاسم: روحي جرادات
التاريخ: 08/07/2008 23:01:09
الاخت الشاعرة وفاء

بعد قراءة هذا الشعر الجميل رغبت ان اضيف

"وفي حشد الغياب"
اراك تدنو كلما داست مواجعنا الذئاب
وارى عيونك تقتحم بجمالها كل الصعاب
فعد يا نسيم الصبح خيم
وعانق الآذان يمتشق السحاب
وادنو بقلبك من رحيقي
واعلو فوق هذا الريـح
وامتطي ظهر الضباب
للعين نهر...
اما فدمعي ...فمثل دجلـــــة هائم
اما فليلي مكفهر مثل اجنحة الغراب

الاسم: وفاء عبدالرزاق
التاريخ: 06/07/2008 15:47:50
اخي العزيز الشاعر سالم بوجمهور


تحية لك
تحية خالصة ومحبة
اين انت اخي الكريم فعلا افتقدناك ، وانا ايضا سعيدة بدخولك

الاسم: سالم أبو جمهور
التاريخ: 03/07/2008 18:49:05
كم أناسعيد ، و سعيد، لأني التقيت بالوفء هنا بالصدفة

الاسم: ,وفاء عبدالرزاق
التاريخ: 29/06/2008 14:47:44
اخي الشاعر طه الزرباطي

تحية لك اخي الفاضل
انه الامل الذي لم يفارق ناظري ، امنيتك هي امنيتي وكل من يحمل العراق بين جنبيه

اشكرك بكل حرف من قصائدي كونك العراقي المبدع الذي تمنى لم شمل المبدعين.

الاسم: طه الزرباطي
التاريخ: 29/06/2008 09:27:00
زميلتناالعزيزة،اتمنى لك المزيد،واتمنى ان نلم شمل اعضاء الأتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق ، ساعدكم الله في غربتكم أيها العراقيون النجباء ،بأمل العودة ألى أحضان العراق الجميل ،وبوركت كل الأقلام التي تتغنى بالوطن ومستقبله الذي يجب أن نصوغه بأقلامنا ونحذف أو نلغي بنادق سارقي الوطن

الشاعر طه الزرباطي

الاسم: النور
التاريخ: 28/06/2008 12:13:17
الاحبة الكرام
شكرا لتفاعلكم مع مركز النور ونقاشاتكم الرائعة التي تغني الثقافة والمثقف العربي
ولكن للاسف حين يصل النقاش الى مستوى النيل من الآخر او استصغار من يخالفنا الرأي حينها يكون للنور صلاحية حجب بعض التعليقات
للشاعرة المتألقة دوما اعتذارنا ومعزتنا
وللسادة المعلقين كل احترام ومحبة

مركز النور

الاسم: يوسف شغري
التاريخ: 27/06/2008 18:20:19
الأخ الكريم رزاق

أولاً: أنا لم أتحدث عن المجاز فهو معروف لدينا منذ كنا في المدرسة المتوسطة و الثانوية
وثانياً: الفعلان ( جلس ) و ( قعد ) : جلس من التمدد , و قعد من الوقوف .. هذا في الأصل و إن لم يكن لديك علم بأصل الكلمات فلماذا لا تسأل أستاذك البروفسور بدلًا إصرارك على ما لا تعرف.
و أخيراً : أليس من الأولى لك بدلاً من التهجم على علم و أستاذ يحل الدكتوراه في الأدب العربي بحجم ادونيس... بل بدلاً من أن تنصب نفسك حارسا غيوراً على اللغة العربية و الآخرون يحملون معاول الهدم, أقول : أليس من الأولى لك أن تضبط لغتك التي يبدو لي أنها تفتقد السليقة العربية السليمة..فأنا لا أتوقع من حامل للماجستير أن يخطئ بنصب المفعول به أو خبر كان عندما يكتب عدة سطور:

1 – في ردك الأول:

( اي لا يأخذ مفعول به ).. و الصواب (مفعولاً به ) مفعولاً : مفعول به منصوب ( و التنوين ) لأنه نكرة )
2- و في ردك الثاني :

(فكان قعودا نائب عن المفعول) و الصواب نائباً : خبر كان منصوب
(لاارى اي تكثيف للصورة الشعرية في قولك ارتويتك وانما تجاوز على اللغة وادابها ) .. والصواب ( تجاوزاً لأن الجملة الأولى معطوفة على الثانية بالواو و بالتالي و إنما( أرى) تجاوزاً.. و لولا العطف لقلنا رفعتها على انها مبتدأ.

3- و في ردك الثالث:

(اليس هذا اجحاف ) ... و الصواب ( احجافاً ) خبر ليس منصوب .

