.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نريد حلول دستورية

طالب قاسم الشمري

يعلم  الجميع إن المشهد العراقي معقد تلبسه الكثير من عوامل ومواقف الشد والجذب والصراعات على السلطة والاستحواذ على مراكز القرار والمواقع السيادية   حتى  اللحظة وما يجري على الساحة الوطنية من تصريف   للأمور بكل أنواعها  خاصة السياسية منها  بين المتوافقين والمتحاصصين  في سلطات الدولة لا ينبع او ينطلق من الثوابت والمنطلقات الدستورية كما يجب  علما   أن التمسك بالدستور مسألة أساسية في إدارة دفة الحكم  والحلول الحقيقية المطلوبة يجب ان  لا تخرج  من  أبواب  المجاملات والتنازلات وخرق الدستور لان خرق الدستور وعدم احترامه والتمسك به ينتج لنا عواقب غير سليمة   ان مشاكلنا بأمس الحاجة إلى  حلول  دستورية جذرية تنصف جميع الشرائح الاجتماعية   وتحمي الوطن وتحصنه وتعطيه المنعة يعني   مشاكلنا ليست بحاجه  إلى مجاملات و انحناءات  على طريقة  (مرر لي وامرر لك)  واتخاذ قرارات على هذه الشاكلة في معالجة الإحداث والواقع الوطني  الحقيقي  لمعاناتنا ومشاكلنا  لان المجاملات والانحناءات   لا تشفي   بل تعطي  جرعات تسكين سرعان ما  ينتهي مفعولها  وتطفح سلبياتها عند أول محطة يختلف فيها الشركاء والمتحاصصين  في العملية السياسية نعم رئيس الحكومة ألعبادي  يتعرض لضغوطات شديدة وغير مسبوقة من  المحاور الدولية والإقليمية  المتدخلة في شؤوننا  الوطنية و في أدق  تفاصيلها  وهذا يلزم السيد رئيس الوزراء حيدر ألعبادي   حسم الأمور دستوريا   و ان يطرح  على العراقيين  ما يراه ضروري ليطلع الرأي العام على الحقائق  ليجعل منهم  أي من  العراقيين  الدرع والسور الحامي له وان يستمد قوته من شعبيته التي يصنعها لدى العراقيين بمواقفه الوطنية  بمصارحتهم ومكاشفتهم بكل ما يعانيه ويتعرض له من ضغوطات لان الشعب هو صاحب القرار والشرعية  والمتعاضد معه في الأزمات.

طالب قاسم الشمري


التعليقات




5000