..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لاطَ الهوى فالحُبُّ لوطي

عطا الحاج يوسف منصور

لاطَ الهوى فالحُبُّ  لـوطي

       سـدّى بلِـحْمَتِـهِ  خيوطـي **

وبَـليّـتي حُـبّي العراقَ

     تجاوزتْ حُـمْـرَ  الخُطوطِ

لو كان  عاينَ حالَهُ

     لبكـى  عـليه  المِنْـفَلوطي  

وأقـامَ  في عَـبراتـهِ

  نَـهْـراً  علـى  هذا  الحُبوطِ **    

حالُ  العراقِ وقـدْ بـدا

     مِنْ قبلِ أو بـعدِ السـقوطِ

حالَ  اليتيـمِ مع الاسى

    بـينَ  التَـعـللِ  والـقُـنوطِ

وبحـالهِ  المُـزري غَـدا

   مُـسـتوفيـاً كُـلّ  الشـروطِ 

شَـعبٌ يعيـشُ بفاقـةٍ

   وحُـكـومةٌ كـالاخـطـبـوطِ    

والـبرلَـمانُ  فَـديْـتُـهُ

 يشـكو ومِنْ داءِ  الهُـبوطِ 

فيهِ  مِنِ العـللِ الكثيرِ

  فكـيفَ يَـشـفى بالسـعوطِ

يا شـعبي أنتَ مُـضيّعٌ

  كالرَملِ يجثو في الشطوطِ  

أتُـريدُ تَبلغَ  غـايـةً 

  وبـنوكَ  ألأَمُ مِـنْ لَـطوطِ **

شـرُّ البـليةِ  عـندَ مـا

     تـأتـمُّ  خـمـسـاً  بالضـروطِ **

**********************************  الدنمارك /  فارا          السبت  في  12 / آب / 2012 

** لاط معناها لَصِقَ أو لَزِقَ              فالحُبُّ لوطي  معناها  فالحبُّ لازقٌ أو لاصقٌ بي أو بقلبي

1 : الحُبوط  معناها  الذهاب سُدى           2 : اللطوط  معناها جاحدُ الحقِّ  ومانعهُ

3 : أمّا معنى تأتم خمساً  بالضروطِ : فمعناها أنَّ شعبي يأتم بصلاة مَنْ فسَد وضوؤهُ وبطلتْ صلاتُهُ

     وبهذه الحالة لا  يناله الاجرُ ولا الثواب .  

  

عطا الحاج يوسف منصور


التعليقات

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 15/12/2014 08:21:50
أخي وصديقي الشاعر الزاهر زهير الحُسيني

مرحباً مرحباً بهذا الحضور
تنورت القصيدةُ بتعليقكَ ونورتَ مركز النور
فدُمتَ ودام أريج المرور

تحياتي مع المودة لكَ أيها الشاعر الزاهر

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 15/12/2014 08:13:41
أخي الشاعر الكوثر الدكتور كوثر الحكيم

إفتقدتُكَ والله
لقد أبهجني حضوركَ فشكراً على المرور وشكراً على التعليق .

تحياتي الخالصه لكَ مع الودّ والاحترام .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 15/12/2014 08:09:58
أخي الاديب الشاعر الفنان الدكتور إبراهيم الخزعلي

سلامٌ عليكَ أخي الكريم
نعم هذا هو حال العراق وهي مأساتُنا التي نعيشها
كُنّا نظن أن سقوط الطاغيه سيكون عهداً جديداً للعراق
الجديد ولكن للأسف جاء مَنْ هو أسوءُ منه مكاناً .
وعلى قول القائل [ مُصيبتنا هي مِنّه وبينه ] .

دمتَ أخاً متفضلاً
وتحياتي لكَ مع الاحترام .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 15/12/2014 07:59:45
أخي الشاعر النابه عبد الوهّاب المُطلبي

دمتَ أيها الشاعر العراقي الاصيل
لقد سرّني مروركَ وتعليقكَ

خالص تحياتي لكَ مع أطيب التمنيات .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 15/12/2014 07:53:57
أخي الاديب الموسوعي الشاعر الاستاذ كريم مرزه الاسدي

سلامٌ عليكَ من الله ورحمة وبركات

أشكر لكَ هذا المرور وما رافقه من تعليق بهي ، فيه ما فيه
من الطرافةِ وروح النكتة .