( واذا انبرى من يرشدك على الخطأ يكون انسان لايواكب ) ... و الصواب ( انساناً )خير كان منصوب
( اسمها: ضمير مستتر تقديره هو (من يرشدك )

مع فائق مودتي و احترامي العميقين

يوسف شغري

الاسم: رزاق عزيز مسلم الحسيني
التاريخ: 27/06/2008 15:27:30
الاخ العزيز يوسف شغري
تحية طيبة وبعد
ان ما تعنيه ان ا ستعمال ا لمفردة لمعنى اخر غير المعنى الاصلي لها يسمى مجازا فمثلا حين نقول قطعت الطريق بنصف ساعة هذا من باب المجاز لان القطع يكون بالسكين فاستخدمنا الفعل قطع مجازا وانا احيلك الى كتاب استاذي البروفسور الدكتور عبد الاله الصائغ ستجد فيه ما يزيل عنك هذا اللبس والكتاب هو الصورة الفنية معيارا نقديا ومن هنا احيي شيخي و استاذي البروفسور الدكتور عبد الاله الصائغ وارجو الا اكون نلميذا عاقا الذي قضيت معه اجمل الاوقات في مرحلة الدراسات العليا الماجستيرولكن شاءت الاقدار ان تفرق بيننا اما قولك ان قعد وجلس استخدما من باب التوسع في الدلالات فليس صحيحا لان الفعلين لهما الدلالة نفسها اصلا فجلس بمعنى قعد سواء كان بمد الرجلين اوبدونه فلا يدخل هذا بمجال اعتراضك
اما قولك ان الكثير من فحول النقاد من اجاز ذلك فهؤلاء ليسوا الا فحول بصل لاتقل ان الشاعر ادونيس له مثل هذه الزلات فهو لحد الان يؤاخذ عليها وتعدُّ نكتة سوداء في شعره حين ادخل ال التعريف على الفعل وغيره لسنا هنا بصدد الخوض في شعر ادونيس وليس معنى ذلك اذا احدنا شذ عن قاعدة نتهافت عليه ونقتفي اثره وان كان مخطئا وانا اقول لك ولكل العابثين بهذا الارث الحضاري الاصيل الممتدة جذوره في جيناتنا ستبوء كل مساعيكم الى الفشل وستذهب دعواتكم ادراج الرياح ثم قل لي بربك لو تركنا كل كاتب يكتب حسب هواه دون ضوابط للغة الاتكون فوضى عارمة فيرتقي الجهال وينزوي اصحاب العلم والمعرفة في صوامعهم اليس هذا ارهابا لغويا حين تفرض رايك الخاطيء بهدم اصول اللغة التي مضى عليها الاف السنين بذريعة اثراء الصورة الشعرية وتكثيفها واذا انبرى من يرشدك على الخطأ يكون انسان لايواكب التقدم والتطور الحاصل في عالم اليوم
اليس هذا اجحاف بحق الثقاقة والادب ان ابا العلاء المعري الملقب ب فيلسوف الشعراء عابوا عليه حين قال
واني وان كنت الاخير زمانه لآتٍ بما لم تستطعه الاوائل

وابو العلاء المعري وما ادراك من ابو العلاء المعري
فعلينا يا اخي العزيز ان نلتفت لما نكتبه ولا تأخذنا العزة بالاثم احب ان اقول لك لو تركنا الحبل على الغارب من الان فلنقرا على لغتنا السلام و السلام

رزاق الحسيني

الاسم: يوسف شغري
التاريخ: 27/06/2008 13:11:00
الأخ العزيز رزاق الحسيني

الشاعرة الكبيرة وفاء عبد الرزاق

اسمح لي يا أخ رزاق أن أدلي برأيي هنا:

اعتقد أن الشاعرة الكبيرة وفاء قصدت من المثال (الفرق بين جلس و قعد ) أن تبين أن المفردة في اللغة تنشأ لتدل على دلالة محددة ثم إن الاستعمال يضيف إليها من الاستعمالات ما ليس من اختصاصها . و ما ذهبت إليه أن الجلوس في الأصل من التمدد صحيح و ثابت والقعود من الوقوف كذلك معروف و ذلك في أصل ولادة هذين الفعلين اللذين صارا مترادفين في المعني . و هذا من اتساع الدلالات و الاستخدام و التوسع في ذلك
أما أن يرى الشاعر أن يعدي فعلا لازما إذا رأى ضرورة لذلك فاني اعتقد أن له ذلك .. و قد جرى كثيرا في الشعر العربي بتجاوزات غير مقبولة في الكلام العادي قبلها فحول النقاد و لم يقل احد أن ذلك يهدم أصول اللغة.
ومسألة انك لا ترى تكثيفا فهذه ذائقتك الخاصة ..أنا مثلا أرى الصورة أكثف و أقوى لان ( ارتويتك) و كأنها ارتوت به كله و ليس منه ..لأن منه تعني بعضه و ليس كله .. و اعتقد أن الشاعرة أرادت أنها ارتوت به كله

