..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أبكي على جَدّي الحسينِ

غزاي درع الطائي

أبكي على جَــــــــدّي فكيفَ أُلامُ

إنَّ البكاءَ على الحسينِ وسامُ

أبكي على جَدّي الحسينِ وليس لي

بعد انثيالاتِ البكاءِ كــــــــــــــــلامُ

يبكي معي الماءُ المطهَّرُ والنَّدى

والحبرُ والأوراقُ والأقـــــــــــــــــلامُ

جَدّي أقامَ من الدِّماءِ مدائنـــــــاً

أبداً ترفرفُ فوقها الأعـــــــــــــلامُ

جَدّي أقامَ من الدِّماءِ سيــــــادةً

تاهَ العراقُ بمجدِها والشّــــــــــــــامُ

مشتاقةٌ نفسي لشمِّ ضريحِـــــــهِ

فتمايلي بالشَّوقِ يــــــــــــــــــا أيّامُ

في الليلِ أصرخُ يا حسينُ أنا الفِدا

وبصرختي يتشقَّقُ الإظـــــــــــــلامُ

لكَ من حروفي من ضميري من دمي

من طَرْفِ عيني يا حسينُ سلامُ

لم يبقَ لي إلاكَ إذْ لــــم يبقَ لي

من بعدِ أن ذهبَ الكرامُ كــــــــــرامُ

يمتدُ سيلُ الزّائرينَ كأنَّــــــــــــــــــــــهُ

نهرُ الفراتِ وقد رعاهُ غَمـــــــــــــامُ

وعلى السُّطوحِ ترفُّ راياتُ الحسينِ

كأنَّها فوق البيوتِ حَمـــــــــــــــــــامُ

ماتَ الحسينُ ونجمُهُ متلألــــــــئٌ

ماتَ الحسينُ وثغرُهُ بَسّــــــــــــــــامُ

ماتَ الحسينُ ومن كرامةِ موتِهِ

نبتَ الصَّلاحُ وأورقَ الإســـــــلامُ

سقطَتْ قصورُ الشّامِ لمّا شاهدَتْ

رأسَ الحسينِ يجرُّهُ الأقـــــــــــــــــزامُ

بعدَ الحسينِ وما جرى قد سارَ في

دربِ الحسينِ أعِزَّةٌ وكـــــــــــــــــــــرامُ

زحفَتْ مع الغَبَشِ الجميلِ زحوفُهُمْ

فتساقطَ العملاءُ والخُــــــــــــــــــــدّامُ

زحفَتْ وكفُّ اللهِ فوق حشودِها

فتطايرَتْ في سيرِها الألــــــــــــغامُ

وغدا الزِّمامُ لدى الحسينِ وهكذا

لم يبقَ في كفِّ العدوِّ زمـــــــــــامُ

النَّصرُ ليس بقولَةٍ ومقالــــــــــــــةٍ

النَّصرُ بالسَّيفِ الشَّريفِ يُــــدامُ

أيجوزُ أنْ يبقى على فُرُشِ الهوى

أو تحت أغصانِ الفسادِ نيـــــامُ

الخيرُ في أرضِ البطولةِ فائضٌ

لكن على بابِ العطاءِ لئـــــــــــامُ

أبكي على جَدّي وساعاتي ضنًى

ودموعيَ المتساقطاتُ سِهـــــــامُ

أبكي العراقَ حضارةً ونضـــــــارةً

أبكيهِ وهو تنوشُهُ الأسقـــــــــــــامُ

أبكيهِ إذ يبكي معي أبكيـــــــهِ إذ

تبكي الأراملُ فيهِ والأيتـــــــــــــــامُ

والنّازحونَ تقاسَمَتْهُمْ أبطُـــــــحٌ

ومصائبٌ ومصاعبٌ وخيــــــــامُ

الذُّلُّ ينبحُ حولَهُمْ متوحِّشـــــــــاً

وتدورُ حولَ رؤاهُمُ الأوهـــــــامُ

قلبي عليهم مُستَفَزٌّ بينَهُـــــــــمْ

وأنا وراياتُ الحسينِ قيــــــــــــامُ

وأقولُ والليلُ الحزينُ يقولُ لي

حُلمُ الأعادي الغادرينَ حطــامُ

سلِّمْ علينا يا سلامُ فإنَّمــــــــــــــا

ألبدءُ حربٌ والختامُ ســــــــــــلامُ

 

 

غزاي درع الطائي


التعليقات

الاسم: غزاي درع الطائي
التاريخ: 13/12/2014 07:28:24
الاستاذ الدكتور خضير درويش مع الاحترام
شكرا لكلماتك الكريمة
نعم نحن نستمد من سيد الشهداء القوة والعون في الدفاع عن عراقنا العظيم
لك خالص المودة وفائق التقدير

الاسم: د خضير درويش
التاريخ: 12/12/2014 19:07:20
أحسنت أخي الأستاذ غزاي وبارك الله فيك وانت تكتب في هذه الذكرى الأليمة ذكرى أربعينية سيد الشهداء الإمام الحسين عليه السلام الذي نستمد منه القوة والعون في الدفاع عن عراقنا العظيم لك تحيتي وسلامي




5000