دمتَ أيها الموسوعي الشاعر ودام نوركَ في مركز النور .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 14/12/2014 23:51:16
ألفاضلة الاديبه الشاعره رفيف الفارس

تحياتي لكِ موصولة بالشكر والتقدير مع امتناني
على نشر قصيدتي وعلى تعليقكِ اللطيف الذي يَنِمُّ عن
أدبٍ جمٍّ وذوقٍ رفيع .

إحترامي لكِ مع التقدير

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 14/12/2014 23:40:42
أخي الشاعر الجميل جميل حسين الساعدي

شعري تجمّلَ بالقنوطِ
يا شاعري فَرْطَ الحُبوطِ

لا يصلحنّ أخي جميلُ
المفسدونَ من الخيوطِ

بل همْ وبالٌ قائمٌ
ومتى سنفرحُ بالسقوطِ ؟

تحياتي مشفوعة بالودّ أهديها لكَ أيها الشاعر الجميل مع أطيب التمنيات وتصبح على خير .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 14/12/2014 22:47:40
أخي الطيب والصديق الحميم الشاعر المبدع جمال مصطفى

قبل ساعات عُدتُ من مالمو وكنتُ مع الاستاذ احمد الصائغ
في مكتبه مركز النور وكان ذكركَ الطيب حاضراً معنا حيث
كان شاعرنا الرائع فائق الربيعي هو المحور في هذا اللقاء
وقد حمّلني لكَ تحيات طافحه بالشوق ورهافةالذوق و قد إتصلتُ
بكَ من مالمو عدّة مرات على الفايبر لم أوفق بالاتصال ،
سأتصل بكَ غداً إن شاء الله .
وشكراً لكَ أيها الشاعر المبدع على هذا التعليق .

تحياتي المعطرة بالودّ لكَ مع أطيب الاوقات .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 14/12/2014 22:30:29
أخي الشاعر السكسفون السامي سامي العامري

أقلقتنا ياأخي فارفِقْ بمَنْ عشقوا
أهكذا أنتَ كي ينتابنا الارقُ

سافرتَ مُبتهجاً يا صاحي في دعةٍ
فكيفَ ترضى بأن تلهو لنحترقُ

عزيزي السكسفون عُدتَ وعاد النورُ للنور أتمنى أن تكون
قد قضّيت أوقاتاً سعيدة في سفرتكَ هذه وشكراً على تعليقكَ .

تحياتي عابقه بالودّ لكَ مع باقة ورد جوري .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 14/12/2014 21:57:35
أخي الاستاذ الباحث الاستاذ سعيد العذاري

سلامٌ عليك أيها الاخ الفاضل
لقد توجتَ قصيدتي بتعليقكَ فشكراً على هذا المرور الكريم .

دمتَ أيها العراقي النبيل .

لكَ إحترامي وتقديري .

الحاج عطا

الاسم: زهير كاطع الحسيني
التاريخ: 14/12/2014 21:07:08
يا شـعبي أنتَ مُـضيّعٌ

كالرَملِ يجثو في الشطوطِ

هذا البيت هو خلاصة معنى لشعب ٍ نام تحت اقدام حكوماته المتعاقبه.. لكَ مني محبتي وإعتزازي أخي وصديقي الشاعر المنصور..

زهير كاطع الحسيني

الاسم: كوثر الحكيم
التاريخ: 14/12/2014 20:35:57
عزيزي الشاعر الرائع الحاج عطا
أجمل التحايا

قصيدة جميلة تمثل بصدق وسخرية واقع عراقنا الصعب. نرجو جميعا أن يتغير المستقبل قريبا. وها أنا أحب أن أشاركك رؤيتك لو سمحت لي بهذه الأسطر:

البعضُ يرنو لمقربةٍ
فيها نِفاقٌ غير مشروطِ
لكنّ شعباً يالعراقِ
يكتبُ مجداً بلا قنوطِ

دمت سالماً وبصحة جيدة!