و الخلاف في كل الأحوال لا يفسد للود قضية

مع فائق مودتي و احترامي العميقين

أخي العزيز

يوسف شغري

الاسم: رزاق عزيز مسلم الحسيني
التاريخ: 26/06/2008 20:15:03
اختي العزيزة وفاء عبد الرزاق
تحية طيبة وبعد
ان ماذهبت اليه من ان القعود والجلوس يختلفان في المعنى فليس صحيحا يا سيدتي الفعلان لهما الدلالة نفسهاولكن اختلفا في اللفظ والدليل قولنا جلس فلان قعودا فكان قعودا نائب عن المفعول المطلق لانه ليس من جنس الفعل اي المعنى واحدوالاختلاف في اللفظ فقظ
ثم ان اللغة مطواعة نعم اشاطرك الرأي في هذاولكن ليس بهدم اصول اللغة بذريعة ان اللغة مطواعة نعم يجوز النحت وكذلك تعريب المصطلحات وغيرها التي لاتمس اصول اللغةواحب ان اقول لك صراحة لاارى اي تكثيف للصورة الشعرية في قولك ارتويتك وانما تجاوز على اللغة وادابها

مع ارق التحيات

رزاق الحسيني

الاسم: وفاء عبدالرزاق
التاريخ: 26/06/2008 18:58:06
اخي الفاضل رزاق
: أشكرك لقراءتك المتأنية لنصي .. وبالنسبة ل ( ارتويتك ) تقصدت ان اعدي الفعل خلافا للمتعارف عليه لاكثف الصورة الشعرية .. و اللغة كائن حي يمكن ان تتبدل و تتطور حسب حاجتنا للتعبير فمثلا كان الفعل( جلس ) يعبر عن الجلوس من التمدد بينما ( قعد) يعبر عن القعود من الوقوف ... و مع ذلك نرى في كلام رسول الله صلى الله عليه و سلم ( إياكم و الجلوس في الطرقات .. ) و لم يقل القعود
فنرى هنا ان تطور استخدام المفردة اخرجها عن الاصل و هذا كثبر في اللغة و خاصة عند الشعراء اللذين قد ينحتون فعلا و يخرجون الفعل عن استخدامه المألوف وقد ارتايت هناان تعدي الفعل اقوى للصورة الشعرية

الاسم: رزاق عزيز مسلم الحسيني
التاريخ: 26/06/2008 17:45:45
الاخت الكريمة وفاء عبد الرزاق
تحية طيبة وبعد
كلماتك جميلة ولكن لا يوجد في لغتنا العربية ارتويتك فالفعل روى و الفعل المزيد ارتوى فعل لازم وليس متعديا اي لا يأخذ مفعول به فنقول ارتويت منك وليس ارتويتك

مع ارق التحيات

رزاق الحسيني

الاسم: وفاء عبدالرزاق
التاريخ: 26/06/2008 16:48:15
اخي الكريم عامر رمزي

وانا ايضا تتوه الاسئلة والاجوبة عن شكري لك كونك قراتني

سلمت

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 26/06/2008 16:31:20
الأخت وفاء عبد الرزاق
هاهي الروح والقلب في تصارع جميل ومناجاة عذبه للعقل..فتتوه الأسثله في اغتراب الاجوبه..
تصوير يعكس تصاغر الألم أمام عظمة الكلمات..
أهنيء القلم وصاحبته
عامر رمزي

الاسم: وفاء عبدالرزاق
التاريخ: 26/06/2008 10:30:17
سعيدة انا

سعيدة حين افتتح الايميل واجد رسائل اعجاب بقصيدتي من اعلام الكتابة والنقد

الدكتور ثائر العذاري
الدكتور حسين ابوسعود
المبدع اخي العزيز صباح محسن جاسم وفي الاخاء والمحبة

ثلاثة لهم منزلة الصبح من الليل

لست انا من تشكركم بل القصيدة التي تشرفت بكم.

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 26/06/2008 09:45:19
أخيتي وفاء حلو تكتب !
كثافة النص في خاتمة السؤال المركز. ذلك هو الأبداع.
كنت آمل أن تكون البداية ( لنأمات صوتك أصغي )..
لشاعرتنا وفاء عطر تنانير قريتنا حين تسجرها الصبايا الجميلات.

