.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مسؤولية النازحين المجتمعية

وسام نعمان

   في موروثنا اﻻدبي العربي أن يدا واحدة ﻻ تصفق، وتأبى العصي أذا اجتمعن تكسرا.. وإذا افترقن تكسرت آحادا.   وثمة مهام مجتمعية من الصعب القيام بها بصورة منفردة وﻻ بد من تكاتف الجهد والتواصل اللامحدود من اجل جني ثمرة جهد يعود بالنفع العام على الفرد والمجتمع.

  ومن اهم القضايا التي تحتاج جهدا تشاركيا وتضامنا عالي المستوى قضية النازحين واللاجئين والمهجرين والمهاجرين التي اصبحت رقم واحد في خضم ما يعاني منه المواطن ألما وحسرة في قضايا أخرى مشابهة.

  أستطيع ان اقدم لمن تركوا منازلهم وسكنوا في مخيمات كردستان مساعدات لكنها بالتالي فردية وخاصة وبذلك اكون قد قدمت شيئا لكنه ﻻ يسمن وﻻ يغني من جوع.   هنا لسنا بصدد استدعاء الماضي اﻻليم وتبيان تقصير اللجنة العليا ﻻغاثة النازحين لكننا نبحث عن تدارك يكون جزءا من الحل.

  ماذا عن الجهد العربي ؟ لم تكن الزيارات الخارجية التي يقوم بها المسؤولون العراقيون خالية من التطرق الى هذا الملف المهم ملف اغاثة النازحين، ناهيك عن أستقبال وتوديع المنظمات والمؤسسات التي تعنى بحقوق الإنسان اذ كان الحديث منصبا معهم على التقليل من هذه اﻻشكالية اﻻنسانية.

  زيارة كل من السعودية والكويت واﻻردن وقطر في المرحلة اﻻولى من عمر مجلس النواب والبحث عن آليات يتفق عليها لدعم النازحين خطوة  تدعمها جميع اﻻطراف السياسية والتعاطي اﻻيجابي معها يكون حسب وجهة نظري تسيير وفود أخرى من رئاسة الوزراء والجمهورية الى بلدان اخرى من اجل الحصول على مزيد من الدعم ، وهذا يؤكد ما ذكرناه بداية من اهمية ان يكون الجهد جماعياً ﻻ فرديا.

   الحراك اﻻوربي في المقابل كان ثمة حراك ودعوة للدول غير العربية فلم يخل لقاء من التطرق ﻻزمة النازحين، على سبيل المثال ﻻ الحصر اثنى الجبوري على الجهود التي يبذلها لان ستورم السفير السويدي في ملف دعم النازحين مبديا استعداد مجلس النواب التنسيق في هذا المجال من اجل سهيل عملية إيصال المساعدات للنازحين. وكذا الحال جرى الحديث مع السفير اﻻلماني والسفراء اﻻخرون، باﻻضافة الى الحديث مع المنظمات اﻻنسانية واﻻغاثية.

  ان مأساة النازحين المتفاقمة اكبر من ان يقوم بها شخص او مؤسسة على جلال ما يقدمون بل بحاجة الى جهد اكبر واكبر يكون التكاتف والتناغم من خﻻله واضحاً بين الرئاسات الثلاث ﻻنهم يمثلون الهرم اﻻعلى للبلد، وهذا ﻻ يعني بتاتاً التقليل من اهمية الجانب الفردي الذي ادى دورا مهما للغاية سيكون نفعه اكبر واكبر في حين ينتقل من الفردية الى الجماعية.

   ان النازحين وهم يمثلون اطياف ومكونات ومذاهب العراق، فهم ليسوا من السنة والشيعة فحسب،  وليسوا من اﻻكراد والعرب والتركمان، وليسوا من المسيحيين واﻻيزيدين فقط، بل النازحون من هؤﻻء مجتمعين.  

 نشد على يد من يحاول ترقيع الشق الكبير بكل الوسائل ونثني على من يسهر من اجل تقديم يد المساعدة، وبالمقابل سيذكر التاريخ المقصر والسارق.   النازحون امانة يا رئيس الجمهورية النازحون امانة يا رئيس الوزراء النازحون امانة يا رئيس مجلس النواب فلا تنسوها ..

 

 

وسام نعمان


التعليقات




5000