كوثر الحكيم

الاسم: الدكتور ابراهيم الخزعلي
التاريخ: 14/12/2014 19:21:23



الأخ العزيز الأستاذ الحاج عطا الحاج يوسف منصور المحترم :
تحياتي القلبية
حالُ العراقِ وقـدْ بـدا
مِنْ قبلِ أو بـعدِ السـقوطِ
حالَ اليتيـمِ مع الاسى
بـينَ التَـعـللِ والـقُـنوطِ

نعم سيدي هذا هو حال العراق
فكل ما قلت وقالوا ونقول
فالجرح باق ينزف
والألم المكنون فينا لايطاق

مودتي واحترامي لك ايها القلب النابض بألم العراق

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 14/12/2014 15:11:10
الشاعر الرائع الحاج عطا الحاج يوسف
ارق التحايا اليك
وبَـليّـتي حُـبّي العراقَ

تجاوزتْ حُـمْـرَ الخُطوطِ

لو كان عاينَ حالَهُ

لبكـى عـليه المِنْـفَلوطي

محبتي ايها الصديق وتقديري

الاسم: كريم مرزة الأسدي
التاريخ: 14/12/2014 14:50:41
شاعرنا المطبوع الكبير الحاج عطا الحاج يوسف منصور المحترم
السلام عليكم والرحمة
الله على هذه القصيدة الساخرة حتى المنفلوطي ، شو أعوزتك القافية
نَـهْـراً علـى هذا الحُبوطِ
لتدس أنف المنفلوطي بين الخيوط هههههههه

لو كان عاينَ حالَهُ

لبكـى عـليه المِنْـفَلوطي

وأقـامَ في عَـبراتـهِ

شر البلية ما يضحك ، إبداع رائع ، وهجاء مر ، وسخرية لاذعة ، أجدت وأحسنت صديقي العزيز احتراماتي ومحبتي

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 14/12/2014 13:24:53
منذ زمن لم اقرأ مثل هذا النص واضح المعاني يسير القصد يموج بجزالة اللفظ وحسن التعبير وانت الخبير الملم استاذي القدير فبورك قلمك.


استاذي القدير
الحاج عطا الشيخ منصور

تحياتي واعتذاري عن التأخير بسبب قلة عددنا في هيئة التحرير ..

احترامي


الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 14/12/2014 12:56:01
الأخ الشاعر المتميّز إبداعا الحاج عطا الحاج يوسف منصور
تحية عطرة
هذا ردي على قصيدتكم , راجيا أن يحظى بقبولكم:
لا تقلقنّ أخي عطا *** لا تركننَّ إلى القنـو ط ِ
الفاسـدون مكانهم *** سيكونُ مزبلةَ السقـوطِ
والعدلُ آت ٍ سوفَ يُصـ *** لحُ ما تقطّعَ من خيوط ِ

لك مني باقة ورد جوري مضمخة بعبير المودة الصافية
مع أجمل الأمنيات

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 14/12/2014 12:51:27
الشاعر المطبوع عطا الحاج يوسف منصور
ودا ودا
هذه أقسى هجائية يمكن ان تقال في هذا الزمن الأعجف
وحسنا فعلت في شرحك وإيضاحك حتى لا يذهب بعضهم في
التأويل كل مذهب .
( فيه من العلل الكثيرُ فكيف يشفى بالسعوط ؟ )
يمنحونه السعوط ويتركونه يتسعط إسوة ببدري أبو
كلبجة الذي انطلت عليه مقالب غوار على الرغم من ترديده
الأجوف دائما : أنفي لا يُخطىء وكان أنفه في الحقيقة
منجم الخطأ الأكبر . مع اعتزازي طبعا بالمسلسل والممثلين .

دمت في صحة وإبداع ابا يوسف

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 14/12/2014 12:41:51
طريفة جداً هي هذه القصيدة
ونقدها للوضع لاسع لاذع
فقد أضحتني كثيراً وأما عن الهامش فلا أظنه ينفعك فنحن العراقيين نعرف كيف نحرّف ونصحّف !!!!
مودتي وأشواقي

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 14/12/2014 12:31:47
تحياتي وتمنياتي لك بالتوفيق حروف تشع حكمة وجمالا
حياك الله شاعرنا العزيز
الفاظ شاعريةومعان ندية وشجية تتغلغل برفق في خلجات النفس




5000