..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حلم النبي (ص) وخلقه

منيرة عبد الأمير الهر

بسم الله الرحمن الرحيم

الصلاة والسلام على محمد الامين وعلى اله الطاهرين وصحبه المنتبجين الذين لم يغيروا ولم يبدلوا

السلام عليكم سيداتي وسادتي

يسرني ان اساهم بهذه الكلمة بمناسبة مولد النبي محمد (ص) المبارك ابدئها بالتهنئة العطرة

محمد ..تعجز الكلمات  ويقف الفكر حائرا عن ان يخوض في احداث ومواقف وخلق ..فأما الاحداث  فهي من العظمة بحيث غيرت وجه التاريخ  فأشرقت  بأنوار الاسلام بعد ظلام الجهل  والجاهلية واما المواقف فمنها يستلهم اصحاب المبادئ الثبات والصبر وخير دليل كلمة الامام علي عليه السلام  اذ يؤكد انهم  كانوا يلوذون برسول الله (ص) عند اشتداد الخطوب  واما الخلق  فكلام الله عز وجل مخاطبا اياه في محكم كتابه الكريم (انك لعلى خلق  عظيم) وهل اكبر من هذا  شهادة  ,صلى الله عليك يا رسول الله .

وفي الخلق يقول الشاعر .. انما الامم الاخلاق ما بقيت فإن ذهبت اخلاقهم فهم ذهبوا.

اليس بخلق النبي بني الاسلام وعفي عن الطلقاء  وتألفت القلوب  وانتشرت رياحين المحبة وعرف الايثار  وحوربت الاثرة وارتقت النفوس الى فضاءات  السمو والرفعة . هنا اود ان اشير الى اهمية الالتفات الى الام الرؤوم التي من الله عليها بفضل عظيم ان تكون اما للنبي محمد الامين الا انها  لم تحظ باهتمام يذكر وهي أم سيد البشر وخاتم الأنبياء ومن جاء بالنور والهدى لهذا الكون وجاهد في الله حق جهاده ليخرج الناس من الظلمات إلى النور ومن الضلال إلى الهدى ومن الجاهلية الجهلاء إلى نهج الحق والصراط ومن العجب أن تلك الأم المباركة التي جعلها الله تعالى وعاء لتلك النفس المقدسة الطاهرة لم نجد لها بين البحوث الكثيرة والمجلدات العظيمة كتابا يخصها ببحوث تلقي الضوء على حياتها

الشريفة أو تتناول سيرتها بتفاصيل وافية إلا سطورا خجولة وإشارات عابرة

فنحن بحاجة الى مزيد من البحوث لمعرفة هذه الشخصية بما تمثله من قدسية

اخيرا  اقول الحمد لله الذي نصر عبده واعز جنده  وهزم الاحزاب وحده

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                                                                                                          

منيرة عبد الأمير الهر


التعليقات




5000