الاسم: حسين ابو سعود
التاريخ: 25/06/2008 23:16:03
وفاء
يا رائحة النهر عندما تتزاحم على ضفتيها الازهار البرية
لا نهاية لابداعك كما لم يكن لذلك النهر الهامس نهاية
نحن نتعب وابداعك لا يتعب
وعطاءك لا ينضب

الاسم: د.ثائر العذاري
التاريخ: 25/06/2008 04:52:06
سيدتي الشاعرة المبدعة
يندر أن أكتب نعليقا لأسباب قد تعرفينها، لكني مدفوعا بسحر كلماتك وجدتني مجبرا على ذاك، أذهلني تعاملك مع الأفعال، واشتقاقاتها غير المألوفة، تقبلي كبير إعجابي

الاسم: وفاء عبدالرزاق
التاريخ: 24/06/2008 23:19:34
الاخ حسين بلاني وبغدا المحترمين


الشكر لكما اخوي الفاضلين ومحبتي الخالصة لاخائكم الذي ارفني
لكني لا اعرف هل بغداد هنا امراة لابدا شكري بكلمة سيدتي ام رجل لاشكرك سسيدي لكن بغدادالمحبة شكرا مرة اخرى

الاسم: وفاء عبدالرزاق
التاريخ: 24/06/2008 22:21:28
اخي ضياء كامل

انت اضفت جمرة هيمانة اخرى بمرورك الكريم الذي شرفني

تحية لك وبكل فخر اقولها شكرا

الاسم: وفاء عبدالرزاق
التاريخ: 24/06/2008 22:19:19
الاخ الفاضل الدكتور محمد الحسوني


شكري لك لايوصف كونك مررت هنا
دمت ودام فضلك

الاسم: حسين بلاني
التاريخ: 24/06/2008 21:56:07
قصيدة جميلة والاجمل منهاهذه العاطفة الجياشة وهذا الفكر الفياض .

شكرا لرائعتك هذه

الاسم: بغداد
التاريخ: 24/06/2008 21:09:15
الله كم انتي رائعه وشفافه لم تكفي الكلمات لاحساسي بكلماتك الجميله شكرا لانك اكثر من رائعه

الاسم: بغداد
التاريخ: 24/06/2008 21:03:21
الله كم انتي رائعه وشفافه لم تكفي الكلمات لاحساسي بكلماتك الجميله شكرا لانك اكثر من رائعه

الاسم: ضياء كامل
التاريخ: 24/06/2008 16:41:02
تحية طيبة
سيدتي الشاعرة وفاء عبد الرزاق انت هنا في (ارتويتك كشفا)تضيفين (جمرة هيمانة) لنار القصيدة (العراقية)الازلية..
دمت شاعرة رائعة تحتفي بها الذاكرة.

الاسم: د محمد الحسوني
التاريخ: 24/06/2008 16:13:56
سيدتي حين أقرأشعرك أشعر وكأني في بستان عشق تحمله هذيانت وفود الشعراء منذ فتح أول شاعر فمه بأول قصيده سيدتي تقبلي احترامي
د.محمد الحسوني

الاسم: وفاء عبدالرزاق
التاريخ: 24/06/2008 11:49:26
ولدي العزيز محمد الجباري


اشكر قلبك الذي قرا ماما وفاء

الاسم: ,وفاء عبدالرزاق
التاريخ: 24/06/2008 11:47:44
المبدع الغالي الاستاذ جعفر المهاجر


تمنيت ان تكون لي مئة عين كي لا ارى بها الا العراق وانتم اهلي واحبائي

شكرا لك وبمحبة اقولها الف شكر

الاسم: جعفرالمهاجر
التاريخ: 24/06/2008 11:38:11
جديدك رائع كروعة حبك للعراق وكلماتك الشفافه تدخل القلب مباشرة شكرا لسيدة الأبداع الأصيله وفاء ففي حشد الغياب ستكسر الأقفال وتنطلق نحو العالم الأرحب عالم حب الوطن الذي لايضاهيه حب في الدنيا منذ الأزل وحتى اللحظه التي نعيشها .
جعفر المهاجر.

الاسم: المهندس محمد الجباري
التاريخ: 24/06/2008 11:33:45
مشاعري وليست عيناي من قرأ القصيده
وقلبي صفق لها
من حيث ان بدئت لاتبدأ ومن حيث لاتنتهي تبدأ
واقول شكرا للمشاعر
شكرا لشموخ النخله وحلاوة التمر الاصيل

الاسم: وفاء عبدالرزاق
التاريخ: 24/06/2008 09:41:19
اخي

وصديقي الشاعر خالد القطان


انه لفخر لي ان اسمع منك رايا بشعري، بحثا عن الروح العراقية الاصيلةاشكرك ايها الوفي

الاسم: خالد القطان
التاريخ: 24/06/2008 07:50:32
الشاعرة المبدعة وفاء .. انك تحلقين كطائر ابيض في سماوات الشعر الشفيف .. رائع نصك ورائعة انت ايتها الشاعرة الاصيلة ..
تسلمين لنا ايتها النخلة البصرية السامقة ..

خالد القطان - بغداد




5000